أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

محسوب: لابد من تشكيل حكومة توافق وطني.. ولن نتحالف مع الإخوان في الانتخابات


كتب: علي راشد

التقى مساء أمس الدكتور محمد محسوب، نائب رئيس حزب "الوسط"، بمقر الحزب بالمقطم، وتحدث محسوب خلال الاجتماع عن تقييمه لأداء الرئاسة والحكومة خلال الفترة الماضية، مشيرا إلى أنه وعلى الرغم من المخاطر التي كانت موجودة قبيل الإعلان الدستورى، الذي صدر في نوفمبر الماضي، إلا أن إصدار هذا الإعلان زاد الجراح ألما، ولكن الإعلان الدستورى الثاني الذي ألغى هذا الإعلان ضبط الوضع القانوني و أوضح الطريق قبل الإستفتاء.

وحول ملابسات استقالته من حكومة قنديل، أكد محسوب: أن الوسط طالب بحكومة جديدة تشارك فيها التيارات الوطنية المختلفة، تعمل على إحداث توافق وطني، وتحقق طموحات الشارع المصري، وعندما لم يحدث ذلك واستمر تكليف الحكومة الحالية، انسحبت منها، مشددا على أن الحكومة يجب أن تكون هى صانعة الحدث، وتكون هى المبادرة بخطوات تحل مشاكل المواطن المصري، و ليست مجرد رد فعل للأحداث، كما يجب أن تكون مطالب الفقراء على رأس أولوياتها.

وأكد محسوب: أن أداء جبهة الإنقاذ سيؤدي إلى الانتحار السياسي ويجب عليها أن تقبل نتائج الصندوق، فالحكم هو الشعب ونحن رضينا به حكماً و لن نرضى بغيره.

وتعجب محسوب من مطالبة بعض السياسيين بعودة دستور 71 الذى يكرس للنظام الرئاسي، فى حين أن الدستور الحالى يحدث تشارك فى الحكم بين الرئيس ورئيس الوزراء، وأضاف أن مصر لن تخضع لأى تدخل أجنبى والاستغاثة بأطراف خارجية هو عار على من يقوم بذلك، وأضاف أن قاموس الاحتقان المصري تزداد مصطلحاته كل يوم لتعمل على شيطنة كل فصيل للآخر.

وقال محسوب: إن الشعب المصرى لديه اختيارات مفاجئة للجميع ولا يستطيع أحد أن يتوقع نسب مجلس النواب القادم، مشيراً إلى أن الوسط لن يؤسس تحالفا انتخابيا مع حزب الحرية والعدالة مع تقديره لكل الأحزاب السياسية، وشدد على أن الوسط لن يضم أحد من أعضاء الحزب الوطني المنحل إلى قوائمه، أو يعطيه حتى عضوية الحزب.
وأضاف: أن الحكومة ليس لها أى دور فى إدارة الانتخابات، فالانتخابات سوف تكون تحت إشراف قضائي كامل وبإدارة اللجنة العليا للانتخابات وللرئيس الحق فى أن يطلب من القوات المسلحة أن تقوم على عملية التأمين.

 

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة