أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

نتائج أرباح الشرگات الأمريگية تفوق توقعات المحللين


دعاء شاهين
 
فاقت نتائج أرباح العديد من الشركات الأمريكية خلال الربع الثالث توقعات المحللين، وإن كانت معظم أرباحهم ناتجة عن خفض النفقات وهو ما خيب آمال المستثمرين، الذين كانوا ينشدون انتعاشاً في الايرادات وأرباح الشركات.

 
وتقول صحيفة وول ستريت إن %80 من الشركات المسجلة في مؤشر »ستاندرد آند بورز500 « كان أداؤها أفضل من توقعات المحللين الاقتصاديين في الربع الثالث وفقاً لبيانات طومسون رويترز.
 
وبالمقارنة كانت نتائج أرباح %73 من الشركات المسجلة بالمؤشر أعلي من توقعات المحللين في الربع الثاني.
 
ويحذر المحللون من اعتبار أرباح الشركات في الربع الثالث مؤشراً جوهرياً علي التعافي لأنه يعتمد بالدرجة الأولي علي خفض النفقات دون ارتفاعاً حقيقياً في المبيعات.
 
وتزداد التوقعات بنمو إيرادات الشركات الأمريكية خلال الأشهر المقبلة بفضل تقلص مخزونها وهو ما قد يؤدي الي ارتفاع هامش أرباحها.
 
ويزداد التفاؤل تجاه الشركات التي تتمتع بحضور قوي في الاسواق الناشئة نظرا لوتيرة النمو السريع الذي تتمتع به الاقتصادات هناك وهو ما قد يقود المبيعات إلي أعلي.
 
كما قد يساهم انخفاض الدولار في دعم أرباح الشركات الأمريكية التي تتمتع بتواجد قوي في الاسواق الخارجية.
 
ويتوقع المحللون أن تتضاعف ارباح الشركات خلال الربع الأخير من العام الحالي ثلاث مرات مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
 
وكانت سلسلة متاجر »وول مارت« من بين الشركات التي أعلنت عن اخبار جيدة خلال الاسبوع الماضي، حيث تجاوزت أرباحها خلال الربع الثالث توقعات المحللين.
 
حيث صرح الرؤساء التنفيذيون لها بأن ارتفاع الانتاجية وادارة المخزون هما السبب وراء نمو أرباح شركتهم، في الوقت نفسه قالت الشركة إنها تواجه انخفاضاً في أسعار المنتجات خاصة في الغذاء والالكترونيات ورغم النتائج الايجابية خلال الربع الثالث فإن رؤساءه التنفيذيين يبدون حذرهم، حيث يتوقعون استقرار المبيعات خلال الربع الاخير وسط حذر المستهلكين.
 
ومع إعلان %93 من الشركات المسجلة علي مؤشر »ستاندرد آند بورز500 « عن أرباحها فإن أرباح الشركات اجمالا انخفضت بنحو %14 خلال الربع الثالث مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، علماً بأن المحللين توقعوا تراجع الأرباح بنحو %25 فيما يمثل بادرة تحسن.
 
وقد فاقت أرباح 370 شركة مسجلة في المؤشر توقعات المحللين وهي أعلي نسبة منذ أن بدأت مؤسسة طومسون رويترز تتابع أداء الشركات في 1994.
 
فقال »ديرك فان ديجك« الخبير في أسواق الاسهم لدي شركة »زاكس انفستمنت« إننا نري نتائج الشركات الأمريكية تفوق توقعات المحللين بفارق كبير يصل احياناً إلي %40 أو %50، مشيراً إلي أن متوسط ارتفاع أرباح الشركات عن توقعات المحللين كان أعلي منه.
 
ووفقاً لبنك »جولدمان ساكس« فقد فاقت %7.2 إيرادات %32 من الشركات المسجلة في مؤشر ستاندرد آند بورز -باستثناء الشركات المالية والمرافقة- التوقعات بنسب كبيرة خلال الربع الثالث.
 
وقد لاحظ المحللون في جولدمان ساكس أن أكثر الشركات التي أعلنت ايرادات ايجابية فاقت التوقعات كانت في قطاعات الصحة والتكنولوجيا.
 
اضافة الي شركات الصناعات الوسيطة مثل المصنعة لأشباه الموصلات، والتي كان أداؤها أفضل من شركات الخدمات.
 
وتوقع توماس دويرفلنجر، الخبير في أسواق الاسهم لدي بنك UBS أن ترتفع أرباح التشغيل للشركات المسجلة علي مؤشر »ستاندرد آند بورز 500« بمتوسط %29 في العام المقبل.
 
كما توقع فلنجر ارتفاع الايرادات بنحو %9 حتي في حالة تعثر تعافي الاقتصاد الأمريكي الكلي، وذلك لأن العديد من الشركات المسجلة علي المؤشر تمتلك أنشطة خارجية واسعة وتشكل مبيعاتها خارج الولايات المتحدة نحو %32، وهو ما يجعلها تتأثر بأي تعاف في الاسواق الخارجية، اضافة الي تأثر اداء الشركات المسجلة بالموشر بأداء قطاع السلع الأولية والتصنيع، أكثر من تأثره بأداء الاقتصاد الأمريكي الكلي، والذي يعتمد بنحو كبير علي انفاق المستهلكين.
 
من ناحية أخري يتوقع المحللون أن يكون لضعف الدولار عامل إيجابي مضاعف يساعد علي دعم ايرادات الشركات اعتباراً من الربع الأخير من العام الحالي.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة