أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

القطاع خارج الأراضي المطروحة للمشروعات السياحية


أكرم مدحت 
 
علي الرغم من أن اللائحة التنفيذية لقانون تنمية المنشآت الصغيرة رقم 141 لسنة 2004 تنص علي أن الجهات صاحبة الحق في التصرف في الأراضي عليها موافاة الصندوق الاجتماعي للتنمية كل في مجاله بخرائط مساحية وبيانات كافية عن الأراضي الشاغرة، التي تباح للاستثمار في المناطق الصناعية والسياحية والمجتمعات العمرانية وأراضي الاستصلاح الزراعي، تمهيداً لتخصيص %10 منها للمشروعات الصغيرة. فإنه يتم تخصيص تلك النسبة في الأراضي المطروحة للاستثمار السياحي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في العديد من المدن السياحية، واقتصرت جهود المحليات في هذا الصدد علي تجميع المشروعات في مناطق صناعية تخدم مختلف القطاعات بما فيها القطاع السياحي، إلي جانب أن بعض أصحاب المشروعات السياحية يقومون بتأجير جزء من المساحة للمحال التجارية والبازارات، التي من حقها أساساً الحصول عليها بأسعار خاصة طبقاً لطبيعة النشاط.

 
 
 محمد عبدالفضيل
في هذا السياق قال اللواء محمد عبدالفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، إن الأراضي المطروحة للاستثمار السياحي المملوكة لهيئة التنمية السياحية مخصصة للمشروعات الفندقية بالكامل سواء لإقامة فنادق أو قري سياحية لم يتم تخصيص جزء منها للمشروعات الصغيرة بالنسبة المحددة %10 بقانون تنمية المشروعات الصغيرة حتي الآن، ولكن من خلال الاستراتيجية الجديدة للمحافظة في التنمية السياحية سيتم تخصيص جزء من الأراضي، التي يتم طرحها للمشروعات والتي تخدم القطاع مثل إنشاء مراكز تجارية تجمع العديد من المشروعات الصغيرة مثل البازارات إلي جانب الأنشطة الترفيهية، منها ركوب الخيل والجمال، وما يحدث بالمشروعات السياحية يتمثل في أن صاحب أي قرية أو فندق سياحي يقوم بتأجير جزء من مساحة المنشأة للبازارات والمحال التجارية للملابس وغيرها.
 
أما بشأن الأراضي المطروحة للمشروعات الصناعية فأكد شوشة أنه سيتم تخصيص ما يزيد علي %30 منها للمشروعات الصغيرة، بالإضافة إلي منطقة »المساعيد« الحرفية والصناعات الصغيرة والموجودة خارج الكتلة السكنية، وتشمل صناعات وحرفاً تخدم القطاع السياحي مثل صناعة الخزف وأوراق البردي وغيرهما من المنتجات التي تباع بالبازارات، فضلاً عن الطرازات التي توضع علي الملابس والمعبرة عن الثقافة المصرية، وتبلغ مساحة تلك المنطقة مليون متر مربع. تتراوح مساحة المشروع الواحد بها بين 100 و250 متر مربع طبقاً لنوع النشاط، وتقدر استثماراتها بـ30 مليون جنيه.
 
ومن جانبه أوضح اللواء حاتم منير، مدير جمعية مستثمري البحر الأحمر السياحية، أن الأراضي التي تطرحها هيئة التنمية السياحية مخصصة للمشروعات السياحية الكبري فقط، حيث لا تخصص %10 منها للمشروعات الصغيرة، نظراً لأن تلك الأراضي تكون محددة لإقامة الفنادق والقري السياحية، ويقوم صاحب المنشأة بتأجير منطقة للأنشطة التجارية مثل محال الملابس والبازارات أو بناء مركز تجاري ملحق بالمشروع دون إلزامه بذلك، ولكن يتم كنشاط ترفيهي تسوقي للسائحين دون الحاجة إلي ذهابه إلي وسط المدينة حيث إن المشروعات السياحية خارج كردون المدينة.
 
وأضاف أنه ليست هناك مشروعات صغيرة بالقطاع السياحي، ولكنها صناعات ومشروعات تخدم القطاع مثل مراكز الغوص، فهي تعتبر مشروعات سياحية ترفيهية صغيرة أو خدمات مكملة للمشروع الفندقي، أما الأنشطة الخاصة بورش الصيانة التي تستفيد منها الأتوبيسات السياحية إلي جانب الأنشطة التجارية فهي أنشطة أهلية تحصل علي موافقة من المحافظة، ولا تتطلب تخصيص قطعة أرض لها تطرح للاستثمار، مشيراً إلي أن هناك منطقة صناعية في مدينة الغردقة خارج الكتلة السكنية للمشروعات الصغيرة في مختلف القطاعات.
 
في حين أكد عادل الشربيني، عضو جمعية مستثمري جنوب سيناء، أن هناك مشروعات صغيرة مقامة بالفعل تخدم القطاع السياحي، منها مراكز صيانة السيارات والبازارات والمخازن وورش الأخشاب، التي تستفيد منها بشكل كبير الفنادق إذا تتطلب الأمر اصلاح أي قطعة من مكونات الغرف بشكل سريع دون الحاجة إلي شراء غيرها من المصنع، لضمان توفير مصاريف التنقل، فضلاً عن منطقة الرويسات المخصصة للصناعات الصغيرة.
 
أما المهندس عماد عزمي، مسئول المعلومات بإدارة الاستثمار بمحافظة مطروح، فأكد أنه تجري حالياً دراسة وضع مخطط لاقامة منطقة حرفية للصناعات الصغيرة تقع بالكيلو 9 شرق مطروح، مشيراً إلي أن الأراضي التي يتم طرحها للاستثمار السياحي بالمحافظة لا يتم تحديد نسبة %10 لتكون للمشروعات الصغيرة، حيث لا توجد معايير لتحديد حجم المشروع وتصنيفه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة