سيـــاســة

حبس المتهم الرئيسي‮ ‬في‮ ‬تفجيرات‮ »‬الحسين‮« ‬ بتهمة القتل العمد والتخريب والإرهاب


ا



لمال ـ خاص

 

 
قررت نيابة أمن الدولة العليا أمس، حبس خالد محمود أبوالخير، المتهم الأول والرئيسي في تفجيرات الحسين، 15 يوماً علي ذمة التحقيق.

 
كان قطاع الأمن الوطني بوزارة الداخلية، قد ألقي القبض علي »أبوالخير« الذي نفذ التفجيرات التي وقعت في 22 فبراير 2009، وأسفرت عن مصرع سائحة فرنسية وإصابة 25 سائحاً آخرين.

 
وكشف مصدر أمني أن القطاع تمكن بالتنسيق مع مديرية أمن بني سويف، من القبض علي المتهم أثناء تسلله إلي منزل أهليه بالمحافظة، وقبل مغادرته البلاد مرة أخري، حيث يقيم بالخارج ويعمل مع أحد التنظيمات الإرهابية.

 
اعترف المتهم بارتكابه الحادث، وتبين ارتباطه بأحد التنظيمات الإرهابية ثم تولي مسئولية الجبهة الإعلامية التابعة لها خارج البلاد، بعد أن تمكن من الهرب عقب ارتكاب الحادث. ووجهت النيابة إليه اتهامات القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والشروع في القتل العمد، وارتكاب أعمال إرهابية وتخريبية الغرض منها زعزعة الأمن والسلم العامين. وكان قد سبق إلقاء القبض علي عدد من المتهمين، بينهم إنجليزي وبلجيكي، وبعد التحقيقات تبين أن الأدلة المقدمة ضعيفة، فتم ترحيلهما إلي بلادهما.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة