أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

"العامة للإئتلاف السوري" تبدأ اجتماعاتها بالقاهرة غدا"الخميس"


الأناضول:

تجتمع الهيئة العامة للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية بالقاهرة، غدًا "الخميس"، لبحث قضايا مهمة على رأسها ما أقرته الهيئة السياسية للائتلاف في اجتماعها الخميس الماضي بالعاصمة المصرية.

  وقال عضو الإئتلاف هيثم المالح، إن الإجتماع - الذي سيعقد بأحد فنادق ضاحية مدينة نصر، شرق القاهرة، وسيستمر حتى مساء بعد غد" الجمعة" - مطروح على أجندته "البحث عن إجراء قانوني دولي يُتخذ حيال إنتهاكات حزب الله وإيران" في الأراضي السورية.

  وتشهد منطقة القصير على الحدود السورية اللبنانية، وفق تصريحات سابقة أدلى بها اللواء سليم إدريس رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الحر، أول أمس الاثنين، اشتباكات بين الجيش الحر ومقاتلي حزب الله، لطردهم من قرى سورية قاموا باحتلالها.

  وفي سياق غير بعيد كشف المالح أن الإجتماع سيخصص "جانبًا كبيرًا من جلساته لمناقشة الرؤية السياسية للائتلاف لحل الأزمة السورية، التي تم بلورتها في ثماني نقاط خلال اجتماع هيئته السياسية".

  وقال المالح: "سيجرى التصويت على ما أقرته الهيئة السياسية، وقد يتم إقراره أو تعديله، لأن الهيئة العامة هي صاحبة القرار".

  وكان الإئتلاف الوطني المعارض، ناقش في إجتماعاته بالقاهرة الخميس الماضي، رؤيته السياسية حول حل الأزمة السورية سياسيًّا.

  ومن بين بنود هذه الرؤية: حقن دماء السوريين، واعتبار رئيس النظام بشار الأسد وقادته الأمنيين والعسكريين خارج إطار أي حوار،والتفاوض مع أعضاء حزب البعث الحاكم ممن لم تتلطخ أيديهم بالدماء، وحث مجلس الأمن الدولي على تبني رؤية الائتلاف، ومطالبة روسيا وإيران بتغيير موقفهما بشأن بقاء الأسد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة