أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

احتگار معدات التنقيب وتأخر تصاريح التشغيل أهم مشاگل صناعة الغاز


المال - خاص
 
قطاع الغاز الطبيعي من القطاعات الواعدة في مصر وعلي مستوي العالم .. ويشهد القطاع تدفقات استثمارية كبيرة نظراً لما ينتظره من مستقبل في مجال الطاقة، إلا أن عددا غير قليل من الشركات العاملة في مجال الغاز والتنقيب عنه واستخراجه تعاني مشكلات عدة أهمها تأخر الشحنات البحرية، واحتكار عدد من الشركات في مصر لتصنيع المعدات التي تحتاجها شركات التنقيب والاستخراج اضافة الي بطء  استخراج تصاريح بدء المشروعات وتصاريح السكك الحديدية وطالب أصحاب هذه الشركات والمستثمرون في قطاع الغاز بتيسير أعمالهم، والقضاء علي المشكلات التي تواجههم حتي يتمكنوا من النهوض بهذا القطاع. أكد المهندس أحمد عودة، مدير المشروعات بشركة »إيجاس« وجود عدد من المشكلات الملحوظة والمتكررة التي تواجه شركات الغاز الخاصة منها احتكار تصنيع بعض المعدات بحيث تحتكر شركات تصنيع مصرية توكيل إحدي الشركات الالمانية وبالتالي وضع شركة الغاز تحت قبضة الشركة المصرية التي تحدد الاسعار وأوقات تسليم شحنات الشركة الالمانية.


 
وأشار إلي تأخير الشحنات من قبل الموردين خاصة الشحنات البحرية الأمر الذي دفع تلك الشركات للجوء إلي النقل الجوي مرتفع التكاليف مضيفاً أن المشكلة الحقيقية التي تحولت إلي ظاهرة والتي تؤدي إلي بطء تنفيذ مشروعات الغاز الخاصة هي تعنت المزارعين عند مرور أحد خطوط الغاز في أراضيهم وعندما تعرض الشركة شراء الأراضي منهم فإنهم يرفعون الاسعار بصورة كبيرة لقطعة الأرض وبالتالي تلجأ الشركة إلي مفاوضات لفض النزاع ومحاولة  الوصول لسعر يرضي المزارع.

 
وأشار »عودة« إلي تأخر التصاريح خاصة تصاريح السكة الحديد مما يوفر وصول الآلات إلي مواقع الانتاج.

 
وأضاف أن تأسيس شركات الغاز الخاصة في أي مشروع يستلزم استخراج بعض الاوراق واتباع عدد من الاجراءات الأمر الذي يؤدي إلي تعطيل سير العمل.

 
وأكد المهندس أيمن عبد العظيم المسئول عن أحد فروع بتروجاس، أن شركات الغاز الخاصة تعمل في ظل مناخ متطور نافياً وجود عوائق أو مشكلات تعوق عمل تلك الشركات، مضيفاً أن العمالة بقطاع الغاز لا تمثل مشكلة كما يذكر البعض بل إن شركات الغاز الخاصة تملك عمالة ماهرة وعلي أعلي درجات الكفاءة وتوفر لها برامج التأمين المادي والصحي والترفيهي الذي يغنيها عن الهرب للخارج بحثاً عن الكسب السريع والربح الأكبر.

 
وأكد أن طول فترة الاستيراد أمر طبيعي يواجه جميع الصناعات مشيداً بدور القطاع في حل النزاعات بشكل دوري بل إنه يقدم برامج تدريبة لأصحاب الشركات والعاملين ويشرف علي سير عمل الشركات وعلي المشروعات القائمة سواء بالشركات الخاصة أو العامة الأمر الذي يمنع حدوث مشكلات ويقلل من حدتها حال حدوثها بحيث لا ترتقي إلي درجة العوائق التي تهدد مستقبل ونشاط شركات الغاز الخاصة.

 
وأكد مصدر مسئول بشركة نيوجاس لتجارة الغاز ومشتقاته أن جميع الشركات العاملة بالاقتصاد المصري تواجه مشكلات ولا يوجد من يستطيع نفي ذلك وأبرز تلك المشكلات عدم تعيين العمالة المؤقتة التي يتم الاستغناء عنها فجأة دون تأمينها بأي ضمانات الأمر الذي يؤدي إلي اضراب تلك العمالة مما قد يسبب تعطلاً لمصالح العمل وسير النشاط موضحاً أن المشاكل التي تواجه شركات الغاز الخاصة من الممكن أن تحدث ولكن يتم حلها باشراف القطاع وجهود الشركة وأشار إلي أن قطاع الغاز من أكثر قطاعات الطاقة انتعاشاً خاصة في الفترة الحالية والدليل زيادة عدد الابار المكتشفة وارتفاع معدلات الاحتياطي وزيادة حجم الاستثمارات الاجنبية، مشيرا الي أن قطاع البترول من أكثر المستفيدين من حل المشاكل التي تواجه شركات الغاز الخاصة إذ إن استمرار تلك الشركات في العمل دون تعطيل أوتعقيد في الاجراءات يزيد من فرص الشركة في التوسع وفتح أسواق جديدة وبالتالي شراكات متعمقة بالجانب التكنولوجي الأمر الذي يجلب عوائد ضخمة تزيد من القيم المضافة بالقطاع وتجلب أنظار كبري الشركات الاجنبية الي الاستثمار المباشر بقطاع الغاز الذي يعد من أكثر القطاعات الواعدة ومن أطول مصادر الطاقة عمراً. وطالب مسئول بنيوجاس باستمرار الاتصال المباشر بين شركات الغاز الخاصة وقطاع البترول حتي يتم توصيل المشكلات بشكل دوري حال حدوثها بحيث يمكن تداركها والقضاء عليها قبل تفاقمها. جدير بالذكر أن أحدث تصريحات الشركة القابضة للغازات الطبيعية »إيجاس« قد أكدت أنه تم تحقيق 24 اكتشافاً للغاز الطبيعي خلال العام المالي 2009/2008، 5 اكتشافات بالبحر المتوسط و13 بدلتا النيل و6 بالصحراء الغربية، الامر الذي أدي الي تحقيق طفرة باحتياطيات الغاز التي بلغت 77.2 تريليون قدم مكعب نهاية العام المالي الماضي بخلاف ما تم إنتاجه خلال العام.

 
وشهد نشاط الحفر والتنقيب عن الغاز نشاطا ملحوظا رغم الازمة العالمية فقد تم حفر 101 بئر باستخدام 27 جهاز حفر وقد تم دخول 48 بئراً للإنتاج بمتوسط إنتاج اضافي حوالي 616 مليون قدم مكعب يومياً من الغاز وحوالي 9 آلاف برميل من المتكثفات يومياً ومن المخطط تنفيذ8  مشروعات تنمية بقطاع الغاز ووضعها علي خريطة الانتاج خلال عام 2010/2009 باستثمارات 2.2 مليار دولار.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة