أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

ترحيب بتعميم خدمات التأمين الصحي علي أنظمة‮ »‬بطاقة الأسرة‮«‬


إيمان دراز
 
جاءت الخطوات الحالية من قبل وزارة »التنمية الإدارية« للقيام بتجارب مختلفة وتقديم خدمات أخري علي بطاقة الأسرة، منها الرعاية الصحية وتوزيع معاش الضمان الاجتماعي لتفتح الباب أمام توقعات مستقبلية بتقديم خدمات أخري تساعد في مسايرة عمليات التطوير التكنولوجي  المختلفة في الآونة الأخيرة، خاصة أن التقارير الصادرة عن وزارة التنمية الإدارية تشير إلي أن مشروع تقديم السلع التموينية المدعمة عن طريق البطاقة الذكية المعروفة باسم »بطاقة الأسرة« استطاع ضبط سوق السلع التموينية، وتحقيق وفر كبير من هذه السلع نتج عنه فتح باب القيد للمواليد للانضمام إلي بطاقات الأسرة التموينية الحالية، وكذلك إصدار بطاقات جديدة لمن لم يستفيدوا مسبقاً من السلع المدعمة.

 
 
 أحمد درويش
وقامت وزارة التنمية الإدارية بإصدار 5 ملايين بطاقة ضمن مشروع بطاقة الأسرة لتمتد التجربة إلي 16 محافظة علي مستوي الجمهورية بهدف تقديم السلع التموينية كإحدي الخدمات التي ستتيحها البطاقة، وتتم حالياً تجربة مشروع تقديم خدمات التأمين الصحي عن طريق نفس البطاقة بمحافظة السويس، تحت رعاية وإشراف هيئة التأمين الصحي، ومن المنتظر أن يتم تجريب المشروع في المرحلة التالية في محافظة سوهاج، وذلك للتأكد من مدي فاعلية المشروع نظراً لزيادة عدد سكان محافظة سوهاج الذي بلغ 4.5 مليون نسمة مقارنة بنصف مليون فقط في محافظ السويس.
 
في الوقت نفسه يري البعض أن المرحلة المقبلة لبطاقة الأسرة، التي تتمثل في الحصول علي معاش الضمان الاجتماعي بواسطتها، تعتبر نقلة مهمة جداً للتخلص من التكدس علي منافذ صرف المعاشات، حيث سيؤمن المشروع صرف معاش الضمان الاجتماعي عن طريق مكاتب هيئة البريد، وذلك خلال مدة صرف المعاش والتي تبلغ 15 يوماً.

 
وقال الدكتور ناصر فؤاد، المتحدث الرسمي باسم وزارة التنمية الإدارية، إن تقديم السلع  التموينية يعتبر أحد تطبيقات بطاقة الأسرة، وأنه من المتوقع أن يتم الانتهاء من إصدار بطاقة لكل أسرة بحلول نهاية العام المالي 2010/2009، مؤكداً أن المشروع تم الانتهاء منه فعلياً علي مستوي 16 محافظة بإجمالي حوالي 5 ملايين بطاقة تم تنفيذها علي مرحلتين بواسطة شركة ASC التي فازت بالمرحلة الأولي من المشروع.

 
وأضاف فؤاد أن المشروع يؤمن وجود ملف خاص بكل أسرة ويقدم جميع المعلومات اللازمة عنها، وذلك لضمان وصول الدعم لمستحقيه، مما يقلل من فرص تلاعب البعض بالمعلومات للحصول علي دعم دون وجه حق وكذلك فيما يخص مشروع صرف السلع التموينية عن طريق البطاقة والذي حقق نجاحاً ملموساً.

 
وأوضح فؤاد أن تجربة مشروع تقديم السلع التموينية باستخدام البطاقة حققت وفراً في السلع في محافظة السويس بلغ %20، أي أن أعداداً أكبر من المواطنين استطاعت الحصول علي الدعم، وأضاف أن الجانب الأكبر من إهدار هذه السلع كان عادة ما يحدث لدي تجار التجزئة، خاصة أن هناك الكثير من محاولات التلاعب والتي تم تقنينها إلي حد كبير باستخدام بطاقة الأسرة.

 
من جهته قال سامح بدير، استشاري وزارة التنمية الإدارية، إن مشروع تقديم السلع التموينية عن طريق بطاقة الأسرة استطاع تحقيق نجاح ملموس خلال الفترة الماضية، حيث بدأته الوزارة منذ 2006، مشيراً إلي أنه تم ضبط هذه السوق بشكل كبير للقضاء علي حالات الغش والتسرب التي كانت تحدث لدي التجار.

 
وتوقع بدير أن يحقق مشروع الحصول علي خدمات التأمين الصحي عن طريق بطاقة الأسرة نفس النجاح الذي حققه مشروع السلع التموينية، موضحاً أن الهيئة العامة للتأمين الصحي هي التي تضع خطة تطوير المشروع وتطبيقه في محافظات مصر المختلفة.

 
وأضاف بدير أن التأمين الصحي من خلال بطاقة الأسرة سيركز عمله علي التعامل مع الجهات المقدمة للخدمة وهي المعامل والعيادات وصيدليات صرف الدواء، وذلك لضبط السوق وتنظيم وتقنين محاولات الخروج عن اللوائح.

 
من جهة  أخري قال محسن البردعي، العضو المنتدب لـ»ASC « الشركة التي نفذت مشروع بطاقة الأسرة في 16 محافظة من محافظات مصر إن المشروع حتي الآن يعد واحداً من أنجح مشروعات الحكومة الإلكترونية، وإن الشركة قدمت حتي الآن 5 ملايين بطاقة علي مرحلتين، خلال 3 سنوات تقريباً، مؤكداً أن المشروع حقق وفراً كبيراً بالنسبة للسلع التموينية، مما انعكس بدوره علي زيادة أعداد المستفيدين من الدعم الحكومي للسلع التموينية. وقد حصلت الشركة علي الموافقات اللازمة من مؤسسة »ماستر كارد« و»فيزا« وهي موافقات لازمة للحصول علي شهادات الجودة المطلوبة في هذا السياق، وتحظي البطاقات الذكية التي تطبق معايير شركتي »فيزا« و»ماستر كارد« العالمية بأنها أصبحت مؤخراً الطريقة المثلي والأكثر أمانا لمعالجة إجراء المعاملات البنكية ومعاملات الشراء وهي البديل المفضل تكنولوجيا للبطاقات الممغنطة التقليدية.

 
وأضاف البردعي أن هناك شركتين أخريين تقومان بتنفيذ المشروع في باقي محافظات الجمهورية الأولي هي »أديت« التابعة لوزارة الطيران ومن المتوقع أن تقوم بإصدار 2.5 مليون بطاقة في أربع محافظات، والثانية هي »فرست داتا« والتي من المتوقع أن تقوم بإصدار 4.5 مليون بطاقة لباقي محافظات الجمهورية منها القاهرة والجيزة، وذلك قبل انتهاء العام المالي الحالي 2010/2009.

 
وأوضح البردعي أن هناك تجربة لتقديم خدمات التأمين الصحي من خلال نفس البطاقة في محافظة السويس علي عينة حوالي 6 آلاف شخص، إلا أنه لابد من تجريبها فيما بعد علي محافظة أكبر من حيث تعداد السكان لضمان فاعلية المشروع، وقد اختارت هيئة التأمين الصحي محافظة سوهاج، التي يبلغ تعداد سكانها 4.5 مليون نسمة وذلك بحلول 2011/2010، مشيراً إلي أنه سيتم العمل علي إضافة الأطفال أقل من 6 سنوات للتأمين الصحي.
 
يذكر أن مشروع البطاقات الذكية بطاقة الأسرة تم تنفيذه في 16 محافظة هي السويس، والإسماعيلية، وبورسعيد، ودمياط، وشمال سيناء، وجنوب سيناء، والدقهلية، والمنوفية، والشرقية، وبني سويف، وسوهاج، وقنا، والأقصر، وأسوان، والبحر الأحمر.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة