أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

فيديو| وزير المالية: أعباء الدين التحدي الكبير.. والحل في تحصيل مستحقات الدولة

محمد معيط
محمد معيط
محمد معيط

كتبت: مها أبوودن

قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، إن إصلاح منظومة الضرائب والجمارك يعتبر أحد الآليات الرامية الى تحقيق نمو فى الايرادات وتعظيمها، وبالتالى تصب فى مصلحة استراتيجية الدين العام لأنه بتعظيم الإيرادات يصبح لا حاجة إلى الاقتراض بالمعدلات الحالية.

استأنف الوزير فى حوار لـ(المال): أنا فى حاجة دائمة إلى موارد وإلا ألجأ إلى الاقتراض، والحل الوحيد تحصيل مستحقات الدولة مع دفع عجلة النمو، وبالتالى لابد من رفع كفاءة مصلحة الضرائب المصرية لأنها هى الجهة المسئولة عن تحصيل مستحقات الدولة، مع التغلب على كل المشكلات المعوقة لتحصيل تلك المستحقات كالنزاعات الضريبية التى تكبل الممول والمصلحة معا، وتجعل المستثمر يتوقف عن النمو والتوسع وخلق فرص عمل.

وأضاف الوزير: الذراع الآخر لتحصيل مستحقات الدولة هو مصلحة الجمارك المصرية، التى تعد البوابة الرئيسية المسئولة عن حماية الأمن القومى، فضلا عن مساهمتها فى دفع الاستثمارات، وتحريك عجلة الصادرات، وتشجيعها من خلال ما يتم تنفيذه من قرارات جمركية مهمة، فضلا عن ذلك تعد الإيرادات الجمركية أحد موارد الدولة المهمة أيضا.

وخلال آخر اجتماع مع الرئيس عبدالفتاح السيسى أبدى اهتمامه الكبير بإصلاح منظومتى الضرائب والجمارك لتحقيق الأهداف التى تسعى إليها الحكومة.

الرئيس طلب حوكمة كاملة للجمارك بحيث إنها تكون دافعة للاقتصاد القومى، وليست مؤثرة سلبًا على الاقتصاد الوطنى.

نسعى للقضاء على كافة المشكلات التى يشكو منها عملاء الجمارك حتى نتمكن من دفع عجلة الاقتصاد الوطنى مع الإسراع بالإفراج عن البضائع دون فقدان الرقابة على الحدود لتحقيق الهدف الأول للجمارك، وهو أنها بوابة لحماية الأمن القومى.

نستهدف تطبيق نظام الشباك الواحد للجمارك، فلا يصح أن يتم تعطيل البضائع بسبب أن إحدى الجهات لم تنه الإجراءات مثل الرقابة على الصادرات والواردات أو الحجر الصحى أو حتى الإجراءات الجمركية نفسها.

ولذلك يولى الرئيس اهتمامما كبيرا بإصلاح هاتين المنظومتين الهامتين، ويولى اهتماما كبيرا أيضا بالموضوعات التى ستؤدى للإسراع فى إجراءات ميكنة المنظومتين الذى يضمن تحصيل مستحقات الدولة دون تعطيل.

ومنذ أيام طرحت وزارة المالية مناقصة دولية لاختيار أحد الشركات التى ستقوم بميكنة دورة العمل داخل مصلحة الضرائب، وهو المشروع الذى يرعاه الرئيس بشكل كبير.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة