أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

ليلة رأس السنة وأگبر منافسة بين الفضائيات


إيمان حشيش
 
يري خبراء التسويق أن ليلة رأس السنة تعتبر من المناسبات العالمية التي تتنافس القنوات الفضائية علي وضع خريطة دعائية خاصة بها، حيث تتنافس القنوات في ليلة رأس السنة علي ملء خريطتها بكل ما هو جديد، وتصميم دعاية قوية لبرامجها سواء كانت حفلات أو افلاماً أو برامج جديدة، مما سينعكس بدوره علي اسلوب الدعاية التي سيتم اطلاقها خلال هذا اليوم، والتي ستختلف باختلاف سياسة القناة سواء كانت الدعاية مقتصرة علي المواد الاعلانية التي ستبث عبر القناة نفسها أو قد تضم لها اعلانات الطرق أو اعلانات الصحف.

 
ويري الخبراء ان الهدف من هذه الدعاية هو تحويل ليلة رأس السنة إلي وقت مميز لكي تستطيع ان تستقطب اكبر كم اعلاني ممكن من خلال جذب معلنين جدد للقناة، خاصة ان هذه الدعاية ستساعد القنوات علي خلق مكانة مميزة لها في السوق وايجاد ثقل تنافسي يحقق لها ارباحاً اعلانية كبيرة.
 
في البداية أوضح معتز صلاح الدين، المستشار الاعلامي لقناة »الحياة«، ان القنوات دائما تحرص علي مواكبة المناسبات المهمة خاصة التي تكون ذات بعد عالمي مثل ليلة رأس السنة، حيث تهتم بوضع خريطة دعائية خاصة بهذه الليلة.
 
وأضاف ان المنافسة الشديدة بين القنوات لكي تجعل هذه الليلة تختلف في القناة عن باقي القنوات الأخري تدفعها إلي تأجيل اطلاق حملاتهم الدعائية الخاصة برأس السنة وعدم اطلاقها إلا في اقرب وقت قبل ليلة رأس السنة، وقال ان القنوات تهتم بملء خريطتها، في هذا اليوم بكل ما هو جديد وجذاب وبناء عليه تصمم دعاية تتناسب مع خريطتها، فعلي سبيل المثال قامت قناة »الحياة« بتصميم دعاية خاصة للعديد من البرامج الجديدة الجذابة التي سيتم اطلاقها بمناسبة بداية السنة الجديدة مثل تصميم دعاية خاصة بحفل مسابقة ملكة جمال العالم الذي سيعرض في هذه الليلة علي قناة »الحياة«، بالاضافة إلي دعاية لبرنامج أشرف عبدالباقي »جيل التحدي« وبرنامج باريس هيلتون »اصدقاء للابد« و»واحد ضد ميه« لمصطفي شعبان.
 
وأشار صلاح الدين إلي ان لكل قناة سياستها الدعائية الخاصة بها والتي قد تضم اكثر من وسيلة اعلانية في حملاتها الدعائية، ويري ان هناك خطأ تقع فيه القنوات الفضائية في دعاياتها للبرامج الجديدة، وهو تصميم حملات اعلانية عبر الصحف، حيث يري انه لا يجوز لقناه منتشرة وتشاهد علي مستوي عالمي ان تعلن عن خريطتها في وسيلة اعلانية أقل انتشاراً منها.
 
فالاعلان في الصحف ليس بالتفكير الصحيح لان نسبة قارئ الصحيفة اقل بكثير من مشاهدي القنوات الفضائية.
 
فاختيار وسيلة اعلانية محلية يعتبر سياسة خاطئة من قبل المسئولين عن القناة.
 
كما يري صلاح الدين انه رغم الدعاية الضخمة التي تحرص القنوات علي تصميمها بمناسبة هذه الليلة فإن تأثير هذه الدعاية يكون اقل بكثير علي القناة من دعاية شهر رمضان.
 
يري أدهم شعبان، مدير عام وكالة »روتانا« للخدمات الاعلامية والاعلانية، ان رأس السنة من المواسم التي تتميز بزيادة نسبة المشاهدة للقنوات، لذلك فان قنوات »روتانا« تحرص علي تصميم دعاية لكل ما هو جديد في هذه الليلة.
 
ففي كل عام تكون هناك حملة دعاية مختلفة وجديدة لروتانا ذات رسالة مختلفة ومنتشرة علي مستوي واسع يعتمد علي التوسع في معظم الوسائل المطبوعة لكي توضح المحتوي البرامجي لقنواتها، وذلك بهدف خلق نوع من التواصل والترابط مع الجمهور.
 
فعلي سبيل المثال تهتم قناة »روتانا« سينما بملء هذه الليلة بالعديد من الافلام الجديدة المميزة وتطلق دعاية خاصة بها. وذلك لكي تستطيع ان تنافس دعاية القنوات الاخري في هذه الليلة التي تصمم دعاية شرسة سواء من خلال اعلانات الصحف أو اعلانات الطرق.
 
وأشار شعبان إلي ان الدعاية في هذه الليلة يكون لها تاثير كبير علي القناة حيث تساعد علي خلق صورة ايجابية نحو القناة.
 
ويري عبدالسلام عبدالعزيز، نائب مدير عام اعلانات »الشركة المصرية للاعلان« صاحبة الامتياز الاعلاني لقناة »الفراعين« ان »الفراعين« تحرص علي تكثيف دعايتها في هذه المناسبة، حيث تهتم بأن يكون يوماً مميزاً ومنوعاً يضم أفلاماً جديدة واحتفالات ونقل الاحتفال الخاص بالاخوة المسيحيين، لأن هذه الليلة تعتبر احتفالاً قومياً يجب ان يكون لها دعاية خاصة.
 
واتفق عبدالسلام مع الرأي، القائل بأن السياسة الدعائية للقنوات تختلف في هذه الليلة باختلاف سياسة كل قناة، حيث تختلف الوسائل الإعلانية في هذه الليلة باختلاف سياسة القناة.
 
أشار رامي عبدالحميد، المبدع بوكالة »Pro Communication « للدعاية والاعلان إلي ان القنوات الفضائية تهتم بتنظيم دعاية ضخمة لليلة رأس السنة، وذلك لكي تستطيع ان تجذب نحوها اكبر كم من المشاهدين في هذه الليلة والذي ينتج عنه جذب اكبر كم اعلاني نحو القناة.
 
وأضاف عبدالحميد ان هذه الدعاية تساعد علي تحقيق أرباح اعلانية طائلة في هذه الليلة، لأن القنوات تحرص علي تحويل هذه الليلة إلي وقت مميز جدا لكي تستطيع ان تجذب اليها معلنين جدداً للقناة، حيث ان القنوات الفضائية تتنافس علي تحويل اي وقت في هذه الليلة من وقت اعلاني عادي إلي وقت اعلاني مميز لكي تستطيع ان تخلق لنفسها مكانة داخل السوق وثقلاً تنافسياً يدفع المعلنين الجدد نحوها.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة