أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

»‬ساويرس‮« ‬يناشد السلطات الجزائرية حماية منشآت‮ »‬جيزي‮«‬


ناشد نجيب ساويرس، رئيس مجلس إدارة أوراسكوم تليكوم، السلطات الجزائرية حماية منشآت شركة »جيزي«، مشددا علي خطورة الموقف حاليا بالنظر لتصاعد الاعتداءات من جانب بعض المتعصبين علي مقار عمل الشركة والأجهزة الخاصة بها، وتأثيراته السلبية علي شبكة الهاتف المحمول التي تخدم15  مليون مشترك حاليا.
 
 
 نجيب ساويرس
كانت شركة أوراسكوم تليكوم قد تعرضت لاعتداءات كبيرة في الجزائر في أعقاب خسارة منتخبها امام نظيره المصري في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010.
 
وعاد إلي القاهرة أمس الأول، وفقا لـ»ساويرس«، جميع المصريين العاملين بشركته في الجزائر ويقدر عددهم بـ 20 شخصا وعائلاتهم، خوفا من تعرض حياتهم للخطر.

وأشار رئيس أوراسكوم تليكوم إلي ان الدمار الذي أحدثته الاعتداءات وصل إلي أجهزة الكمبيوتر الخاصة بشركة جيزي بما تحمله من بيانات، وحذر من أن آثار الاعتداءات، التي يقوم بها آلاف الجزائريين، يمكن أن تؤثر سلباً علي أداء الشركة نفسها في حال وصولها إلي أجهزة السويتش الخاصة بها. ولاحظ ساويرس تدخلا من قبل قوي منافسة لشركته بالجزائر تعمل علي استغلال هذا الوضع وزيادته اشتعالا.  وردا علي سؤال حول موقف الشركة في حال مقاطعة الجزائريين شبكة جيزي، أعرب ساويرس عن أمله في عدم حدوث ذلك، وهو ما يهدد مصير شركة يعمل بها 4 آلاف جزائري وتخدم 15 مليون مستخدم، وإن أشار في الوقت نفسه إلي تصاعد الأحداث بسرعة كبيرة، حتي إن أعمال التخريب تطرقت إلي مركزي اتصالات مملوكين لجزائريين، بسبب تقديمهما خدمات لشركة جيزي. وقال إن شركته ستعمل علي إبراز هويتها الجزائرية، بالتأكيد علي أن العاملين فيها من الجزائريين. وعبر ساويرس عن المرارة التي تشعر بها شركته تجاه ما تتعرض له بالجزائر، خاصة أنها اتجهت للاستثمار بها في توقيت صعب أثناء أعمال العنف التي ضربتها لعدة سنوات، وبلغت جملة استثماراتها بها حتي الآن نحو 4 مليارات دولار.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة