أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مظاهرات العراق تشتد بعد مرور شهرين علي اندلاعها ..واستغاثة بـ"تركيا" و"الخليج"


 الاناضول:
 
دعا إمام وخطيب جمعة "مليونية العراق أو المالكي" في محافظة الأنبار غربي العراق، الشيخ عبد المنعم البدراني، رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إلى نصرة العراقيين.
 
ومتوجها إلى أردوغان، قال الشيخ البدراني اليوم الجمعة: يا ابن محمد الفاتح أنصر إخوانك في الإسلام، فنحن منك وأنت منا وعدونا وعدوك واحد، وهدفنا وهدفكم واحد، ونحن نتمسك بالخيرين أمثالك".
 
وتجمع متظاهرون يقدر عددهم بنحو مليون شخص في مدينة الرمادي، مركز محافظة الأنبار، للمشاركة في جمعة "العراق أو المالكي"، بعد أن أدوا صلاة جمعة موحدة،، بحسب مراسل "الأناضول" .
 
وردد المحتجون تكبيرات، وهتافات بينها "الشعب يريد إسقاط النظام".
 
وللمتظاهرين عدة مطالب، منها: إجراء تعديلات قانونية، وإطلاق سراح معتقلين ومعتقلات، والتوقف عما يقولون إنها ملاحقات لسياسيين من أهل السنة، فيما يدعو بعضهم إلى إسقاط الحكومة.
 
ورأى الشيخ البدراني أن "الإسلام يتهدده اليوم خطر المشروع الصفوي ويواجه خطر أفعى هوجاء، رئيسها في قم بإيران، وذنبها حزب الله في لبنان، فحاذري أيها المسلمون من انتشارها في دولكم".
 
ومضى قائلا: "يا شيعة العراق اكسروا طوق التقليد ولا تلتفتوا إلى المؤامرات التي تحاك من طهران وأنقذوا بلدكم من مخططات إيران".
 
ثم وجه عدة رسائل إلى جهات عديدة، أولها إلى الولايات المتحدة وأوروبا، بقوله: "أعيدوا العراق إلى أهله، وأعلموا أن مصالحكم في الخليج ستضرب، وأن قواعدكم ستضرب بالصواريخ الإيرانية".
 
ومحذرا دول الخليج العربي قال البدراني : "إن العراق جسر إذا انكسر فستصل إليكم ضربة ولاية الفقيه (يقصد إيران)، وستدار المعركة في السعودية والكويت، فأنتم محاطون بالخطر الإيراني، وليس أمامكم إلا أن تعينونا على كسر مؤامراتها".
 
وبعدها توجه إلى زعيم إقليم كردستان بشمال العراق، مسعود بارزاني (المشارك مع المالكي في الائتلاف الحاكم ببغداد)، بقوله: لنا فضل عليكم أننا أوصلنا إليكم الإسلام، ولكم فضل علينا أن صلاح الدين كان منكم وكنا جنده، وأن بعدكم التاريخي يمتد الينا.. فعد إلى رشدك وضع يدك في أيدينا".
 
وبعث الشيخ البدراني برسالة إلى الجيش العراقي قائلا: "أنتم منا ونحن منكم، فلا نريد أن نصطدم بكم، فان سالمتمونا سالمناكم، وان اعتديتم علينا فلا عدوان الا على الظالمين".
 
واختتم رسائله متوجها إلى المعتصمين بقوله: "لا تستهينوا بموقفكم، فاصبروا وصابروا مقتدين برسولكم، ولا تسأموا طول انتظاركم".
 
ودخلت التظاهرات في الأنبار ومحافظات عراقية أخرى شهرها الثاني. ورغم مراهنة حكومة المالكي على الوقت لانتهاء التظاهرات خلال أيام، إلا أنها تشتد دون أن تفلح جهود المسئولين والسياسيين في إيجاد قنوات حوار مع ممثلي المتظاهرين.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة