أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

هروب المستثمرين يدفع سوق العقارات في الإسكندرية نحو الجنون


الإسكندرية - السيد فؤاد
 
أكد عدد من العاملين في مجال العقارات بالإسكندرية أن أسعار الوحدات السكنية قفزت بشكل مبالغ فيه خلال الفترة الحالية، ووصلت لأرقام وصفوها بالجنونية، حيث بلغ متوسط سعر المتر علي كورنيش الإسكندرية نحو 50 ألف جنيه للأراضي، وما بين 15 و35 ألف جنيه للوحدات السكنية.

 
أشار المهندس طه عبداللطيف، نائب رئيس لجنة الإسكان بجمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، إلي أن تعسف الجهات الحكومية داخل المحافظة يعتبر من أكثر المعوقات التي تواجه شركات الاستثمار العقاري، وتسبب في هروب %80 منها للمحافظات والدول الأخري، خاصة العربية، متهما إدارة الكهرباء والمرافق بالإسكندرية بالمماطلة وعدم الاستجابة لمشاكل المستثمرين والمبالغة في قيمة المقايسات للمشروعات سواء كانت سكنية أو تجارية أو إدارية، مما يؤدي إلي زيادة تكلفة المشروع. ويسفر في النهاية عن توقف هروب المستثمرين العقاريين إلي محافظات ومدن أخري خاصة للقاهرة الجديدة والسادس من أكتوبر.
 
وتوقع عبداللطيف استمرار ارتفاع أسعار الوحدات خلال الفترة المقبلة بنسبة %50، مما سيترتب عليه حدوث كارثة سكنية حقيقية، مشيراً إلي أن الخروج من هذه المشكلة لن يحدث إلا بإزالة المعوقات أمام شركات الاستثمار العقاري والتوجه إلي المناطق المتاحة الأخري كمنطقتي برج العرب والإسكندرية الجديدة اللتين تم الإعلان عنهما منذ سنوات، ولكن لم يتم طرحهما حتي الآن، لافتاً إلي أن هذا الوقت هو الأنسب لطرح أراضيها للتخفيف من حدة الأزمة التي ستواجه المجتمع السكندري.
 
وانتقد نائب رئيس لجنة الإسكان بجمعية رجال الأعمال عدم وجود مخطط جيد للمحافظة، الذي يتضح في اقتصار دور المحافظة علي التعنت، وعدم طرح أي أراض جديدة مما سيسهم بشكل كبير في تفاقم أزمة الإسكان في المحافظة خلال السنوات الثلاث المقبلة.
 
من جانبه قال مصطفي الخولي، مسئول التسويق والمبيعات بشركة الفرات للاستثمار العقاري بالإسكندرية، إن أسعار الوحدات السكنية في محافظة الإسكندرية شهدت خلال الفترة الحالية ارتفاعاً ملحوظاً رغم انخفاض أسعار مواد البناء.. فالأسعار ما زالت مرتفعة بسبب ندرة الأراضي بالمحافظة، فضلا عن القرارات التي تحدد الارتفاعات وتمنع الامتداد الرأسي.
 
وأشار إلي أن الأسعار ترتفع بشكل مستمر منذ بداية الأزمة المالية العالمية حتي الآن، متوقعاً أن تشهد الفترة المقبلة ارتفاعاً جديداً سيصل إلي %30 لبعض المناطق، خاصة مناطق الرمل وسموحة واستانلي التي وصل متوسط سعر المتر بها إلي حوالي 30 ألف جنيه، ولفت إلي أن هذه المناطق من أكثر الأماكن المرشحة للزيادة خلال الفترة المقبلة.
 
وأرجع الارتفاع في أسعار الأراضي أيضاً إلي الشائعات التي رددها مقاولو الإسكندرية باستعداد المحافظة لإصدار قرار للبناء خلال الفترة المقبلة، علي أن يتم البناء علي %65 فقط من مساحة الأراضي وبقية المساحة ستكون خضراء، وهو ما لم يتم تنفيذه حتي الآن.
 
من جانبه أكد الدكتور أحمد مطر، الأمين العام للاتحاد العربي للتنمية العقارية رئيس شركة »كل العرب« القابضة، أن أسعار الوحدات السكنية في الإسكندرية ارتفعت بنسبة %200 مقارنة بالأسعار المسجلة منذ 3 سنوات.
 
وفي ظل الأزمة الاقتصادية شهدت ارتفاعات بلغت نسبتها %70، متوقعا أن تشهد الفترة المقبلة بداية صيف عام 2010 ارتفاعاً كبيراً ستصل نسبته إلي %30.
 
وأضاف أن ندرة الأراضي في المحافظة تتحمل النصيب الأكبر من سبب الزيادة في الأسعار، حيث زاد الطلب خلال الفترة الأخيرة، وفي المقابل انخفضت نسبة المعروض من الأراضي أو الوحدات السكنية.
 
وأكد أن طالبي البناء في المحافظة يواجهون صعوبات كبيرة في الحصول علي التراخيص، فضلاً عن التعنت الذي يواجهونه من قبل الجهات المختلفة للحصول علي تراخيص المرافق وغيرها، مما ترتب عليه عزوف عدد كبير من راغبي البناء عن إتمام عمليات التشييد خلال الفترة الراهنة.
 
وطالب بسرعة الانتهاء من طرح منطقة الإسكندرية الجديدة، واصفاً هذه المنطقة بـ»الانفراجة« بالنسبة للإسكندرية، التي ستحد من المشكلة التي تواجه الشباب الذين يعجزون عن الحصول علي شقق سكنية بأسعار مناسبة، حيث أصبحت الفئة التي تقبل علي الشراء في ظل الأسعار الحالية هي المستثمرين والمقتدرين فقط، الذين لديهم الملاءة المالية في الشراء.
 
وفي السياق ذاته أكد إبراهيم عبدالغني، سمسار، أن الفترة الحالية شهدت إقبالاً ضعيفاً جداً لا تتعدي نسبته %10 من المجتمع السكندري علي الشراء سواء الأراضي أو الوحدات السكنية، وذلك مقارنة بالوافدين العرب، الذين أقبلوا بصورة مبالغ فيها علي شراء الوحدات.
 
وأشار المهندس عبده حسين، رئيس الإدارة العقارية بجهاز مدينة برج العرب، إلي أن الأمل أمام المجتمع السكندري يكمن في الاستثمار الحقيقي العقاري في مدينة برج العرب، حيث تعد المواصلات هي العائق الأساسي أمام هذه المنطقة.
 
إضافة إلي عدم تنفيذ خط السكة الحديد من الإسكندرية إلي برج العرب حتي الآن، مما أدي إلي سحب عدد من الشركات الكبري مشروعاتها مثل »إيفاد« الكويتية، التي كان مقرراً لها أن تقوم ببناء مشروع علي مساحة ألفي فدان.
 
كان المهندس أحمد سيد أحمد، الرئيس الجديد لجهاز تعمير وتنمية مدينة برج العرب الجديدة، قد أعلن الأسبوع الماضي أن الشركات المسندة إليها أعمال الوصلات الحديدية والكباري والأنفاق ومحطات الركاب والبضائع والجسور الخاصة بالقطار السريع، الذي يربط المدينة بالإسكندرية مروراً بمطار برج العرب الدولي ومنطقة العامرية، انتهت من أعمال التخطيط الابتدائي لوصلة الركاب الحديدية، بنسبة %97 من الجسور وتنفيذ المشروع بالكامل في أواخر أغسطس 2010، وتسيير القطار قبل نهاية العام المقبل.
 
وقال إن مجلس إدارة هيئة المجتمعات العمرانية برئاسة المهندس أحمد المغربي، وزير الإسكان، خصص 320 مليون جنيه من ميزانية الهيئة، لتنفيذ الأعمال المسندة للشركات في مدة أقصاها أواخر شهر أغسطس من العام المقبل، التي تشمل الوصلات الحديدية والكباري والجسور والأنفاق ومحطات الركاب والبضاكع.. مشيراً إلي أنه تم الانتهاء من أعمال التخطيط الابتدائي لوصلة الركاب المزدوجة بطول 12.3 كيلو متر داخل المدينة، وإنهاء %20 من وصلة البضائع بطولة 13.2 كيلو متر، ونسبة %97 من الجسور و%25 من أعمال التكاسي، ويجري العمل حالياً علي إنشاء 3 كباري سيارات بطريق المطار ومدخل المدينة الرئيسي وكوبري سكة حديد أعلي ترعة بهيج عند تقاطعه مع وصلة الركاب، وكذلك نفق سكة حديد بطول 81 متراً وعرض 11.3 متر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة