أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬فيش وتشبيه‮« ‬و»الراجل اللي ورا الكتاب‮« ‬والأدب الساخر في متحف شوقي





يقيم مركز كرمة بن هانئ الثقافي بمتحف أحمد شوقي، في السادسة والنصف مساء الأربعاء 21 سبتمبر الجاري ندوة نقاشية حول الأدب الساخر، وتأثيره في الحياة السياسية والاجتماعية، وتنقسم الندوة إلي جزأين الأول يناقش فيه الكاتب مصطفي الطوبجي صاحب كتاب »فيش وتشبيه« والكاتب إسلام جاويش صاحب كتاب »الراجل اللي ورا الكتاب« مشاكل الأدب الساخر بعد الثورة، وفي الجزء الثاني يتحدث كل منهما عن كتابه.

ومن جانبه قال الكاتب الساخر مصطفي الطوبجي، إن كتابه »فيش وتشبيه«، تتناول فكرته هل استطعنا اسقاط الفساد بعدما اسقطنا النظام ؟، الا انه يتناولها بشكل ساخر.

وأكد الطوبجي، أن الفساد ما زال موجودا، ولذلك حاول أن يعالج مشاكل المجتمع نفسه، لأنها هي الأساس في التخلص من فساد الحكومة فعندما يتخلص الشعب من هذه المشاكل فإنه سيكون قادرا علي ممارسة حقوقه بعد أن يدركها، وبالتالي تنجح الثورة، كما لفت إلي أنه لم يذكر حل مشاكل أفراد المجتمع بشكل واضح وإنما كان يورد الحل بطريقة غامضة إلي حد ما تسمح للقارئ أن يفكر قليلا في المشكلة ليصل بنفسه إلي حلها.

 وعن محاور الندوة قال الطوبجي :» سوف نتحدث فيها عن الأدب الساخر وبدايته وأكبر رموز الأدب الساخر وتأثيره علي الأحداث السياسية والاجتماعية، وذلك لمحاولة تعريف الناس بالأدب الساخر وتوضيح جمالياته، لأن العديد من الناس يري الأدب الساخر مجرد كتابة بشكل كوميدي، لدرجة أنه يصبح في كثير من الأحوال عملا مسفا، كما نتناول أيضا كيفية الاستفادة من الأدب الساخر بعد الثورة، وبعد ذلك يتناول إسلام جاويش كتابه »الراجل اللي ورا الكتاب« وأتناول أنا كتابي »فيش وتشبيه«.

وعن كتابات الأدب الساخر في الآونة الأخيرة وهل وصل هذا النوع الأدبي إلي مكانة جيدة بعد الثورة، أشار الطوبجي إلي أن هذه عملية معقدة إلي حد ما، فالأدب الساخر كان يعتمد علي كتاب كبار قبل الثورة وكان هناك عدد قليل من الكتاب، إلا أن الأمر اختلف بعد الثورة حيث صدر بعد الثورة أكثر من 200 كتاب في الأدب الساخر رصد الكتاب من خلالها ما حدث في الثورة بطريقة ساخرة واعتمدوا عليها لأنها هي الطريقة الأقرب للجمهور لأن الشعب المصري بطبيعته ساخر ويقبل علي هذا النوع الأدبي، إلا أن المشكلة هي أن الكثير استسهل فقلل من قيمة الأدب الساخر وهذه مشكلة لحظية ومن قام بعمل كتاب ساخر غير جيد لم يقم بعمل غيره ولن يبقي إلا الجيد من الكتاب، لأن معظم ما صدر عن الثورة من أدب ساخر يعد تهريجا.



بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة