أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬أوراسكوم‮« ‬تدرس المزايدة علي شركة‮ »‬كوبر براس‮« ‬البرازيلية


كتب - أيمن عبدالحفيظ:
 
تدرس شركة أوراسكوم التقدم بعرض للاستحواذ علي شركة »كوبر براس«، التابعة لشركة »انجلو أميريكان« بالبرازيل، وذلك ضمن المزايدة التي طرحتها الاخيرة لبيع الشركة التابعة لها، والتي أبدت عدة شركات عالمية اهتماماً بها، خاصة الشركات العاملة بأمريكا اللاتينية.

 
 
 ناصف ساويرس
كان ناصف ساويرس، الرئيس التنفيذي لشركة أوراسكوم للانشاء والصناعة، قد قال في تصريحات صحفية أمس في لندن إن شركته تدرس الاستحواذ علي شركة »كوبر براس«، والحصول علي رخصة إنتاج الاسمدة بالهند، دون أن يقدم مزيداً من التفاصيل.
 
علمت »المال« أن التقييم الذي جري لشركة »كوبر براس« من قبل الشركة الأم يدور حول 1.2 مليار دولار.
 
ومن المنتظر أن تتنافس أوراسكوم علي شراء »كوبر براس« أمام شركة »فال« للتعدين العالمية، فضلا عن »فوسفيرتيل« التي تعتبر أكبر منتج للاسمدة بالبرازيل.
 
وتنتج شركة »كوبر براس« نحو 1.3 مليون طن من الفوسفات سنويا، يتم استخراجه من منجمها الخاص في »كاتالو« البرازيلية، وتنوي مضاعفة حجم انتاج المنجم بضخ استثمارات قيمتها مليار دولار.
 
يأتي اهتمام أوراسكوم بالاستحواذ علي شركة »كوبر براس« البرازيلية في اطار سعيها للتوسع في قطاع الاسمدة علي المستوي العالمي، وهو ما يبرر ايضا اهتمامها بالحصول علي ترخيص لإنتاج الاسمدة بالهند.
 
وتدرس أوراسكوم السوق الهندية لاختراقها من القطاعين اللذين تعمل بهما وهما الاسمدة والمقاولات خاصة البنية التحتية، في ضوء كونها سوقاً محتملة كبيرة، ونفس الأمر كذلك بالنسبة للسوق البرازيلية، وإن كان التركيز فيها ينصب علي الاسمدة ببيع منتجاتها فيها من خلال الشركة مع شركة »فيتكو«.
 
من جهة أخري، أعلنت أوراسكوم للانشاء والصناعة أمس عن نتائج اعمالها في الربع الثالث من العام، والتي أظهرت انخفاض الايرادات المجمعة بمعدل %14.4 بقيمة 933.4 مليون دولار أمريكي -5194.7 مليون جنيه- مقارنة بالربع الثاني، وفي الوقت نفسه نمو صافي الربح بنسبة %17.9 ليصل إلي 120.7 مليون دولار -672.3 مليون جنيه- مقارنة بالربع  الثاني لعام 2009.
 
وجاء صافي أرباح أوراسكوم أعلي من متوسط توقعات السوق الذي بلغ 103 ملايين دولار. أرجع عمر دروازة، مسئول علاقات المستثمرين بأوراسكوم، ارتفاع معدل صافي الأرباح بنسبة %17.9 رغم تراجع الإيرادات بنسبة  %14.4 إلي تحسن هوامش الربح في قطاع المقاولات من %14 في النصف الأول من العام إلي %16.1 انعكاسا لتحسن تكاليف مواد البناء ، كذلك الأمر بالنسبة لهوامش ربح قطاع الأسمدة، نظرا لاقتصار أعمال قطاع التوزيع في الربع الثالث علي منتجات الشركة، مما أدي لزيادة أرباحها من هذا القطاع الذي تتمسك فيه بالدورة الإنتاجية بداية من الإنتاج وحتي التوزيع. بينما تراجعت الإيرادات المجمعة للشركة بسبب الطبيعة الموسمية للربع الثالث الذي شهد حلول شهر رمضان المبارك وانخفاض عدد أيام العمل. وأضافت أوراسكوم للانشاء والصناعة 710 ملايين جنيه تعاقدات جديدة خلال الربع الثالث من العام، لترتفع جملة التعاقدات غير المنفذة بقطاع المقاولات إلي7.21  مليار دولار بارتفاع %4 عن نهاية العام الماضي.  واستحوذت أعمال البنية التحتية علي %60 من المشروعات الجديدة التي حصلت عليها أوراسكوم، وهي نفس النسبة التي تمثلها في جملة التعاقدات غير المنفذة، بما يدل علي استفادة الشركة من مشروعات البنية التحتية التي طرحتها حكومات مصر والشرق الأوسط التي بلغت التمويلات التي خصصت لها بنحو 15 مليار دولار، وفقا لناصف ساويرس . وارتفعت ايرادات الشركة في التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر بنسبة %5.1 لتصل إلي 2.852 مليار دولار -15.94  مليار جنيه، فيما انخفض صافي الربح من العمليات المستمرة بمعدل %49.3 ليبلغ 328.7 مليون دولار -1.835 مليار جنيه ، بسبب تراجع أسعار الأسمدة إلي معدلاتها الطبيعية بعد طفرة العام الماضي. توزعت ايرادات اوراسكوم في التسعة أشهر بواقع %30.7 من الشرق الأوسط و%24.4 من أوروبا و%20.9 من مصر و%12.2 من شمال افريقيا، و%7.5 من آسيا و%1.5 من جنوب امريكا و%1 من شمال امريكا و%1.1  من افريقيا و%0.8 من أسواق أخري.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة