أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

دول عربية تستعين بمؤسسة "هيبكا" المصرية لتطوير شواطئها


مؤمن النزاوى  :

أعلنت الهيئه الاقليمية للمحافظة على بيئه البحر الأحمر وخليج عدن فوز جمعية "هيبكا" المصرية بجائزه التميز البيئي في إقليم البحر الأحمر وخليج عدن لعام 2012وذلك لريادتها في مجال الحفاظ على البيئة البحرية وتميزها في إدارة منظومة رباط المراكب السياحية "الشمندورات"على مدار العقدين الماضيين والتي تمنع المراكب السياحية من إستخدام المخاطيف للرباط على الشعب المرجانية نظرا لما تمثله من خطورة على هذه الشعب والتي تمثل قيمة بيئية واقتصادية كبيرة .

  وأكد عمرو على المدير التنفيذي لجمعية المحافظة على بيئة البحر الاحمر "هيبكا"أن الجمعية تقدمت بمشروع الشمندورات الذي يعتبر أكبر نظام لحماية الشعاب المرجانية في العالم خاصة أنه يعد من أبرز أعمال ومشاريع الجمعية لأهميته البالغة وجدواه الاقتصادية من خلال حماية موارد مصر الطبيعية.

  وأعرب عن تفاؤله بعد تولي الدكتور خالد فهمي وزارة الدولة لشئون البيئة،لافتا إلى أن هناك تعاون مشترك بين وزارة البيئة ومنظمات المجتمع المدني للحفاظ على البيئة لأنه من المعروف عنه أنه صاحب خبرة وعلم.

  وأوضح أن مشروع شمندورات البحر الأحمر الذي حصلت عليه الجمعية على الجائزة جاء بعد أن اثبتت الدراسات العلمية التي تمت في مطلع التسعينيات من القرن الماضي أن استخدام الخطاف على الشعاب المرجانية كان له أثر مدمر على الشعاب المرجانية  وخصوصا بمنطقة الغردقة ،ومع نمو السياحة في المنطقة و تزايد أعداد الزوارق السياحية كانت الحاجة ملحة لوجود نظام آخر للرباط للتقليل من الأضرار التي تلحق بالشعاب المرجانية  التي تمثل ثروة قومية يجب الحفاظ عليها للأجيال القادمة و لها قيمة إقتصادية تقدر بالمليارات و لهذه الأسباب السابقة قام عدد من العاملين في مجال الغوص بتأسيس جمعية الحفاظ على البيئة بالبحر الأحمر "هيبكا" فى أوائل التسعينيات من القرن الماضي لتكون مسئولة عن تركيب نظام للرباط و التي يطلق عليه الحبال الرباط ، و بدأت الجمعية بتركيب ما لا يزيد عن 50 شمندورة فقط بمنطقة الغردقة و بالجهود الذاتية لأعضائها أنذاك ومع استمرار العمل أصبح أكبر مشروع للشمندورات البحرية في العالم حيث تجاوز عدد الشمندورات 1200 شمندورة بأياد وخبرات وخامات مصرية ليصبح عدد الشمندورات وأنظمه الرباط في البحر الأحمر ضعف عددها في المحميات الاسترالية وثلاثه أضعاف عددها في محميات فلوريدا بالولايات المتحدة الأمريكية .

  وأوضح أنه خلال الأعوام السابقة استطاعت الجمعية تطوير النظام المستخدم في "مشروع شمندورات البحر الأحمر"بتقويته من خلال خامات مصرية خالصة دون الإعتماد على الخامات المستوردة لتقليل التكلفة وكذلك ليتواكب مع الزيادة المطردة في أطوال و أحجام المراكب السياحية  كما استطاعت الجمعية انشاء نظام تمويل ذاتي من خلال أعضائها من مراكز الغوص و المنشآت السياحية و الفنادق و التعاون مع محافظة البحر الاحمر و جهاز شئون البيئة من خلال إنشاء منظومة صمداي  و ذلك لتوفير التمويل بدون تحميل ميزانية الدولة أي أعباء .

  كما تعتمد الجمعية على تركيب شمندورات وحبال رباط للتراكي للفنادق والمنشأت السياحية مقابل أجر حتى نوفر الخامات من حبال و مستلزمات الشمندورات لباقي البحر الأحمر بالمجان ،وتقوم الجمعية بدعم هذا المشروع بما يعادل 2.9 مليون سنويا من إيراداتها.

  ولفت إلى أن "هيبكا" تضم ضمن صفوفها أمهر الفنيين في تركيب أنظمة حبال الرباط اكتسبوا خبرة عظيمة طوال السنوات الماضية حيث يعمل الفريق على صيانة النظام بأكمله والتركيبات الجديدة طبقا لخطة عمل شهرية ،بالإضافة إلى الحالات الطارئة حين يتم ابلاغ الجمعية عن طريق مراكز الغوص والأنشطة البحرية بفقدان أو تلف أي من الأنظمة وتوفر الجمعية لفريق العمل أحدث الاجهزة الهيدروليكية و افضل الخامات اللازمة للتركيبات بالاضافة إلى إمتلاك الجمعية لثلاثة زوارق بحرية يستخدمها الفريق لاتمام أعمالهم

  وقال أن الجمعية نجحت في توسيع نشاطها في مجال أنظمة الحبال الرباط بالتعاون مع الهيئة الاقليمية لحماية الطبيعة بالبحر الأحمر و خليج عدن ( PERSGA ) لتركيب عدد 50 مرســـاة  بالمملكة العربية السعودية  ثم الأردن  الأمر الذي لاقى نجاحا و صدى رائعا بالإضافة إلى الإستعانة بخبرات الجمعية في مجال التدريب على عمليات تركيب الحبال الرباط و كذلك رفع قدرات البناء المؤسسي للجمعيات الأهلية العاملة في مجال البيئة في العديد من الدول المطلة على البحر الأحمر.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة