أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

فروع البنوك الأجنبية سر خلاف المالية و"المركزى" بشأن الأموال الساخنة

البنك المركزى 1
البنك المركزى 1
البنك المركزى 1

محمد سالم

كشف البنك المركزى المصرى، فى نشرته الإحصائية الشهرية، عن تسجيل بند أرصدة استثمارات الأجانب فى أذون الخزانة المالية، بنهاية شهر يوليو الماضى، قيمة بلغت 269.115 مليار جنيه (ما يعادل 15.1 مليار دولار)، بناءً على سعر صرف العملة الأمريكية 31 يوليو، البالغ 17.81 جنيه للدولار.

وقال أحمد كجوك، نائب وزير المالية، إن استثمارات الأجانب فى أدوات الدين الحكومة ( أذون الخزانة المحلية والسندات) قد بلغ 17.1 مليار دولار بنهاية شهر يوليو.

وأوضح التقرير التالى، سر الخلاف بين "المالية" والنشرة الإحصائية للبنك المركزى فيما يتعلق بقيمة تلك الاستثمارات، والتى يطلق عليها الأموال الساخنة نظرًا لسهولة وسرعة دخولها وخروجها من الدول.

فى توضيحها لملكية أرصدة أذون الخزانة القائمة، فصلت نشرة البنك المركزى المصرى بين الأرصدة المملوكة للعملاء الأجانب وبين تلك المملوكة لفروع البنوك الأجنبية، فالأولى تبلغ مقومة بالدولار 15.1 مليار دولار. 

وتبلغ قيمة الثانية ملياري دولار، وبالتالى فان مجموع الإثنين يسجل 17.1 مليار دولار بنهاية يوليو نفس القيمة التى أعلنها نائب وزير المالية.

السبب الثانى لخلاف التقديرات بين المالية والمركزى قد يكون فى قيمة استثمارات الآجانب فى سندات الخزانة وهى أدوات دين حكومية، لكنها أطول آجلًا من الأذون التى أشار اليها تقرير البنك المركزى حيث تتراوح أجلها بين 3 و 5 و 7 و 10 سنوات، تبعا لذلك فإن استثمارات الأجانب ستكون موزعة بواقع 15.1 مليار دولار فى أذون الخزانة قصيرة الأجل، وملياري دولار فى السندات الأطول أجلاً، ويكون المجموع 17.1 مليار دولار، كما ذكر نائب وزير المالية.

يشار إلى أن قيمة هذه الأموال الساخنة قد تراجع 6 مليارات دولار، منذ نهاية مارس الماضى، والذى بلغت فيه ما يزيد عن 23 مليار دولار. ويرجع هذا التراجع إلى ارتفاع عائد الدولار عالميًا، إضافة للأزمات التى تمر بها الأسواق الناشئة.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة