أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

‮»‬من سرق منا‮ ‬غزة؟‮«.. ‬سؤال يطرحه‮ »‬أبو سعدة‮«‬


صدر حديثاً عن موسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، كتاب »من سرق منا غزة؟« للكاتب والباحث الهولندي من أصل فلسطيني أنس أبو سعدة.
 
يقع الكتاب في 116 صفحة من القطع المتوسط، ويضم 28 مقالاً تتناول القضايا العربية وأهمها القضية الفلسطينية، كما يتطرف إلي هم الوطن من خلال عرضه لقضاياه المصيرية يقول الكاتب في مقدمة كتابه: »لا أعتبر كلماتي هذه غير الكلمات، ولا مقالاتي التي أنشرها بشكل دوري في بعض الصحف العربية - الإلكترونية منها أو العادية -ذات صفة خاصة، تميزها عن غيرها من المقالات التي يكتبها الكثير من الكتاب العرب عامة، والفلسطينيين منهم خاصة.. بل أجد الكثير من مقالاتهم رسائل مهمة، وتجسيداً واقعياً للأمة العربية وحالها وقضاياها الكبيرة والمعقدة.. لكن اعتبر مقالاتي - وهذا ما ألمسه من خلال التعليقات والنقاش الذي أقرأ معظمه أو أسمعه من الأصدقاء والمعارف -هو ماتتطرقه هذه المقالات من قضايا أعتبرها ويعتبرها قرائي قضايا مصيرية وحساسة في نفس الوقت.
 
ويضيف طرقت أبوابا كثيرة كانت دائما موصدة تحتاج لمن يحاول فتحها أو طرقها علي الأقل، فتفتح فرصا للنقاش والحوار لهذه القضايا والأمور التي تمس الإنسان البسيط قبل المهم، وتلامس أموراً أو قضايا يواجهها الإنسان العربي والفلسطيني بشكل خاص.
 
كل هذه الأمور والقضايا كان لي علي الأقل رأي، إن لم تكن اقتراحاً بشأنها، اقتراحاً لحل عقدها أو يفتح مجالا للحوار وللبحث عن حل لها، وهذا ما يكفيني ويسعدني أن أقدمه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة