أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

استراتيجية متكاملة للنهوض بصناعة المطاط


رشا شقوير
 
تعقد شعبة المطاط بغرفة الصناعات الكيماوية اجتماعاً عاجلاً نهاية الأسبوع الحالي لمناقشة معوقات نمو القطاع ومن أهمها وضع مواصفات قياسية لمنتجات المطاط حتي يتم التعرف علي المنتجات السليمة من المقلدة والمغشوشة والتي ظهرت بكثرة في السوق المحلية بشكل لافت للنظر وهو ما يتسبب في خسائر فادحة لأصحاب المصانع.

 
من جانبه أكد خلف شاكر، رئيس الشعبة، أنه لابد من سرعة اتخاذ إجراءات لوضع مواصفات قياسية تلتزم بها مصانع المطاط خلال الفترة المقبلة، مؤكداً أن هناك اتفاقاً بين الشعبة ومصلحتي الكيمياء والرقابة الصناعية بهدف تشديد الرقابة علي المنتجات المطروحة بالأسواق.
 
وأشار إلي أهمية تحسين أوضاع معامل الاختبارات التابعة لوزارة التجارة والصناعة، لافتاً إلي أن البضائع المستوردة التي تدخل إلي السوق المحلية دون مطابقتها للمواصفات القياسية تنافس المنتج المحلي لأنها أرخص سعراً رغم تدني مستوي جودتها.
 
ويقول فاروق رياض، عضو مجلس إدارة شعبة المطاط، إن سوق المنتجات المطاطية المصرية بها العديد من المشاكل التي تؤثر بشكل كبير عليها والتي ترجع في الأساس إلي عدم وجود مواصفات قياسية معروفة تتبعها جميع المصانع.
 
وأشار إلي أن الإطارات المستوردة بكميات كبيرة يتم تداولها وهي مجهولة المصدر تماماً، أي لا توجد علي الإطار أي بيانات تفيد التعرف عليها، أو علي الدولة أو الشركة المنتجة لها، وبالتالي فإنها مخالفة تماماً لاشتراطات هيئة الرقابة علي الصادرات والواردات ومع ذلك فهي موجودة بالسوق بكميات ضخمة للغاية ويتم تداولها.
 
ولفت إلي ضرورة وضع مواصفات قياسية جديدة للكاوتش وتطبيقها علي السلع المستوردة من إطارات السيارات وذلك من أجل الحد من السلع منخفضة الجودة والتي تنافس المنتجات المحلية.
 
ولفت إيهاب سعد، نائب رئيس شعبة الصناعات المغذية بغرفة الصناعات الهندسية، إلي أن الكثير من المستوردين يقومون باستيراد الإطارات التي تحتوي علي أكثر من ماركة ونوع، وفي هذه الحالة لا تمثل العينة الاحصائية المختارة للاختبارات جميع الأنواع الموجودة، وبالتالي فإن هناك العديد من أنواع الإطارات المتداولة حالياً لم تمر أساساً علي هيئة الرقابة علي الصادرات والواردات ومن ثم لم تختبر ولم يحدد مدي اتساقها مع المواصفات المصرية للإطارات.
 
وأكد »سعد« أن الشركات الوطنية دائماً هي التي تحافظ علي توازن الأسعار وتمنع انفلاتها في السوق المحلية بشكل عام بخلاف المستوردين الذين يقومون باستيراد منتجات متدنية الأسعار والجودة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة