أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الجماعة الصحفية تؤيد «المجلس الوطنى».. بشروط


إيمان عوف

وضعت اللجنة التأسيسية لصياغة الدستور بنداً خاصاً لتكوين مجلس وطنى مستقل للصحافة والإعلام، على أن يكون جهة غير تابعة للدولة، ويهدف إلى حماية حقوق التعبير، مما طرح تساؤلات حول رأى الجماعة الصحفية فى المجلس المنتظر بناء على تجاربها السابقة مع مؤسسات عدة كالمجلس الأعلى للصحافة ومجلس الشورى .

قال عبدالله السناوى، رئيس تحرير «العربى الناصرى»، إن إنشاء مجلس وطنى للإعلام فكرة جيدة ومحل ترحيب من الجماعة الصحفية، لكن هناك شروط ينبغى توافرها لكى يكون ذلك المجلس معبراً عن حرية الرأى والتعبير، منها وجود ضمانات واضحة تحدد تبعية المجلس الوطنى للصحافة، وأن يكون بعيداً عن الحزبية والانتماءات السياسية، ومعبراً عن جميع أطياف الجماعة الصحفية، وبعيداً عن مؤسسة الرئاسة أو الجهات التشريعية والتنفيذية .

وأشار السناوى إلى أن هناك نماذج عديدة فى دول ديمقراطية للمجالس الوطنية للصحافة مما يستدعى الاستعانة بهذه التجارب التى أثبتت نجاحاً غير مسبوق فى العالم .

وحذر السناوى من سعى النظام الحاكم فى الفترة الراهنة للسيطرة على المجلس الوطنى للصحافة، مما يؤدى إلى تفريغه من الديمقراطية الحقيقية مثلما حدث فى انتخابات رؤساء الصحف القومية .

واتفق معه فى الرأى كارم يحيي، مؤسس حركة صحفيون من أجل التغيير، مضيفاً أن الكثير من الدول التى شهدت ثورات قامت بتأسيس مجالس وطنية ومنها تونس، إلا أن الأزمة فى مصر تكمن فى التفاصيل، مؤكداً ضرورة وضع معايير واضحة للمجلس الوطنى للإشراف على الصحافة، وأن تكون هناك هيكلة كاملة لجميع مؤسسات الصحف، إضافة إلى الاستفادة من دروس تجربة تأسيس المجلس الأعلى للصحافة ومجلس الشورى وأضرار تبعية الصحافة لهما .

وأشار يحيى إلى أن هناك ضرورة لوجود مواثيق أخلاقية ومهنية بحيث نضمن أن تكون هناك إدارة حكيمة قادرة على إدارة المؤسسات بطريقة راشدة، مشدداً على أن تكون هناك ضمانات مكتوبة وواضحة تضمن حرية الإعلام واستقلال المجلس الوطنى للصحافة حتى لا يتكرر سيناريو الصحف القومية .

من جانبه قال رفعت لقوشة، أستاذ القانون بجامعة الإسكندرية، عضو اللجنة التأسيسية لصياغة الدستور، إن مخاوف الجماعة الصحفية من تأسيس مجلس وطنى للصحافة فى محلها، لاسيما أن تاريخ القائمين على الحكم خلال الفترة الراهنة يؤكد إمكانية تفريغ الديمقراطية من مضمونها، مدللاً على ذلك باقتراحه الذى تقدم به لإلغاء مجلس الشورى وهو الأمر الذى تم الالتفاف عليه بالاتجاه إلى تغيير اسم الشورى إلى الغرفة الثانية للتشريع وأن يكون له كامل السيطرة على الصحافة المصرية .

وأشار لقوشة إلى أنه من المفترض أن يكون المجلس الوطنى للصحافة هيئة مستقلة لا تتبع رئاسة الجمهورية ولا السلطات القائمة فى الدولة، مشدداً على أن استقلالها ينفى المخاوف لدى الجماعة الصحفية، وعدم استقلالها وتبعيتها لمجلس الشورى - كما يرغب البعض داخل الجمعية - يؤكد تلك المخاوف .

واشترط لقوشة أن يضم المجلس الوطنى للصحافة، الصحف القومية الخاصة، مؤكداً أن وجود الصحف الخاصة يضمن استقلالية المجلس الوطنى، لأنه إذا اقتصر المجلس على الصحف القومية فقط فسيكون لمجلس الشورى أو الغرفة الثانية للتشريع، كما يطلق عليه البعض حق الإشراف على المجلس الوطنى للصحافة .

وأوضح لقوشة أن هناك ضرورة لتغيير طريقة تعيين رؤساء مجالس الصحف القومية على أن يتم اختيارهم بالانتخاب بدلاً من أن يكون الأمر متروكاً للشورى .

وعن اختصاصات المجلس الوطنى قال لقوشة إنه سيكون مختصاً بتوفير مساحات لحرية الرأى والتعبير على أن تكون تلك الحرية غير متطرفة، بالإضافة إلى تطوير العمل الصحفى فى اتجاه المهنية .

من جانبه قال صبحى صالح، عضو لجنة نظام الحكم بالجمعية التأسيسية لصياغة الدستور، إن المجلس الوطنى للصحافة سيكون هيئة مستقلة لا تتبع جهة تنفيذية وهو مطلب قديم للجماعة الصحفية والذى سبق أن تقدمت بها جماعة الـ50 التى عكفت منذ فترة على إعداد تصورات الصحفيين فى صحافة تعبر عن الشارع وتلتزم الحيادية والموضوعية والمهنية .

وأشار صالح إلى أن تخوف بعض أعضاء الجماعة الصحفية من سيطرة جماعة أو تيار سياسى على المجلس الوطنى ليس فى محله، لاسيما أن هناك رغبة أكيدة من الدولة فى أن تكون الصحافة معبرة وموضوعية وقادرة على تصوير الحقائق وبعيدة عن المبالغة والتهويل والانحياز والطائفية .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة