أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

ظهور معتدل للقوة الشرائية يمكن البورصة من مواصلة تعويض خسائرها


كتب - فريد عبداللطيف:
 
تمكنت البورصة من الاضافة الي مكاسبها أمس لتواصل تعويض الخسائر التي تكبدتها منذ وصولها لأعلي مستوياتها منذ اندلاع الازمة المالية العالمية بتسجيل مؤشر EGX 30 مستوي 7280 نقطة، واغلق المؤشر امس علي صعود بنسبة %0.55 مسجلا 6716 نقطة مقابل 6679 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.

 
لاحظ منفذو عمليات زيادة واضحة في شهية المخاطرة بين المستثمرين الافراد بعد تحسن اداء اسواق المال علي مستوي العالم، الذي استمر امس في اوروبا وامريكا في التعاملات الآجلة، وتزامن ذلك مع تمكن المؤشر من الارتداد لاعلي بعد اقترابه في بداية الجلسة من دعم رئيسي في المرحلة الحالية قرب 6600 نقطة، حيث اندفع المستثمرون الافراد نحو الشراء طمعا في الاستفادة من تمكن شريحة عريضة من الاسهم من تعويض جانب من خسائرها الاخيرة، بعد ان هدأ الضغط البيعي الواقع عليها والذي كان قد أرهق حركتها في الجلسات الاخيرة.
 
ورجح المتعاملون بالسوق ان تتسارع وتيرة صعود البورصة في الجلسات المقبلة، بدفع من الأجانب الذين ينتظر أن يعاودوا الشراء بعد ان تراجعت الي حد كبير حالة الترقب التي شهدتها تعاملاتهم في انتظار وضوح الرؤية بشأن أداء الاسواق العالمية.
 
من الناحية الفنية، اشار محمد الاعصر، رئيس قسم التحليل الفني بالمجموعة المالية هيرمس، الي ان البورصة نجحت امس في ان تثبت علي الارض انها بنت مستوي دعم رئيسياً قرب 6600 نقطة التي رجح ان تكون قاع حركتها حتي نهاية العام الحالي. وتبع ذلك ارتداد البورصة لاعلي بدفع من الاسهم الكبري مع ظهور القوة الشرائية الكامنة، لتستهدف شريحة عريضة من الاسهم، وتواصل استهدافها حتي نهاية الجلسة، مما أوصلها في آخر تنفيذ عليها الي مستويات أعلي من متوسطاتها المرجحة، بما سيعزز من فرص القوة الشرائية في إحكام سيطرتها علي حركة الاسهم في الجلسات المقبلة. ورشح الأعصر المؤشر لاستهداف 6820 نقطة في جلسة اليوم، مؤكدا أن الاسعار الحالية تعد فرصة شراء، لأن هدف المؤشر قبل نهاية العام الحالي 7700 نقطة، اي مكاسب رأسمالية بحدود %14 في السبعة اسابيع المقبلة.
 
من جهته، اعتبر ايهاب السعيد رئيس قسم التحليل الفني بأصول للسمسرة ان ما تشهده البورصة من صعود في الجلستين الاخيرتين لا يتعدي التصحيح المؤقت لاعلي ولا يمكن اعتباره استئنافا للاتجاه الصعودي، وذلك الي ان يثبت عكس ذلك باختراق المؤشر 7000 نقطة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة