سيـــاســة

جنح الدقي تحيل دعوى "الزند" ضد "سلطان" إلى "العجوزة"


 نجوى عبدالعزيز

أصدرت محكمة جنح الدقى اليوم قرارها، برئاسة المستشار عمرو هاشم، بإحالة الدعوى المرفوعة من المستشار أحمد الزند، رئيس نادى القضاة ضد عصام سلطان إلى محكمة جنح العجوزة.

 
 
احمد الزند
كان "سلطان" قد دفع بوجود علاقة بين القاضي وبين نجل الزند وأنهما يجلسان يوميا على أحد المقاهى بالمهندسين اسمه "بلكونة" وأن القاضى قد تلقى عدة اتصالات تليفونية من الزند أثناء المداولة.

 وطلب سلطان التصريح له باستخراج شهادة من شركة المحمول تفيد بتاريخ وتوقيت تلك المكالمات، فرفض القاضى، فقام سلطان برده، وتمسك بذات الطلبات أمام محكمة استئناف القاهرة التى تنظر طلب الرد، فتنحت الأخيرة لاستشعارها الحرج، وأعادت الدعوى للمستشار سمير أبوالمعاطى، رئيس استئناف القاهرة لتحديد دائرة أخرى، إلا أن القاضى عمرو هاشم فاجأ الجميع وأصدر قراره اليوم بإحالة الدعوى لجنح العجوزة دون الانتظار لما سيسفر عنه طلب رده أمام محكمة استئناف القاهرة.

 وفى أول تصريح له عقب القرار قال عصام سلطان، إن قرار القاضى هاشم باطل لأنه بمجرد رده تُغل يده عن الدعوى تماما ولا يجوز له اتخاذ أي إجراء أو قرار بشأنها حتى يفصل فى طلب الرد، واعتبر سلطان أن هذا القرار الباطل جاء استباقا لما ستسفر عنه الشهادة الصادرة عن شركة المحمول لما تم من اتصالات بين القاضى والزند، وقرر سلطان استمرار التمسك بحقه فى كشف تلك التدخلات وإعلانها للرأى العام.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة