أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الصحف الخاصة تهتم بقضايا النساء أكثر من القومية


فيولا فهمي
 
»الصحف الخاصة تولي اهتماما خاصا بقضايا النساء اكثر من نظيرتها القومية والحزبية«.. تلك هي النتيجة التي خرج بها التقرير السنوي الاول لوحدة الرصد الاعلامي بمؤسسة المرأة الجديدة، حيث احتلت جريدة البديل _ توقف اصدارها- المرتبة الاولي في الاهتمام بقضايا المرأة، لاسيما فيما يتعلق بحقوق العاملات والنساء المشاركات في الاضرابات والاعتصامات العمالية، بينما جاءت »المصري اليوم« لتتصدر قائمة الصحف المهتمة بقضايا التحرش الجنسي والعنف الجسدي للنساء، تليهما صحيفتا »الوفد« و»الاهرام« من حيث القضايا النسوية، حيث شملت عينة البحث رصد ما يزيد علي 1000 مفردة صحفية خلال 6 اشهر من 9 صحف وهي: الاهرام وروزاليوسف ومجلة حواء كممثلة للصحف القومية، وصوت الامة والمصري اليوم والبديل واليوم السابع كممثلة للصحف الخاصة وصحيفتي الاهالي والوفد عن الصحف الحزبية.

 
 
 حلمى النمنم
واكد التقرير الذي صدر امس الاول ان تغطية الصحف قضايا العنف الجسدي ضد النساء -قتل وضرب وتعذيب- بلغت %6 من حجم العينة، بينما جاءت قضايا التحرش الجنسي لتمثل %21 ثم الاغتصاب بنحو %9 والختان %4 وهتك العرض %2، ليصل الاهتمام الاعلامي بالقوانين والتشريعات المناهضة لحقوق المرأة إلي %7.

 
واشار التقرير النسوي إلي ان مؤشر اهتمام الصحف بقضايا المرأة اتجه نحو الحقوق الاقتصادية والاجتماعية مع حلول الازمة الاقتصادية العالمية بينما عاد ليتجه نحوالحقوق السياسية والمدنية للنساء مع اجراء بعض التعديلات الدستورية المنصفة للنساء ومنها تخصيص »الكوتة البرلمانية«، الا ان العنف الجسدي ضد المرأة مازال يحتل النصيب الأكبر من الاهتمام الاعلامي بقضايا النساء بالمجتمع ليصل الي %70 منها، مشيرا الي ان الصحف مازالت تهتم بقضايا المرأة بصورة موسمية بحيث تبرز مع الاحداث الساخنة وتخفت فيما بعد، الي جانب ان استخدام حوادث العنف ضد المرأة غالبا ما يستخدم كمادة للإثارة الصحفية.

 
وطالب تقرير وحدة الرصد الاعلامي بضرورة تدريب الصحفيين علي مراعاة اداب المهنة وميثاق الشرف الصحفي في تغطية القضايا النسوية وعدم استغلالها في الاثارة.

 
اكدت نولة درويش، مديرة مؤسسة المرأة الجديدة، ان الاهتمام بقضايا النساء في الصحف بدأ يتخذ منحي تصاعديا في الفترة الاخيرة، لاسيما بعد زيادة وتيرة حوادث العنف الجسدي والتحرش الجنسي ضد النساء، الي جانب الظروف الاقتصادية الطاحنة التي جعلت المرأة جزءا من المشهد الاحتجاجي اليومي بالمجتمع، مؤكدة ان بعض الصحف استجابت لهذا المتغير المجتمعي وأولت اهتماما واضحا بقضايا المرأة وخصصت مساحات للاقلام النسائية في صفحات الرأي بها في مقابل صحف اخري جعلت الاهتمام مقصورا علي الايجابيات فحسب.

 
فيما طالبت الدكتورة عواطف عبد الرحمن، عميد كلية اعلام القاهرة الاسبق، ضرورة التشبيك بين منظمات المجتمع المدني والاعلاميين من جهة والمراكز البحثية من جهة اخري، وذلك لقياس اسباب اتجاهات الاهتمام الاعلامي ببعض القضايا النسوية مقابل تجاهل البعض الاخر، مؤكدة ان الاهتمام الاعلامي بقضايا المرأة مازال ينحصر في حوادث العنف الجسدي بجميع اشكاله »قتل، ضرب، اغتصاب، تحرش جنسي، هتك عرض« بينما تظل القضايا المتعلقة بالحقوق والقوانين والتشريعات في المرتبة الثانية من الاهتمام.

 
بينما اقر حلمي النمنم، نائب رئيس تحرير مجلة المصور، باتخاذ بعض الصحف الموقف الرجعي والسلفي من قضايا المرأة، مؤكدا ان تعامل الصحف القومية مع الحوادث التي تقع بحق المراة غالبا ما تستخدم كمادة للاثارة الصحفية وزيادة التوزيع.

 
واكد النمنم ان العنف الجسدي ضد النساء مازال يحتل النصيب الاكبر في الاهتمام الاعلامي بقضايا النساء بشكل يفوق قضايا التشريعات والقوانين والتمكين السياسي للمرأة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة