أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البورصة تخسر‮ ‬%8‮ ‬وتسجل ثالث أكبر هبوط يومي في تاريخها


كتب - فريد عبداللطيف:
 
فيما يعد ثالث اكبر هبوط يومي للبورصة المصرية في تاريخها، شهدت البورصة جلسة دامية امس الاثنين، لتتساقط الاسهم الكبري تباعا تحت ضغط عنيف، من مبيعات العرب والاجانب لتغطية مراكزهم المالية المكشوفة في اسواقهم، بعد اهتزاز البورصات العالمية نتيجة الاعلان عن ارجاء شركة دبي العالمية سداد التزاماتها تجاه الدائنين.

 
وكان الهبوط الاكبر في تاريخ البورصة، قد حدث في 7 اكتوبر 2008، حينما هبطت البورصة بنسبة %16 علي خلفية الاعلان عن افلاس بنك ليمان براذرز الامريكي، واندلاع شرارة الازمة المالية العالمية وما تبعها. أما ثاني أكبر هبوط يومي فقد حدث بنسبة %9 عقب قرارات 5 مايو 2008.
 
جاء سقوط الاسهم الكبري عنيفا منذ بداية الجلسة تأثرا بالاداء السيئ للبورصات الاوروبية والعالمية في جلستي الخميس والجمعة الماضيتين، وفتحت الاسهم الكبري علي اسعار اغلاق شهادات الايداع الدولية يوم الجمعة الماضي، التي عكست اهتزاز الاسواق العالمية، مما دفع مؤشر EGX 30 للتراجع منذ بداية الجلسة بنسبة %7 ليصل لادني مستوياته في اربعة اشهر بتحركه تحت مستوي 6000 نقطة، ثم امتد فتيل البيع الي جميع فئات المتعاملين، مع قيام المستثمرين الافراد بسحب طلباتهم من علي الشاشة وعرض شريحة عريضة منهم ما في حوزتهم من اسهم علي الاسعار المتاحة، لتتسارع وتيرة الهبوط ويشمل جميع القطاعات.
 
وتحول الاجانب للشراء في نصف الساعة الاخيرة من الجلسة مع ظهور قوة شرائية علي استحياء من قبل المؤسسات المحلية اقتنصت الاسهم الكبري علي اسعارها المتراجعة، وحدت من مخاوف انهيار السوق، ليتوقف نزيف الاسعار لمؤشر EGX 30 مع اغلاقه امس علي واحدة من ادني مستويات خسائره في جلسة واحدة بلغت %7.97 مسجلا 5868.4 نقطة مقابل 6376 نقطة في اقفال الجلسة السابقة.
 
اعتبر عمرو الالفي رئيس وحدة بحوث في شركة سي اي كابيتال الهبوط العنيف للبورصة امس غير مبرر، وارجعه للمبيعات المكثفة من قبل الاجانب والعرب في بداية الجلسة للتعامل مع مراكزهم المالية المكشوفة في اسواقهم إثر الاعلان عن تعثر شركة دبي العالمية، وأشار الي ان ما زاد من وتيرة هذا الهبوط كون البورصات العربية باستثناء الامارات ومصر مغلقة للاحتفال بالعيد، مما أدي لتركز المبيعات في الاسواق الاقليمية علي هاتين السوقين، ويظهر ذلك عودة احجام التعامل للتحرك امس فوق مستوي مليار جنيه، لاول مرة منذ اسابيع طويلة، فيما يعد اشارة واضحة لقناعة المؤسسات المحلية باسعار الاسهم عند مستوياتها الحالية التي اعتبرها فرصة شراء لا يجب تجاهلها.
 
ورشح المؤسسات المحلية للعب دور البطولة في الجلسات المقبلة لضبط ايقاع السوق، علي أن يتراجع تأثير تعاملات الاجانب والعرب علي حركة الاسهم تدريجيا، بعد أن أدت الحركة التصحيحية الاخيرة إلي نفاد جانب كبير من رصيدهم في الاسهم الكبري، والمح الي تحول الاجانب للشراء في نهاية جلسة امس نتيجة استقرار اداء اسواق المال الاوروبية امس والامريكية في التعاملات الآجلة وتراجع المخاوف من اتساع نطاق هبوط البورصات الاوروبية انعكاسا للارتباط الوثيق بين بنوكها الكبري وشركة دبي العالمية، التي تعد احد اكبر المقترضين علي مستوي العالم.
 
اضاف الالفي انه باستثناء مبيعات العرب والاجانب امس التي صاحبت تعثر دبي العالمية، فان البورصة المصرية غير معنية بهذا الحدث بشكل مباشر، مضيفا ان التصحيح الذي شهدته البورصة منذ وصولها الي اعلي مستوياتها في اثني عشر شهرا، دفع المؤشر لفقدان %20 من رصيده، وأعاد ذلك مضاعفات الربحية للتحرك قرب مستوي معتدل حول 9 مرات.
 
قال المحلل المالي إن انخفاض ارباح الشركات والبنوك الكبري للاشهر التسعة الاولي من العام الحالي عن التوقعات ساهم في حركة التصحيح، بعد أن تداول عدد كبير من الاسهم علي مضاعفات ربحية غير مبررة لارباح عام 2010 في ضوء نقص السيولة علي مستوي العالم، وجاء التصحيح الاخير للبورصة الذي بلغ ذروته امس ليعيد مضاعفات ربحية الاسهم الكبري لمعدلات جاذبة، ستدفع القوة الشرائية لاستهدافها في الجلسات المقبلة.
 
في هذا الاطار قال محمد حلمي رئيس قطاع المبيعات الخارجية بشركة اتش سي سكيوريتز ان البورصة تعرضت لضغط بيعي عنيف من قبل الاجانب أمس، لتخفيف المراكز في الاسهم التي استهدفتها تعاملاتهم بقوة قبل الهزة التي ضربت اسواق المال العالمية الخميس الماضي، وجاء في مقدمتها اسهم: طلعت مصطفي وهيرمس واوراسكوم للانشاء والصناعة واوراسكوم تليكوم.
 
وتوقع حلمي ان يتراجع الضغط البيعي الواقع علي تلك الاسهم في الجلسات القادمة، بعد ان وصلت الي أسعار جاذبة للشراء بالتزامن مع اقتراب المؤشر من 5800 نقطة، التي توقع ان تظهر القوة الشرائية قربها، وتدفع بالمؤشر نحو 6300 نقطة، التي اعتبرها فرصة لتخفيف المراكز لأن هذا المستوي مرشح لان تكون قمة حركة البورصة حتي نهاية العام الحالي.
 
اضاف حلمي ان تحركات الاجانب التي ضغطت بقوة علي البورصة امس، ستهدأ تدريجيا في الجلسات القادمة، انعكاسا لقرب حلول موسم العطلات في اوروبا وامريكا، والذي سيصاحبه امتناع المحافظ الاجنبية عن بناء مراكز جديدة حتي حلول العام المقبل، علي ان يسبق ذلك اعادة تقييم الفرص الاستثمارية علي مستوي العالم في ضوء المستجدات السوقية الجديدة، مما سيرشح الاسهم المصرية النخبة، بما فيها البنوك لان تكون هدفا لتعاملات الاجانب لأنها غير معنية بتداعيات الازمات الائتمانية التي يتم الاعلان عنها تباعا اقليميا وعالميا، مع وصولها بعد التصحيح العنيف الذي شهدته البورصة منذ مطلع نوفمبر، لمضاعفات ربحية جاذبة للشراء.
 
ورشح حلمي عددا من الاسهم لتعويض جانب من كبير من خسائرها امس التي جاءت تحت ضغط من مبيعات الاجانب، وفي مقدمتها طلعت مصطفي وماريدايف وسوديك والقابضة الكويتية بالاضافة الي هيرمس، لافتا الي ان هذه الاسهم هي المفضلة لدي العرب في الفترة الاخيرة وبالتالي تاثرت امس بقوة بمبيعاتهم لتغطية مراكزهم المالية المكشوفة في اسواقهم اثر الاعلان عن تأثر دبي العالمية. واشار حلمي الي ان »هيرمس« في مقدمة تلك الاسهم حيث تمتلك منها دبي فاينانشيال جروب %25، والمح الي ان ذلك قد ساهم في تعرض السهم لمبيعات مكثفة امس لقيام الاخيرة بمبيعات استباقية لتوفير السيولة اللازمة للتعامل مع مركزها المالي المهتز، وكانت تلك المبيعات قد دفعت سهم هيرمس للتراجع بنسبة %14 مسجلا 27.5 جنيه مقابل 32 جنيهاً في اقفال الجلسة السابقة.
 
من جهته ارجع رئيس قطاع تعاملات الاجانب في شركة اتش سي سكيوريتز سقوط سهم هيرمس امس للضغط البيعي العنيف الذي تعرض له نظرا للتواجد المكثف لانشطة البنوك الاستثمارية للشركة في دبي بالاضافة الي السمسرة، موضحا ان الايرادات من هذين المصدرين ساهمت بنسبة %10 في ايرادات الشركة في الاشهر التسعة الاولي من العام الحالي، ومن المنتظر ان يشكل اهتزاز البورصة الاماراتية، وعدم وضوح الرؤية بشأن مدي رغبة حكومة الامارات في دعم شركة دبي العالمية، في استمرار الضغط الواقع علي البورصتين، وبالتالي علي ايرادات هيرمس علي المدي القصير.
 
ورجح ان تلعب المؤسسات المحلية دور البطولة في المرحلة المقبلة لضبط ايقاع السوق، وتحريكه علي نطاق معتدل حتي بداية العام المقبل الذي رجح ان يشهد انطلاقة حقيقة للبورصة، بدفع من المراكز المالية الجديدة التي سيقوم الاجانب ببنائها.
 
 والمح حلمي الي ان افضل توصية للمستثمرين الافراد في المرحلة الحالية، الاحتفاظ بنصف المركز المالي في صورة سيولة للتعامل مع التذبذبات المرشحة للحدوث والتحركات العرضية بين 5800-6300 نقطة، اي فروق سعرية قرب %8 يمكن من خلال الاستفادة منها تخفيف الخسائر.
 
جاء هبوط البورصة امس وسط تعاملات معتدلة بلغت قيمتها 1.095 مليار جنيه.
 
الجدير بالذكر انه قد تم امس تنفيذ صفقة نقل ملكية علي اسهم المصرية للاسمنت بقيمة 71 مليارجنيه، وقامت شركة بلتون بلعب دور سمسار البائع والمشتري.
 
من جهة اخري تصاعدت امس بشكل لافت تعاملات الاجانب مع اتجاهها للبيع بكثافة في بداية الجلسة، وتبع ذلك تحولهم للشراء وليبلغ صافي مشترياتهم 15 مليون جنيه، وارتفعت مساهمتهم في اجمالي التعاملات الي %28.7، من جهة اخري اتجه العرب نحو البيع بصافي قيمة 35 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %6.5 من السوق. من جهة اخري اتجه المصريون للشراء بصافي قيمة 20مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %64.8 من السوق. ومثلت تعاملات المؤسسات %49.1 من السوق مقابل %50.9 للافراد.
 
وكان سهم اوراسكوم للانشاء والصناعة قد تعرض لضغط عنيف من تعاملات الاجانب امس التي دفعته للتراجع في بداية الجلسة واصلا الي 217 جنيها، ليرتد لاعلي بعد ذلك ويقلص خسائره، مع اغلاقه علي تراجع بنسبة موازية للمؤشر بلغت %8 مسجلا 223 جنيهاً مقابل 245 جنيها في اقفال الجلسة السابقة. وسجلت شهادات الايداع الدولية للشركة في منتصف تعاملات بورصة لندن امس 41 دولاراً، تعادل 225 جنيها.
 
بدوره تراجع سهم اوراسكوم تليكوم بنسبة %7 مسجلا 25.8 جنيه مقابل 27.8 جنيه في اقفال الجلسة السابقة. وسجلت شهادات الايداع الدولية للشركة في منتصف تعاملات بورصة لندن امس 24 دولاراً، تعادل 26.4 جنيه.
 
واهتزت اسهم البنوك امس رغم قيام التجاري الدولي باخطار البورصة بعدم قيامه بتقديم اي قروض او تسهيلات ائتمانية لشركة دبي العالمية. واغلق السهم علي تراجع بنسبة بلغت %7 مسجلا 50.8 جنيه مقابل 54.8 جنيه في اقفال الجلسة السابقة.
 
وكان سهم طلعت مصطفي قد شهد ضغطا بيعيا عنيفا من قبل العرب دفعته للتراجع بنسبة %10 مسجلا 5.97 جنيه مقابل 6.64 جنيه في اقفال الجلسة السابقة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة