أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"النور" يُبدى مخاوفه من سيطرة الإخوان على الانتخابات البرلمانية..والجماعة ترد: هواجس بدون دليل


شريف عيسى:

طالب حزب النور السلفى بضرورة وضع ضوابط لضمان نزاهة الانتخابات البرلمانية المقبلة، داعيا كافة القوي السياسية للجلوس علي مائدة الحوار لوضع تلك الآليات والضوابط حتى تتم الانتخابات بشفافية ونزاهة تامة.

وقال حسام رجب، المنسق العام لحزب النور، إن مطالب الحزب بتحديد الآليات والضوابط تأتى بسبب الهواجس من إمكانية التلاعب بإدراة الناخبين.

وشدد المنسق العام للحزب على أهمية توافر الرقابة الدولية على الانتخابات البرلمانية المقبلة وتمكين منظمات المجمتع المدنى من الإشراف على عملية الاقتراع بالإضافة إلى أهمية الإشراف القضائى الكامل على عمليتي الاقتراع والفرز.

وأوضح رجب أن غالبية الشعب المصرى لديه مخاوف من العاملين بالجهاز الإدارى للدولة الذين سوف يسند إليهم عملية تنظيم الانتخابات المقبلة خاصة فى ظل سيطرة الإخوان المسلمين على عدد من المناصب القيادية بالجهاز الادارى للدولة.

وتابع رجب: إن الحزب يأمل فى أن تجرى الانتخابات البرلمانية المقبلة فى المواعيد المقررة لها، مؤكداً أن انقسام القوى السياسية حول إجراء الانتخابات هو أمر تقليدي فى الحياة السياسية.

وأشار حسام رجب إلى أن القوى الليبرالية والمدنية والمطالبة بتأجيل الانتخابات لديها مبررات ثابتة وغير مقنعة حول تأجيل الانتخابات البرلمانية المقبلة فى مقدمتها عدم استعدادها لخوض الانتخابات بالإضافة إلى أن الشارع المصرى غير مؤهل فى ظل حالة الاحتقان التى تشهدها البلاد.

وتابع: إن الاحتقان والاستقطاب السياسى هى حالة متوافرة بالمجتمع قبل الثورة، مشيراً إلى أن التأجيل لم يغير فى طبيعة الصراع السياسى كما أنه سيكون لها مردود سلبى على إدارة البلاد وغيرها من النواحى الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، خاصة فى ظل رغبة القيادة السياسية فى استكمال بناء مؤسسات الدولة بعد إقرار الدستور.

وعلى الجانب الآخر، قال عبد المنعم عبد المقصود، محامي جماعة الإخوان المسلمين المستشار القانوني لحزب الحرية والعدالة، إن الدستور الحالى حدد الضمانات التى سيتم بناءً عليها إجراء الانتخابات التشريعية وفى مقدمتها الإشراف القضائى الكامل على الانتخابات بدءًا من عملية التقديم بأوراق الترشيح حتى عملية الفرز وإعلان النتائج.

وأشار إلى أن اتهام فصيل سياسى بتزوير الانتخابات هو اتهام موجه للقضاة، كما إن الجهاز الإدارى للدولة لا يتدخل بالعملية الانتخابية لأن القضاء هو الجهة الوحيدة المسئولة عن رصد أى مخالفات تتم داخل اللجان الانتخابية.

ورحب عبدالمقصود بالرقابة الدولية على الانتخابات البرلمانية المقبلة ومنظمات المجتمع المدنى، مبيناً أن ما يردده بعض القوى السياسية من أخونة الدولة هى مجرد هواجس لا قيمه لها ولا يوجد دليل واحد عليها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة