أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

تزايد مرتقب لمشتركي الإنترنت عبر المحمول


استطاعت شركات المحمول بدخولها سوق تقديم خدمات نقل البيانات منذ أواخر عام 2007 تحقيق قدر كبير من النمو علي مستوي عدد مشتركي خدمات الـ USB Modems ، الا أن معدل النمو في 2009 ربما بلغ اجمالي ضعف النمو خلال الربع الأخير من 2007 و2008 كاملا، وهو ما جعل 2009 بحق عاماً من التغيير في ثقافة استخدام وانتشار الانترنت في مصر .
 
 
 خالد حجازى
وبالرغم من أن دخول شركات المحمول إلي مجال نقل البيانات ربما جاء نتيجة انخفاض إيرادات المكالمات الصوتية خاصة بعد وصول السوق لحالة شبيهة بالتشبع المبدئي، والتي أفرزت محاولة الشركات ايجاد استخدام آخر لشبكاتها المتطورة والتي تكلف تطويرها مبالغ كبيرة.
 
 هذا وتشير التقارير إلي أن الشبكات الاجتماعية مثل الفيس بوك و تويتر وغيرها ربما كانت الدافع الأكبر وراء ارتفاع معدلات استخدام الانترنت عن طريق التليفون المحمول في 2009، إلا أن التوقعات تشير إلي مزيد من النضج في الاستخدام خلال 2010، حيث يري الخبراء أن اعتياد الشباب باعتبارهم الفئة العمرية الاكثر استخداما لشبكة الانترنت علي استخدام هذه الشبكات الاجتماعية ربما يتحول إلي صورة طبيعية فيما بعد، بالشكل الذي يدفعهم إلي استخدام الانترنت عن طريق المحمول في العديد من الأمور التي لها علاقة بمجال الدراسة او نشاط العمل.
 
وقال الدكتور محمود الجويني، مستشار وزير الاتصالات لسياسات الاتصالات، إنه بالفعل استطاعت شركات المحمول تحقيق بعد إيجابي إلي حد كبير بسبب انتشار الانترنت في مصر عام2009 ، خاصة في ظل استمرار حرمان الكثير من المناطق من خدمات المصرية للاتصالات والتي تقوم علي أساسها خدمات الانترنت السريع .
 
وأضاف الجويني أن طبيعة الأماكن التي لا تزال بعيدة عن مد كابلات المصرية للاتصالات كالمناطق الساحلية، والتي لا يرتادها المستخدمون إلا لفترات قصيرة علي مدار السنة، ربما عزز من الاقبال علي أجهزة الـ»USB Modem « والتي تفي بالغرض في أوقات الإجازات وتكفل للمستخدم حرية التنقل في اي مكان .
 
وقلل الجويني من أن يمثل مد الشركة المصرية للاتصالات كابلات الثابت في هذه المناطق خطرا علي استخدام هذه الأجهزة التي تعتمد علي شبكات الجيل الثالث للمحمول المتطورة، حيث يري أن استخدامها اصبح أمرا واقعيا اعتاد عليه المستخدم ولن يتخلي عنه .
 
واشار مستشار وزير الاتصالات إلي أن استمرار تطور تكنولوجيا الاتصالات سوف يوفر مزيداً من الحلول الأكثر نضجا لتكنولوجيا نقل البيانات سواء عن طريق شبكات المحمول أو عن طريق الألياف الضوئية والتي باتت مطلبا مهما من متطلبات الاتصالات الحديثة .
 
في الوقت نفسه يري الجويني أن مسألة إفصاح شركات المحمول عن أرقام مشتركي الانترنت أو الحصة السوقية لكل شركة في السوق ترتبط بالتنافسية بين الشركات للافصاح عن المعلومات، لذا يصعب الافصاح عنها خاصة أن سوق الانترنت الخاصة بشركات المحمول لا تزال آخذة في النمو، مشيرا إلي أن حالة نضج الاتصالات المحمولة التي وصلت إليها هذه الشركات تجعل بيانات وأرقام مشتركي المحمول مجالاً للتباهي والتفاخر بين الشركات، وهي نفس الحالة التي من المنتظر أن تصل إليها سوق الانترنت في وقت قصير .
 
من جهته قال عمرو عبد الله خبير الاتصالات، رئيس قطاع الشركات بشركة فودافون مصر سابقا، إن عام 2009 حمل أكبر طفرة في أعداد مشتركي الانترنت عن طريق شركات المحمول حيث ارتفعت معدلات اشتراكات الانترنت لتصل إلي ما يتراوح بين 40 و50 ألف مشترك شهريا، مقارنة بـ1500 مشترك منذ انطلاق الخدمة أواخر 2007 وخلال 2008 .
 
وأضاف عبد الله أن هناك حوالي مليون ونصف المليون مستخدم يقومون بالدخول علي شبكة الانترنت من خلال التليفون المحمول شهريا، وهي أرقام كبيرة إلي حد ما مقارنة بحداثة السوق .
 
في الوقت نفسه توقع عبد الله أن ترتفع معدلات استخدام الانترنت عن طريق المحمول خلال 2010 إلي حد كبير، في ظل ما يعرف بالتأثر المجتمعي، حيث سيلعب الأفراد من مشتركي الانترنت عن طريق المحمول سواء الانترنت السريع الـ»ADSL « أو مشتركي أجهزة الـ »USB Modem « دورا مهماً في التأثير علي هؤلاء الذين لم يقوموا بالاشتراك بعد، لترتفع أعدادهم بشكل كبير، حيث ستتجاوز عدد المشتركين في خدمة الانترنت السريع من شركات المحمول الـ60 ألف مشترك شهريا، مشيراً إلي أن دور المحتوي العربي في زيادة أعداد المشتركين لا يزال محدوداً وبحاجة إلي عامين علي الأقل للاحساس بتأثيره علي أعداد المشتركين، بالاضافة إلي الوقت المستغرق ليعتاد الناس استخدامه والدخول عليه .
 
 وقال خالد حجازي مسئول العلاقات الخارجية بشركة فودافون مصر إن هناك عوامل متعددة ساعدت علي انتشار استخدام الانترنت خلال 2009 من أهمها انخفاض أسعار الخدمة التي تقدمها شركات الانترنت وكذلك انتشار استخدام أجهزة الكمبيوتر المحمول وانخفاض أسعارها علاوة علي زيادة أجهزة الهواتف المحمولة التي توفر الدخول لشبكة الانترنت.
 
 ولفت إلي أن الشباب باعتبارهم الفئة الأكثر استخداما للتكنولوجيا وشبكة الانترنت تعتبر علي رأس قائمة مستخدمي الانترنت في مصر، بالاضافة إلي أن شغفهم بالشبكات الاجتماعية كالفيس بوك وتويتر استطاع تعزيز استخدام المحمول في الدخول علي الانترنت إلي حد كبير، وأن الشبكات الاجتماعية ظاهرة عالمية لا تقتصر علي السوق المحلية فقط.
 
وأكد حجازي استمرار انخفاض اسعار الانترنت في العام الجديد وكذلك أجهزة الـ»USB Modem « والذي يرتبط إلي حد كبير بزيادة الطلب عليها، مما يؤكد استمرار نمو أعداد مشتركي الانترنت في مصر، موضحاً أن فودافون استطاعت تحقيق مبيعات لـ»USB Modem «وصلت نحو 185 ألف جهاز منذ طرحه وحتي الان، منها حوالي 120 ألف جهاز خلال 2009 فقط أي أن النسبة تضاعفت تقريبا .
 
يذكر أن عدد مستخدمي الانترنت فائق السرعة بنهاية الربع الثاني من 2009 بلغ 847  الف مشترك مقابل  502.8 ألف في نفس الفترة من العام الماضي وفق اخر بيانات متاحة من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بنسبة نمو وصلت الي %68 علي الرغم من وجود اكثر من 2 مليون مشترك يستخدمون الانترنت بصورة غير شرعية عبر الوصلات مما اثر علي جودة الخدمة المقدمة وقلل من معدلات النمو الفعلي لسوق خدمات الانترنت فائق السرعة .
 
ووفقا للارقام فان عدد مستخدمي شبكة الانترنت في مصر تجاوز الـ14 مليون فرد بنهاية الربع الثالث من 2009، الا أن غالبية المحتويات التي يستهدفها هذا العدد ترفيهية .
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة