أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

جدل حول نسب ضمان وصيانة‮ »‬المستورد‮« ‬في مراكز الوكلاء


إيمان حشيش
 
شهد اقتراح شعبة السيارات بتحديد نسبة %4 من قيمة السيارات المستوردة من غير بلد المنشأ لضمانها و%1.5 لصيانتها جدلاً واسعاً في أوساط الوكلاء المحليين.
 
 
نهى المليجى
فيما رفض عدد من الوكلاء الاقتراح بسبب الضغط المتوقع علي مراكز الصيانة والاعتراض علي النسب المحددة، أشار وكلاء أخرون إلي أن الاقتراح يساهم في زيادة عدد العملاء، ويحافظ علي حقوق المستهلك.
 
أعرب عفت عبدالعاطي، رئيس شعبة السيارات عن رفضه للنسبة المحددة لصيانة السيارات المستوردة، والاقتراح الخاص بنسبة الضمان، لأن تحديد هذه النسب سيلقي عبء صيانة كبيراً علي الوكلاء، وأضاف عبدالعاطي أن الوكلاء يدفعون أموالاً طائلة لتوفير مراكز الصيانة ثم يأتي المنافس أو الخصم الآخر الذي يستورد سياراته بأي أسلوب ويلقي علي عاتقهم عبء صيانة تلك السيارات.

 
وأضاف عبد العاطي أنه ليس ضد الاستيراد من الخارج، ولكن لا يجب أن نفرض علي الوكلاء أعباءً إضافية حيث قد تكون نسبة هذه الصيانة والضمان لا تتعدي الخمسة آلاف جنيه في بعض السيارات التي تأتي إلي الوكيل في الوقت الذي تحتاج فيه السيارة إلي موتور لا تقل تكلفته عن سبعة إلي عشرة آلاف جنيه، وبالتالي سيحمل هذا خسائر علي الوكلاء بالإضافة إلي أن هناك اختلافاً في طبيعة السيارات التي تستورد من الخارج والسيارات التي لدي الوكيل سواء كان من حيث الامكانيات أو الكماليات ولابد من الغاء هذا الاقتراح.

 
أشار عبدالعاطي إلي أن هذا الموضوع سيتم عرضه مرة أخري علي الوزير، لأنه ليس من العدل أن نفرض علي الوكيل أعباء بالرغم من تحمله أعباءً كبيرة، بالإضافة إلي أن هذا سيشجع المستوردين علي الاستيراد بنسبة أكبر وهذا ليس في صالح الوكلاء المحليين لذلك فإن هيئة الصناعة ستعيد التفكير مرة أخري في هذا الاقتراح.

 
وعن رأي الوكلاء أشارت نهي المليجي، مدير تسويق فولكس فاجن مصر، إلي أن تحديد نسبة %4 مقابل الضمان ونسبة %1.5 مقابل صيانة السيارات المستوردة من الخارج ليس في مصلحة الوكلاء لأنها نسبة قليلة جداً علي الصيانة والضمان.

 
كما اتفقت مع الرأي الذي يري أن ذلك سيشجع علي زيادة نسبة الاستيراد من الخارج وعدم التعامل مع الوكيل المحلي الذي يشغل عمالة كبيرة لديه.

 
وعن كيفية تعامل فولكس فاجن مع السيارات المستوردة أوضحت المليجي، أن السيارات المستوردة التي تأتي لديهم للصيانة لا تتم معاملتها مثل العميل الذي يشتري السيارة من الوكيل المحلي حيث يتم تحديد نسبة أعلي من أجل دخول هذه السيارات في الضمان.

 
وتري المليجي أن هذا الموضوع يحتاج إلي تنسيق بين الشعبة والوكلاء والتجار الذين يستوردون سيارات من الخارج للوصول إلي اتفاق متوازن يرضي جميع الأطراف حيث انه من الأفضل عدم تحديد نسبة وترك الموضوع للوكيل ليحدد هو ذلك لأنه هو الطرف الأكثر تضرراً.

 
علي جانب آخر وافق شريف العالم، مدير تسويق رينو علي النسبة التي تم تحديدها وقال إنها نسبة مرضية للوكيل خاصة إذا كانت السياراة مرتفعة السعر.

 
ويري العالم أن القرار يؤدي إلي زيادة الاستثمار لدي الوكلاء، كما انه سيحقق الحماية اللازمة للسيارات التي تستورد من الخارج، كما اتفق العالم مع الرأي الذي يري أن هذه النسب ستساعد علي تقليل نسبة الاستيراد من الخارج بل قد يحد منها.

 
وعن كيفية تعامل رينو مع السيارات التي تأتي من الخارج أشار العالم إلي أن رينو تتميز بسعر تنافسي مميز في مصر لذلك فإن نسبة السيارات التي تستورد من الخارج قليلة جداً إلا أن هذه السيارات عندما تدخل للصيانة لدي رينو مصر يتم تحديد النسبة بناءً علي عاملين فإذا كان العميل هو المالك الأصلي للسيارة وقد اشتراها مباشرة من الخارج عند سفره تتم معاملته معاملة العميل المحلي، بينما إذا كان العميل مستوردها أو قام بشرائها من تاجر يتم رفع سعر الصيانة والضمان.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة