اقتصاد وأسواق

‮»‬قناة السويس‮« ‬تقدم حوافز للسفن المتضررة من الأزمة العالمية


نادية صابر
 
نفي المهندس أحمد مصطفي، مستشار رئيس هيئة قناة السويس في تصريحات لـ»المال« ما تردد مؤخراً حول أسباب تراجع إيرادات قناة السويس خلال الأزمة العالمية، والتي تتهم الهيئة بأنها اخفقت في تقديم نظام حوافز جديدة خلال أشهر الازمة، الأمر الذي تسبب في هروب السفن العابرة واستخدام طريق رأس الرجاء الصالح، مما أدي إلي تراجع إيرادات الهيئة بنسبة %20 مقارنة بالعام الماضي.

 
أكد »مصطفي« أن الهيئة تقدم حوافز لمختلف السفن العابرة من خلال منح تخفيضات تصل إلي %20 للسفن القادمة من الخليج المكسيكي أو البحر الكاريبي متجهة الي الخليج العربي، حيث تم تفعيل عمل لجنة الخطوط الطويلة المعنية بدراسة حالات السفن التي تزيد تكلفة عبورها بقناة السويس علي تكلفة الطريق البديل، عدا سفن الحاويات، كما تمنح تخفيضاً نسبته %35 من رسوم العبور لسفن الغاز الطبيعي.
 
وأوضح مستشار رئيس هيئة قناة السويس أن الهيئة تمنح تخفيضات أخري علي الغاز المسال بنسبة %5 للناقلات المحملة بأكثر من 500 ألف طن و%10 للكميات التي تصل إلي مليون طن و%15 للسفن التي تصل حمولاتها الي مليوني طن، اضافة الي منح تخفيض يصل إلي %50 للسفن السياحية المارة التي ترسو بالموانئ المصرية بالبحر الاحمر و%2 تخفيضاً للسفن صديقة البيئة »ذات البدن المزدوج«.
 
وأضاف »مصطفي« أن هيئة قناة السويس تدرس نوعيات السفن التي تأثرت بتداعيات الازمة العالمية وتعمل علي تقديم الحوافز لها بشكل دائم، اضافة الي استمرار الهيئة في تعميق المجري الملاحي وتطوير المعدات ووسائل التأمين للحفاظ علي سلامة السفن.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة