أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬الشراكة‮« ‬بوابة تصدير البرمجيات لأسواق شرق أوروبا


عمرو عبدالغفار
 
تسعي غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بالتعاون مع وزارة الدولة للتنمية الإدارية لنقل الخبرات العالمية من دول عدة أجنبية منها فرنسا والصين وكوريا الجنوبية وعبر توقيع بروتوكولات واتفاقيات ثنائية مع الوزارات المعنية وغرف الصناعة والتجارة في هذه الدول.

 
أكد عدد من مسئولي الشركات المصرية أن الأسواق الأوروبية هي المستهدفة لتقديم البرمجيات والتطبيقات التكنولوجية لها، نتيجة التوسع في استخدام التكنولوجيا في المؤسسات الصغيرة ومتناهية الصغر بما ساعد علي زيادة حجم الطلب علي هذه التطبيقات بجانب أسواق افريقيا ومنطقة الشرق الأوسط عدا بعض الدول العربية منها الإمارات والسعودية.
 
وأضاف الخبراء أن هناك عدداً من الصعوبات التي تقف أمام الشركات المصرية لتصدير التطبيقات إلي الدول الأوروبية منها عدم معرفة نوعية التطبيقات والبرمجيات التي تحتاجها الأسواق الأوروبية، بالإضافة إلي اختلاف اللغة، خاصة في دول شرق أوروبا مثل سلوفانيا وأوكرانيا بالإضافة إلي التنافسية الشديدة مع الشركات الموجودة بالقرب من هذه الدول، من أهمها مقدمو البرمجيات الهندية والشركات في دول وسط وغرب أوروبا.
 
واعتبر الخبراء الاتفاقيات الثنائية بين المؤسسات الحكومية والهيئات الصناعية والتجارية الموجودة في أوروبا مع نظيرتها المصرية تمثل الجسر الذي يمكن من خلاله دخول صادراتنا من البرمجيات إلي أوروبا بالكامل، بالإضافة إلي نقل الخبرات وتجاوز المعوقات السابق ذكرها، حيث تضمن البروتوكولات تبادل الخبرات التجارية والصناعية مع امكانية تكوين شراكات بين شركات محلية ونظيرتها الموجودة في دول أوروبا.
 
وقال معتصم بالله قداح، رئيس مجلس إدارة شركة »ladis « وعضو غرفة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، إنه تم إعداد ملف خاص ببعض دول شرق أوروبا والتي تسعي الغرفة بالتعاون مع وزارة الدولة للتنمية الإدارية لتحديد أهم الدول التي يمكن توقيع بروتوكولات تعاون تساهم في تطوير صادراتنا لدول أوروبا من خلالها بالإضافة إلي نقل الخبرات من هذه الدول.
 
وأوضح أنه تم القيام بأكثر من زيارة ميدانية لدول شرق أوروبا ومنها سلوفانيا، التي تم اختيارها من خلال ملف حسب أهميتها ومدي القدرة علي دخول منتجاتنا السوق الأوروبية من خلالها، بالإضافة إلي الاستفادة من خدمات الحكومة الإلكترونية، وأكد التنسيق مع وزارة الدولة للتنمية الإدارية لزيارة سلوفانيا في الفترة من 15 إلي 20 أغسطس 2009، وكان أبرز نتائجها إعداد زيارة وفد من الشركات المصرية الأعضاء بالغرفة إلي سلوفانيا خلال الفترة من 19 إلي  22 نوفمبر 2009 بدعم %50 من الغرفة.
 
وأشار إلي أن هذه الزيارة شهدت مشاركة ممثلي شركات مصرية هي »ladis « و»deltasoft « و»egypttrust « و»egyptsoft « و»sicc «.. وتم عمل جلسات ثنائية مع شركات »سلوفانيا« متخصصة في البرمجيات والتطبيقات التكنولوجية لبحث سبل التعاون المختلفة لتنفيذ شراكات، وتوقيع اتفاقية تجارية لدخول الأسواق الأوروبية بالإضافة إلي التواجد في السوقين الإقليمية والدولية، موضحاً أن هذه الاتفاقيات ستتيح التواجد في دول كبري منها ألمانيا والنمسا ودول جنوب شرق أوروبا مثل أوكرانيا وسلفوفانيا ومن المقرر أن تكون هناك اتفاقيات فعلية في أواخر الشهر الحالي.
 
وأضاف أن سيتم عقد اجتماعات ثنائية بالقاهرة في الفترة من 15 إلي 16 ديسمبر الحالي بين شركات مصرية وسلوفانية لاستكمال الأعمال، والمباحثات التي تمت في سلوفانيا بنوفمبر الماضي من خلال زيارة لـ80 من ممثلي شركات سلوفانية برئاسة رئيس الوزراء السلوفاني لمقابلة نظيره المصري الدكتور أحمد نظيف، موضحاً أن الوفد يضم مسئولي قطاعات الصناعة، ومنها شركات تكنولوجية.
 
من جهته قال ناصر فؤاد، المتحدث الرسمي لوزارة الدولة للتنمية الإدارية، إن هناك عدة بروتوكولات تعاون بين الوزارة مع الهيئات النظيرة في دول أوروبية، منها أوكرانيا وسلوفانيا وفرنسا، بالإضافة إلي الصين وغيرها من الدول التي لها خبرة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، موضحاً أن هذه الاتفاقيات تساعد علي نقل الخبرات خاصة في برامج التنمية الإدارية التي توسعت فيه الحكومة خلال السنوات الماضية. وأكد أن وزارة الدولة للتنمية الإدارية تقوم بمراجعة الخطوات التي ستقوم بها في برامج التنمية التكنولوجيا في القطاعات المختلفة ومطابقتها التطورات في الدول الأوروبية المتقدمة في هذه الخدمات مثل أنظمة التأمين الصحي، والحكومة الإلكترونية وأدوات الدعم والمعونات سواء للشركات والأفراد، وتعد الدول الأوروبية الأكثر تطوراً في هذه المجالات.
 
وقال محمد عبدالحفيظ، رئيس مجلس إدارة شركة »sicc « المتخصصة في مجال التطبيقات والحلول التكنولوجية للمؤسسات، إن السوق الأوروبية من أهم الأسواق التي تستهدفها الشركة، نتيجة حجم السوق، وارتفاع معدلات الطلب علي التطبيقات والبرمجيات التكنولوجية والتي تعتمد عليها الشركات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بخلاف الوضع في السوق المحلية، حيث تعتمد الشركات الكبري علي أدوات التكنولوجيا في إدارة أنشطتها. وأكد أن الفترة الحالية تشهد دراسة السوق »السلوفانية« بشكل جيد من خلال الاجتماعات الثنائية مع شركات نظيرة بما يساعد علي تحديد احتياجات السوق من البرامج، ونقل الخبرات الأجنبية لتطوير أداء وخدمات الشركة لمواكبة احتياجات السوق الخارجية، معتبراً دور الغرفة في الربط بين الشركات المصرية والعالمية بواسطة بروتوكولات التعاون، وسيلة لزيادة وتطوير صادراتنا إلي السوق الأوروبية.
 
من جانبه أوضح نبيل فارس، رئيس مجلس إدارة شركة »egyptsoft «، أن الهدف من هذه الاتفاقيات الثنائية بين الشركات المحلية ونظيرتها الأوروبية توفير سبل جيدة لاقتحام الأسواق الخارجية، والتي تتمتع بمعدلات طلب مرتفعة علي خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والوصول إلي السوق الأوروبية، والتي تجد بها بعض الصعوبات، منها عدم معرفة طبيعة التطبيقات التي تحتاجها هذه السوق، ويمكن أن تتوافر هذه المعلومات لدي دول نقوم بتوقيع اتفاقيات تبادل وتعاون مشترك مثل سلوفانيا التي تعتبر بوابة لأسواق دول شرق أوروبا مثل أوكرانيا والتشيك والصرب.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة