أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تخسر‮ ‬%7‮ ‬في أسبوع الأحداث الدامية للأسهم الكبري‮.. ‬والأجانب حدوا من الهبوط


فريد عبد اللطيف
 
شهدت البورصة جلسات دامية خلال تعاملات الأسبوع تساقطت خلالها الأسهم الكبري تباعاً تحت ضغط من مبيعات قوية من المستثمرين الأفراد والمؤسسات المحلية، وسط مخاوف من اتساع نطاق الحركة التصحيحية التي تشهدها البورصة منذ وصولها في نهاية الشهر الماضي لأعلي مستوياتها في اثني عشر شهراً بملامسة مؤشرها الرئيسي 7280 نقطة، قبل أن يشهد بعد ذلك عمليات جني أرباح وتخفيف للمراكز واسعة النطاق، ليفقد الأسبوع الماضي وحده %7.5 من رصيده بتسجيله في اغلاقه 6195.5 نقطة مقابل6703 نقاط في إقفال الأسبوع الأسبق كما فقد في الموجة التصحيحية الأخيرة التي إستهلها مطلع الشهر الحالي %14 من رصيده.

 
وتصاعدت وتيرة هبوط البورصة في جلسة الأربعاء بدفع من سقوط سهم أوراسكوم تليكوم الذي تسبب ترنحه منذ بداية الجلسة في إشعال فتيلة مبيعات واسعة النطاق، خوفاً من إتساع نطاق هبوط البورصة، خاصة أن السهم كان ضمن أسباب هدوء حدة التذبذبات الحادة التي شهدتها البورصة في الأسابيع الأخيرة بتحركه عرضياً بين 34و37 جنيهاً، وفتح السهم جلسة الأربعاء علي هبوط غير مسبوق فاقت نسبته %10 وليصل إلي 29.9 جنيه. جاء ذلك بعد أن قامت الحكومة الجزائرية بتحميل شبكة أوراسكوم تليكوم- الجزائر، ضرائب وغرامات تأخير بأثر رجعي منذ عام 2005 بلغت قيمتها 596 مليون دولار، فيما برره شريحة عريضة من المحللين بإجراء انتقامي بسبب الأحداث المصاحبة لمباراة مصر والجزائر.
 
صاحب هبوط سهم أوراسكوم تليكوم مبيعات مكثفة من قبل المؤسسات المحلية، خاصة أن البورصة تتحرك في مرحلة حرجة بعد كسرها لدعم رئيسي قرب 6 50 0 نقطة، واعتبره كبار المحللين الفنيين قاع حركتها في المرحلة الحالية، ومستوي وقف خسارة للمستثمر قصير الاجل.
 
ومما حد من هبوط البورصة الأسبوع الماضي إتجاه الأجانب للشراء، وان كان تدريجياً، وبكميات محدودة، وجاءت تلك المشتريات بعد حفاظ البورصة الأمريكية علي أدائها القوي، وتحقيق مؤشر داو جونز مستويات سعرية جديدة تعد الأعلي له منذ بداية العام بعد وصوله في منتصف الأسبوع الي 10400 نقطة، مما مكن المحافظ الأجنبية من تحقيق فوائض في أسواقهم، تم توجيه شرائح منها للأسواق الناشئة، ومن ضمنها مصر. ومن المنتظر أن يؤدي استمرار المحافظ الاجنبية في شراء الأسهم الكبري من إستعادة توازنها، خاصة أن القوة البيعية التي إستهدفتها المؤسسات المحلية قد شارفت عي النفاد، ويظهر ذلك تراجع حجم التعامل في الجلسات الأخيرة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة