أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

هالة مصطفي‮: ‬أتمني ألا تؤثر انتماءات أعضاء لجنة التأديب علي حيادهم


المال - خاص
 
قررت نقابة الصحفيين، أمس الأول، إحالة الدكتورة هالة مصطفي رئيس تحرير مجلة الديموقراطية الصادرة عن مؤسسة الأهرام، للجنة التأديب، تنفيذاً لقرارات الجمعية العمومية الصادرة في أعوام 1980، و1985، و1987.

 
وتتكون لجنة التأديب من خمسة أعضاء هم: صلاح عبدالمقصود وكيل نقابة الصحفيين رئيساً للجنة، عضوية كل من المستشار محمد الدمرداش، نائب رئيس مجلس الدولة، وجلال دويدار أمين المجلس الأعلي للصحافة، وجمال فهمي، وهاني عمارة عضوي مجلس النقابة.
 
من جانبها أعربت الدكتورة هالة مصطفي، رئيس تحرير مجلة الديمقراطية الصادرة عن مؤسسة الأهرام، عن أملها في ان يتصف اعضاء هيئة التأديب بالحياد، وأبدت مصطفي اندهاشها من عدم علمها بكل تلك الخطوات التي تمر بها أثناء التحقيق معها، نافية ان يكون أي من أعضاء مجلس النقابة قد اطلعها بحقوقها اثناء التحقيق معها.
 
بينما أوضح حاتم زكريا، سكرتير نقابة الصحفيين، عضو لجنة التحقيق مع الدكتورة هالة مصطفي، ان قانون نقابة الصحفيين رقم 76 لسنة 1970 يتيح جميع السبل للتظلم إذا ما اعترض الصحفي الزميل علي اعضاء هيئة التأديب، مثلما حدث مع الدكتور رفعت السعيد، رئيس مجلس إدارة جريدة الاهالي عندما احيل إليها بسبب إخلاله بحقوق احد الزملاء بالجريدة، ولم يمتثل السعيد بالحضور امام هيئة التأديب، وطالب باستئناف الحكم الصادر ضده بالشطب، وذلك من خلال هيئة الاستئناف التأديبية والمكونة من 5 أعضاء، من بينهم ثلاثة مستشارين من محكمة استئناف القاهرة، وعضو بمجلس نقابة الصحفيين، وعضو مجلس نقابة آخر يختاره من يمثل امام تلك الهيئة، وذلك لأنه رأي انه من الصعب عليه ادبياً ان يعرض امام هيئة التأديب الخاصة بالنقابة، مفضلاً ان يعرض علي هيئة التأديب الاستئنافية، فغالبية اعضائها من المستشارين غير المنتميين لأي تيارات سياسية.
 
علي الجانب الآخر، نفي جمال فهمي، عضو مجلس النقابة احد اعضاء هيئة التأديب والمعروف بانتمائه إلي الحزب الناصري، ان تكون اتجهات اعضاء اللجنة السياسية هي المرجعية التي يتم علي أساسها الحكم علي الزميل الماثل امام الهيئة، موضحاً ان هناك قانون نقابة يتم الاحتكام اليه وقرارات جمعية عمومية، مشيراً إلي تجرد جميع اعضاء الهيئة من انتماءتهم ومعتقداتهم السياسية اثناء عقد هيئة التأديب ويتم الوقوف فقط علي هل قام الماثل أمام اللجنة بارتكاب الفعل أم لا؟، فلا يصح ان يتم الحكم وفق معتقداتنا الشخصية.
 
واستشهد فهمي بواقعة إحالة د.رفعت السعيد إلي هيئة التأديب، وصدور قرار بشطبه من النقابة، مؤكداً انه كان من باب أولي ان يحابي له لتقارب الايديولوجيات الفكرية، لكن هذا لم يحدث وتم اصدار قرار بشطبه لثبوت اخلاله بحقوق احد الزملاء الصحفيين، مفسراً استئنافه مرة اخري للقرار امام الهيئة الاستئنافية بأنه نوع من استخدام حقه القانوني في الاستئناف.
 
ودافع فهمي عن رئيس هيئة التأديب صلاح عبدالمقصود، المنتمي للاخوان المسلمين، مؤكداً انه لم يكن متطرفاً ضد رفعت السعيد رغم آراء السعيد ضد الاخوان.
 
أضاف »فهمي« ان التأديب موجود في كل نقابات العالم ونقابة الصحفيين لم تفعل شيئاً غير متعارف عليه، مشيراً إلي عدم وجود قانون في مصر يكفل حق التطبيع حتي تخالفه النقابة وهيئة التأديب ملتزمة بقانونها ولائحتها الداخلية وقرارات الجمعية العمومية، والتي تمنع جميع أشكال التطبيع النقابي والمهني والشخصي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة