بنـــوك

«العربى الأفريقى» يستهدف ضخ 500 مليون جنيه عبر «Value Plus» بنهاية 2013


أحمد نبيل - علاء مدبولى

يستهدف البنك العربى الأفريقى الدولى، ضخ تمويلات تقدر قيمتها بنحو 500 مليون جنيه عبر برنامج «Value Plus» الذى أطلقه البنك الأسبوع الحالى، ويسمح للعملاء بالاقتراض بنسبة تصل إلى %120 من شهادتهم الادخارية لدى البنك .


قال محمد بهنساوى، مدير منتجات التجزئة المصرفية فى البنك العربى الأفريقى الدولى لـ«المال»، إن مصرفه يستهدف نحو 500 مليون جنيه قروضاً من خلال برنامج «Value Plus» التمويلى بنهاية 2013، وذلك ضمن حزمة من البرامج الجديدة التمويلية للأفراد، والتى يسعى البنك للتوسع فيها خلال المرحلة المقبلة، كاشفاً عن دراسة مصرفه تدشين منتج القرض التعليمى خلال المرحلة المقبلة .

وأوضح أن برنامج «Value Plus» يعمل على تعظيم موارد العملاء وصياغة مفهوم الاستخدام الأمثل لها، من خلال وضعها فى شهادات لدى البنك، بحد أدنى 3 سنوات وبحد أقصى 10 سنوات، يصرف لها عائد دورى أو تراكمى يمكن الاقتراض بضمانها بقيمة تصل فى إحدى طرق التمويل إلى نحو %120 منها .

وأضاف بهنساوى أن البرنامج الجديد يمنح العميل القدرة على إبقاء مدخراته كما هى والاستفادة من الفرص الاستثمارية أو الحصول على احتياجاته الحياتية بشكل يضمن له الاستفادة القصوى من مدخراته مع تحمل تكلفة بسيطة هى قيمة الفائدة فقط، نظراً لأن القسط تتم تغطيته من خلال عوائد شهاداته الادخارية .

وأوضح بهنساوى أن برنامج «Value Plus» يشمل 5 أساليب للتمويل، الأول هو الأسلوب الكلاسيكى، بمنح شهادات مقابل ودائع العميل المربوطة فى شهادات ذات عائد دورى، يسدد العميل قسطاً شهرياً بناء على اقتراضه بقيمتها، ولكن ما يميز عمليات التمويل الخاصة بالبرنامج أن العميل من حقه الحصول على قرض بنحو يصل إلى %97 من قيمة الشهادة مقارنة بالأنواع الأخرى فى السوق والتى كان أقصاها %80 .

وأشار مدير منتجات التجزئة المصرفية فى البنك العربى الأفريقى الدولى إلى أن الأساليب الأربعة التمويلية الأخرى تختص بأصحاب الشهادات ذات العوائد التراكمية، والتى يصل بها إجمالى المبلغ الذى سيتم الحصول عليه بنهاية السنوات العشر على الشهادة بقيمة 100 ألف جنيه مثلاً، نحو 300 ألف جنيه، ونحو 210 آلاف جنيه بنهاية السنوات الخمس .

وكشف بهنساوى عن الأسلوب الثانى ضمن برنامج «Value Plus» التمويلى لأصحاب الشهادات التراكمية لدى البنك العربى الأفريقى والذى يختلف عن باقى عمليات التمويل الأخرى بتخفيض أعباء سداد أصل الدين وقيمة الفائدة على العميل، واقتصارها على الفائدة فقط، نظراً لأن ودائع الشهادات تقوم بسداد قيمة القسط مع بقاء قيمة الشهادة، كما هى فى نهاية المدة ويمكن استخدام ما يصل إلى %97 من قيمة الشهادات الخاصة بالعميل لدى البنك، بما يضمن له بقاء رأسماله كما هو، والاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة له كشراء منزل أو تمويل مشروع .

وأوضح بهنساوى أن الأسلوب الثالث من التمويل والخاص بالسيارات، يمكن أن يمنح العميل ما قيمته %100 من شهادته لدى البنك العربى الأفريقى بشكل يسمح له بالحصول على السيارة التى يرغبها بدلاً من شرائها نقداً، ودفع قسط شهرى أقل بنسبة %20 من الحصول على قرض شخصى بالطريقة العادية فى حال ربطه شهادات لدى البنك لمدة 5 سنوات، وتخفيض قيمة القسط بنحو ٪25 فى حال ربط شهاداته لمدة 10 سنوات، بما يضمن للعميل فى حال رغبته فى تغيير السيارة نهاية المدة إتاحة موارده المالية الأصلية بالإضافة إلى قيمة سيارته القديمة .

وأشار بهنساوى إلى أن الأسلوب التمويلى الرابع من البرنامج يسمح للعميل صاحب الشهادات بالحصول على قرض شخصى يصل إلى %120 من قيمة شهاداته ودفع أقل تكلفة ممكنة من خلال الفرق بين عائد الشهادات الدورى وقيمة القسط، بحد ائتمانى أقصى مليون جنيه، لافتاً إلى أن هذا التمويل هو الفريد من نوعه فى السوق المصرية ولا يوفر أى بنك آخر مثل هذا الأسلوب .

وأنهى بهنساوى أساليب البرنامج بأسلوب التمويل دون سداد أقساط، وهو ما يسمح للعميل بالحصول على قرض تتساوى أقساطه مع قيمة العائد الشهرى لشهاداته لدى البنك وهو الجديد فى سوق التمويل أيضاً .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة