أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

4 ‮ ‬مخاوف تمنع ترويج تأمينات الحياة من خلال مگاتب البريد


الشاذلي جمعة
 
دعا عبد الرؤوف قطب رئيس الاتحاد المصري لشركات التأمين، العضو المنتدب لشركة بيت التأمين المصري السعودي إلي ضرورة اتجاه الشركات خاصة التي تزاول نشاط تأمينات الحياة للبحث عن قنوات تسويق جديدة للتغطيات التأمينية المتاحة بحيث تصل إلي أكبر عدد ممكن من الشريحة المستهدفة، محدداً عدداً من تلك القنوات أهمها مكاتب البريد والتي تنتشر علي مستوي الجمهورية في أكثر من3700  فرع.

 
في المقابل رغم تأكيد عدد من الخبراء ومسئولي الشركات أهمية الاعتماد علي مكاتب البريد لتسويق منتجات تأمينات الحياة باعتبارها إحدي القنوات التسويقية الجديدة، فإنهم أكدوا في الوقت ذاته وجود 4 تحديات تواجه الاعتماد علي تلك المكاتب.
 
من جانبه أكد الدكتور جلال حربي، الخبير التأميني، وكيل تجارة القاهرة أنه علي الرغم من أهمية الاعتماد علي مكاتب البريد المنتشرة في محافظات الجمهورية لترويج التغطيات التأمينية المتاحة، فإن هناك عدداً من المخاوف التي تمنع اتخاذ تلك الخطوة وابرزها ضعف الوعي التأميني ليس فقط  لدي شريحة العملاء المستهدفين وانما أيضا لدي العاملين بهيئة البريد، مؤكداً أن العنصرين الانتاجي والتسويقي أهم من التغطية ذاتها.
 
وأشار حربي إلي أنه يمكن الاستفادة من مكاتب البريد لترويج المنتجات المتعلقة بالمشروعات المتناهية الصغر شريطة أن يقوم بترويج تلك التغطيات العاملين بالجهاز التسويقي لدي شركات التأمين، لافتا إلي أن عملاء مكاتب البريد من أصحاب الدخول المنخفضة والتي قد تمنع حصولهم علي التغطيات التأمينية المتاحة التي تفوق تكلفتها مستوي الدخول.
 
وأوضح وكيل تجارة القاهرة أنه يتعين علي شركات التأمين ابرام أكبر عدد ممكن من الاتفاقات مع البنوك العاملة في السوق لترويج تغطياتها التأمينية والتي تغطي مخاطر الوفاة والعجز الكلي والحريق، وليست التغطيات المرتبطة بالضمان خاصة مع حظر البنك المركزي ابرام اتفاقات من هذا النوع خلال الفترة الحالية.
 
وبرر »حربي« اقتراحه بارتفاع مستويات دخول عملاء البنوك مقارنة بعملاء هيئة البريد، بالاضافة إلي امكانية الربط الالكتروني بين فروع البنوك وفروع شركات التأمين، في مقابل حصول البنك علي عمولة توزيع، لافتا إلي أن هناك تجارب ناجحة في هذه العملية من خلال ترويج البنوك للتغطيات المرتبطة بالتأمين التكميلي علي السيارات.
 
من جهة أخري اتفق مدحت صابر نائب العضو المنتدب لشركة رويال مصر للتأمينات العامة مع الرأي السابق في اهمية المقترح الخاص بترويج منتجات تأمينات الحياة عبر مكاتب البريد، الا أنه اشار إلي ضرورة الاقتصار علي ترويج المنتجات منخفضة التكلفة وسهلة الشروط  بحيث يمكن ترويجها من خلال موظفي البريد نفسهم وفي ذات الوقت تلائم مستوي الوعي لدي عملاء هيئة البريد.
 
وأشار »صابر« إلي أن هناك تحدياً قد يمنع ترويج التغطيات الصعبة حسب وصفه فبجانب ضعف الوعي، هناك صعوبة في الربط الالكتروني بين مكاتب البريد وشركات التأمين لأن ذلك سيمثل تكلفة زائدة علي شركات التأمين التي قد لاتحقق لها عوائد تسمح بتحقيق فوائض في النشاط.
 
واقترح نائب العضو المنتدب لشركة رويال مصر للتأمينات العامة أن تقوم شركات التأمين بترويج تغطياتها المختلفة من خلال اكشاك المرور التي انشأتها بادارات المرور والتي تقوم من خلالها باستصدار وثائق التأمين الاجباري علي السيارات، معتبرا تلك القناة التسويقية الاقل تكلفة اذا ما قورنت بمكاتب البريد وفي ذات الوقت لاتحتاج إلي تدريب الكوادر.
 
 وبدوره أشار مصطفي كامل مدير ادارة الشئون الاكتوارية والحسابات الفنية بشركة المهندس للتأمين إلي صعوبات أخري قد تحول دون الاستفادة من مكاتب البريد في ترويج تأمينات الحياة أبرزها عدم القدرة علي ضبط الايقاع خاصة مع احتمال اتجاه العملاء للتحايل علي موظفي البريد وامدادهم ببيانات مغلوطة مما يكبد الشركات خسائر كبيرة.
 
وطالب كامل بضرورة التنسيق بين الاتحاد المصري لشركات التأمين وهيئة البريد بحيث تقوم الشركات بالاعتماد علي اجهزتها التسويقية في ترويج تلك التغطيات عبر مكاتب البريد وليس الاعتماد علي موظفي البريد انفسهم في ظل تزايد المهام المكلف بها العاملين بهيئة البريد مثل ايداع وسحب فيما يتعلق بالمدخرات الخاصة باصحاب الدخول المنخفضة والذي قد يعوق قدرتهم علي ترويج التغطيات التأمينية في الوقت ذاته.
 
اما الدكتور عادل موسي، مساعد رئيس شركة مصر للتأمين  للبحوث ودراسات السوق، فقد رفض المقترح، لافتا إلي أن هناك عدداً من شركات التأمين ومنها مصر للتأمين تمتلك شبكة فروع ضخمة منتشرة علي مستوي الجمهورية حيث إن لديها ما يتجاوز الـ200 فرع والتي يمكنها تقديم الخدمات المطلوبة دون الاعتماد علي مكاتب البريد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة