أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬التشبع‮« ‬علي رأس حزمة تحديات تواجه قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات



ربما تحمل نهاية 2009 بداية 2010، حزمة جديدة من التحديات التي تواجه قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، تأتي علي رأسها مؤشرات شبه التشبع التي أطلت برأسها علي خدمات الصوت الخاصة بشركات المحمول، وذلك بوصول عدد المشتركين إلي  54 مليون مستخدم، الأمر الذي يدفع شركات المحمول للتركيز في خدمات القيمة المضافة والتي تعتبر رافداً جديداً لزيادة هامش الربحية، والذي بدأته بمجموعة من الاستحواذات علي شركات خدمات نقل البيانات »الانترنت السريع ASDL « والتي ترجع جذورها لنهايات 2007.
 
وتشير التقارير إلي أن 2009، ربما حمل مفهوماً جديداً للدخول إلي شبكة الانترنت، خاصة مع ارتفاع معدلات استخدام »الموبايل انترنت« والذي ترددت عليه فئات عمرية مختلفة أهمها الشباب باعتبارهم الشريحة الأكبر في المجتمع المصري، وتوقع الخبراء والمسئولون استمرار حالة ازدياد مستخدمي الشبكة والذي تجاوز 14 مليون مستخدم وفقا لمؤشرات الربع الثالث من 2009، في الوقت الذي أرجع فيه البعض أهمية بالغة لانخفاض أسعار الهاردوير »الحاسبات« وانخفاض أسعار اشتراكات الانترنت كسبب رئيسي في هذه الزيادة، التي باتت ترتبط إلي حد كبير بزيادة ونمو المحتوي العربي الإلكتروني علي شبكة الإنترنت.
 
في الوقت نفسه استطاعت الشركات المتقدمة للحصول علي تراخيص تقديم خدمات التشغيل الثلاثي في التجمعات السكانية المغلقة »الكومباوند« الضغط علي الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات لتعديل تلك الشروط الخاصة بمدة الترخيص ومساحة التجمع والتي أسفرت عن نتائج ايجابية، من المنتظر أن تغير من نتائج المزايدة والتي تنتظرها في مارس 2010.
 
علي الجانب الآخر تستعد شركات خدمات الاتصالات عبر الكروت المنزلية »Prepaid Card «، خلال عام 2010 لإعلان خروجها من سوق خدمات الاتصالات المدفوعة مقدما بعد تقلص فرصتها في التواجد بسبب المتغيرات التي لحقت بالسوق في السنوات الأخيرة من منافسة المحمول بخفض أسعار المكالمات إلي مستويات غير مسبوقة، بجانب الوصول إلي اتفاق مع المصرية للاتصالات لتعديل الترابط الخاص بأسعار الوحدات التحاسبية.
 
وعبر هذا الملف ترصد »المال« مختلف زوايا تلك التحديات وتعرض آراء مجموعة من الخبراء في القطاع وتنطرق إلي توقعاتهم مستقبل القطاع خلال 2010.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة