أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

وزير الري يفتتح اليوم ورشة عمل حول التغيرات المناخية بدول حوض النيل


أ ش أ:

شدد الدكتور محمد بهاء الدين وزير الموارد المائية والري على ضرورة ترشيد استخدامات المياه فى كافة القطاعات ، وذلك من خلال إجراءات تقليل الفواقد فى شبكات مياه الشرب.

 
محمد بهاء الدين 
وقال "إن ترشيد الاستخدام يتم أيضا عن طريق عملية تدوير المياه داخل المصانع واستخدام تكنولوجيات صناعية موفرة للمياه ، وإجراءات تقليل فواقد المياه فى قطاع الزراعة من خلال تطوير الرى الحقلى ، وإستخدام طرق الري الحديث كالرى بالرش والتنقيط والرى تحت السطحى واتخاذ إجراءات لرفع كفاءة استخدام المياه بشكل عام".

جاء ذلك خلال افتتاح الوزير اليوم الأحد ورشة عمل بعنوان (تأثير التغيرات المناخية على دول حوض النيل ..تبادل الخبرات داخل الحوض) تحت رعاية الدكتور هشام قنديل رئيس مجلس الوزراء.

وشارك في ورشة العمل ، الدكتور محمد عبد المطلب رئيس المركز القومي لبحوث المياه والدكتور مصطفى طلبة المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة وسفراء دول حوض النيل لدى مصر وسفيرة أسبانيا لدى مصر ، وممثلو المجتمع المدنى وشركاء التنمية وكبار قيادات وزارة الموارد المائية والرى.

كما شارك بها عدد من المتخصصين فى مجالات المياه والتغيرات المناخية وممثلي وزارات الخارجية والزراعة والتعاون الدولى من الجانب المصرى بجانب العديد من المتخصصين فى مجالات المياه من وزارات البيئة والمياه من دول حوض النيل وممثلي الجهات المانحة والمعنية بموضوعات المياه.

ونوه الدكتور محمد بهاء الدين وزير الموارد المائية والري - خلال افتتاحه ورشة العمل اليوم ، بالتحديات التى يواجهها متخذو القرار فى إدارة الموارد المائية بعد انخفاض نصيب الفرد السنوى من المياه فى مصر من 2800 متر مكعب فى عام 1959 إلى نحو 660 متر مكعب فى العام الحالي ، وهو ما يعبتر أقل من الحد العالمى للفقر المائى والمقدر بقية 1000 متر مكعب سنويا.

وأشار إلى الجهود المبذولة لحماية شواطىء الدلتا ، وإعادة استخدام مياه الصرف الزراعى والصحى ..موضحا أن الهدف من إقامة ورشة العمل هو تبادل الخبرات والأفكار بين المتخصصين والجهات المعنية فى مجالات المياه والتغيرات المناخية.

من جهتها ، أشارت السيدة أنيتا نيرودي ممثل الأمم المتحدة بمصر إلى جهود الأمم المتحدة فى دعم الدول لمجابهة التغيرات الناخية ، وأشارت كذلك إلى مشروع مجابهة مخاطر التغيرات المناخية فى مصر.

وبدوره ، أكد رئيس المركز القومى لبحوث المياه الدكتور محمد عبد المطلب أهمية البحث العلمى فى حل مشاكل المياه ودعم متخذى القرار من خلال تطبيقات البحوث.

تجدر الإشارة إلى أن مشروع مجابهة أخطار التغيرات المناخية يموله برنامج الأمم المتحده للتنمية بالتعاون مع منظمة (اليونيسكو) ، ويشمل 4 مجالات رئيسية فى الطاقة والمياة والزراعة والتنمية النظيفة.

ويقوم مركز التنبؤ بقطاع التخطيط بالوزارة بالتعاون مع المركز القومى لبحوث المياه بتنفيذ البرنامج الخاص بالمياه الذى يتضمن استخدام مجموعة من النماذج المناخية الإقليمية ، وكذلك نماذج هيدرولوجية لمحاكاة التغيرات الناخية على حوض نهر النيل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة