أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

%20‮ ‬زيادة مرتقبة في مبيعات السيارات الفارهة‮.. ‬العام المقبل


علاء البحار - أحمد نبيل
 
توقع خبراء السيارات ارتفاع مبيعات السيارات الفارهة بنسبة تصل إلي %20 خلال العام المقبل 2010، مؤكدين أنها كانت الأقل تأثراً بالأزمة المالية العالمية خلال 2009.

 
وأشاروا إلي أن شركات السيارات الفارهة قدمت مجموعة من الحوافز لجذب العملاء منها الخدمات التمويلية المتميزة وتطوير خدمة ما بعد البيع.
 
وكشف الخبراء عن طرح موديلات جديدة، وبأسعار تنافسية للسيارات الفارهة مع بداية العام المقبل.
 
أكد أحمد الخادم، مديرتسويق المجموعة البارفارية أن السيارات الفارهة كانت أقل تأثراً من السيارات العادية بالأزمة المالية العالمية.
 
وأشار إلي أن الأفكار الجديدة التي تبنتها الشركات أدت إلي استقرار المبيعات رغم الصعوبات التي واجهتها في عام 2009.
 
وأوضح أن »BMW « قدمت خدمات تمويلية متميزة بنسب فائدة منخفضة وأقل مقدم وفترات تقسيط أكبر.
 
وأشار إلي قيام الشركة بتغييرات في »الأوبشن« إضافة إلي التعاون مع أكبر موزعين وهم »عزب العرب« و»ياسين« من أجل جذب مزيد من العملاء.
 
وكشف الخادم عن طرح ما بين 3 و4 موديلات جديدة في أول عام 2010.
 
وأضاف أن الشركة تسعي إلي تغيير خريطة المبيعات خلال الفترة المقبلة والتفوق علي المنافسين، ومؤكداً أن مبيعات عام 2009 تقترب من نفس أرقام مبيعات 2008، رغم صعوبات الأزمة المالية العالمية.
 
وأرجع علاء السبع، رئيس مجلس إدارة »السبع اتوموتيف« تفوق بعض السيارات الفارهة علي مثيلاتها المنافسة إلي عاملين وهما الجودة وتوافر خدمة ما بعد البيع.
 
وشدد علي أهمية دور مركز الخدمة بالنسبة للسيارات الفارهة حيث تقوم بتوفير قطع الغيار وجميع المستلزمات مما يساهم في جذب العملاء.
 
وأشار إلي أن تخفيض الجمارك علي السيارات الأوروبية لن يؤدي إلي زيادة مبيعات السيارات الفارهة لأن سعر اليورو ارتفع بشكل كبير، مشيراً إلي أن السيارات مرتفعة السعر في نفس الفئة تقل فيها المنافسة السعرية لأن الجمارك تبلغ نسبتها %271 وبالتالي تتميز عن طريق الخدمات والجودة وليس السعر.
 
وأشار إلي أن »انفنيني« تقدم عدداً من الخدمات وبعض المميزات مما ساهم في زيادة مبيعاتها.
 
وتوقع السبع زيادة مبيعات السيارات الفارهة من %10 إلي %20 خلال عام 2010.
 
وأضاف عماد وليام، مدير مبيعات بشركة »بورش« أن الشركة استطاعت الحفاظ علي حصتها السوقية رغم الأزمة المالية العالمية، موضحاً أن مبيعات سياراته ضئيلة جداً في السوق نظراً لأن عدد مقتني العلامة الألمانية »بورش« محدود جداً بسبب ارتفاع أسعارها مقارنة بالطرازات الأخري ولذلك يتم الاعتماد علي التخطيط للاستحواذ علي أعلي الطرازات مبيعاً ذات السعة اللترية أكبر من 2000 وفئة »4*4« الرياضية.
 
وأوضح أن الشركة تنافس طرازات »لاندروفر« و»BMW « في السوق المحلية خاصة »X6 « و»X5 « لاندروفر الرياضية، مؤكداً تقديم طراز »سيدان باريمييرا« الجديد بالإضافة إلي باقي الطرازات التي تأتي بالطلب مثل »Turbo 911 « و»Carrira GT « نظراً لارتفاع أسعارهما والتي ترتفع علي 2 مليون جنيه.
 
وتأتي هذه السيارات بمواصفات خاصة للعملاء.
 
وقال إن أكثر طرازاته مبيعاً هي »بورش كيان 4*4« والتي تباع بأربع فئات الأولي ذات 6 اسطونات وبقوة 290 حصان، والثانية سبعة 4800 سي سي وبقوة 385 حصان، والثالثة بقوة 500 حصان والسيارة الرياضية بقوة 550 حصان.
 
وأضاف أن العام المقبل سيشهد انتشاراً للطرازات المختلفة لأنها ستنافس الطرازات المحلية الصنع نظراً لانخفاض الجمارك علي السيارات الأوروبية المنشأ بنسبة %10.
 
وأضاف هاني سالم، مدير مبيعات الشركة "mti ” وكلاء سيارات »جاجوار« الانجليزية أن المنافسة من الطرازات الفاخرة غير عادلة لأن أغلب الشركات المنافسة لجاجوار تصنع سياراتها محلياً، موضحاً انه مع تخفيض الجمارك في الأعوام المقبلة ستؤدي إلي دخو »جاجوار« بقوة في المنافسة.
 
وقال سالم إن مبيعات جاجوار العالمية خلال العام الماضي تقدر ببيع 80 ألف سيارة مقارنة بأهم المنافسين »BMW « أو »مرسيدس« والتي تقوم ببيع ما يقرب من مليون وربع المليون سيارة.
 
وعن الحصة السوقية قال إن شركته تستحوذ علي %8.0 بالنسبة للسيارة ذات السعة فوق »2000cc « والمستوردة بالكامل وتوقع أن ترتفع نسبة النمو لأن »جاجوار« من أقل المتضررين من الأحداث الاقتصادية مدللاً علي بذلك بأن شركته لديها نمو في الطلب رغم انخفاض معدل النمو بشكل عام إلي %40.
 
وأضاف أن شركته ستقوم بطرح السيارة »XG « الكلاسيكية الرياضية أوائل يناير من العام المقبل وتنافس مرسيدس S »BMW « الفئة السابعة والتي تصنع من خامات الألومنيوم الكامل وتعمل بمحرك سعته اللترية »5000cc « وبقوة 400 حصان وبسعة لترية »5000cc « و»سوير إتشرجر« وتعمل بقوة 510 حصان.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة