أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

العيد والموسم الشتوي‮ ‬ينعشان أسواق الملابس الجاهزة


محمد ريحان
 
تعيش أسواق الملابس الجاهزة حالة من رواج المبيعات خلال الفترة الحالية، خاصة مع دخول موسمي الشتاء والعيد وزيادة إقبال المستهلكين علي شراء احتياجاتهم من الملابس الجاهزة.

 
 
قال التجار إن مبيعات الملابس ارتفعت بنسبة %15 مقارنة بالشهر الماضي، ومن المتوقع زيادة النسبة خلال الأيام القليلة المقبلة وحتي عيد الميلاد المجيد، موضحين أنه علي الرغم من زيادة المبيعات، فإنها ليست الزيادة المتوقعة خاصة بعد حالة الركود الشديدة خلال الموسم الصيفي الماضي والذي أثر سلبا علي العديد من التجار والصناع.
 
أكد يحيي زنانيري رئيس جمعية منتجي الملابس والمنسوجات أن سوق الملابس الجاهزة تشهد حاليا إقبالا ملحوظا من المستهلكين، خاصة مع اقتراب عيد الأضحي المبارك، مشيرا إلي أن العيد هذا العام تزامن مع دخول الموسم الشتوي.. وهو الأمر الذي سيكون له مردود ايجابي علي حجم المبيعات والرواج في أسواق الملابس المحلية.
 
وتوقع زنانيري أن يستمر انتعاش الأسواق حتي قدوم عيد الميلاد المجيد يوم 7 يناير المقبل وأنه سيتم بعد ذلك عمل أوكازيون علي الملابس الشتوية.
 
وقال زنانيري: نأمل أن ترتفع نسبة المبيعات من الآن وحتي قبل بداية الأوكازيون الشتوي حتي تستطيع المصانع والمحال تحقيق نسبة مبيعات جيدة بالأسعار العادية قبل عمل الخصومات، وذلك بهدف تعويض بعض الخسائر التي تعرضت لها خلال الموسم الصيفي الماضي.
 
وأضاف أن هناك عدة عوامل تؤثر علي معدل مبيعات الملابس الجاهزة المحلية منها ارتفاع معدلات التضخم وضعف القدرة الشرائية للمستهلك المحلي نتيجة انخفاض الدخول ورواتب وكذلك انتشار الملابس الجاهزة المستوردة في الأسواق.
 
وأكد محمود الداعور رئيس شعبة تجار الملابس الجاهزة في غرفة القاهرة التجارية أن المناسبات والأعياد تخلق حالة من الرواج في جميع الأسواق ومنها أسواق الملابس الجاهزة، مشيرا إلي أن الإقبال علي الملابس ارتفع بنسبة تتراوح بين %10 و%15 خلال الوقت الحالي مقارنة بالشهر الماضي.
 
وقال الداعور إن السوق ما زالت تعاني العديد من المشاكل في الوقت الحالي منها اغراق الأسواق بالملابس المستوردة خاصة الصينية سواء التي دخلت بشكل شرعي أو عن طريق التهريب، موضحا أن البضائع الأجنبية تمثل نحو %50 من إجمالي الملابس الموجودة بالأسواق.
 
وأضاف أنه من أكبر المشكلات التي تواجه الملابس الجاهزة هو الخلافات وتضارب المصالح بين منتجي الملابس ومنتجي المنسوجات في غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات، مما تسبب في الحاق الضرر بالقطاع وانعكاس ذلك علي التجارة في الأسواق المحلية، لافتا إلي أن ذلك التضارب يظهر في مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية حيث يوجد مقعد واحد لصناع الملابس الجاهزة في المجلس مقابل 14 عضوا للنسيج والسجاد، وتسبب هذا التمثيل غير العادل في اتخاذ إجراءات ساهمت في الاضرار بعمليات استيراد وتجارة الملابس الجاهزة.
 
وأكد عبدالله الطيب تاجر ملابس  أن إقبال المواطنين مازال محدودا علي شراء الملابس مقارنة بنفس الفترة من الأعوام السابقة.
 
وقال: يباع الجاكت بسعر 300 جنيه والبنطلون بسعر يتراوح بين 90 و150 جنيها، والقميص بين 80 و150 جنيها، متوقعا استمرار حالة الرواج في الأسواق حتي بداية العام المقبل ومع انتهاء الموسم الشتوي.
 
وطالب الطيب وزارة التجارة والصناعة بتشديد الرقابة علي الأسواق من أجل محاربة الغش التجاري وانتشار الملابس الصينية المهربة ذات الجودة المنخفضة والتي يتم بيعها بأسعار أقل من أسعار المنتج المحلي، مما أصاب الصناعة الوطنية بأضرار بالغة وينذز بتوقف العديد من المصانع.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة