أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

انتعاش إيرادات قناة السويس مدفوع بتحسن التجارة وأسعار البترول


نادية صابر
 
تسعي هيئة قناة السويس في العام الجديد الي الاستمرار في اعمال التطوير والتعميق بالقناة حتي يمكنها تعويض الايرادات التي خسرتها القناة، بسبب تداعيات الازمة العالمية حيث توقع المسئولون ان تسترد القناة عافيتها بعد التحسن البطيء المتوقع حدوثه في التجارة العالمية خلال الاشهر الاولي من 2010. وقد حققت القناة خلال العام المالي 2009/2008 نحو 4 مليارات و234.9 مليون دولار مقابل 5 مليارات و372.9 مليون في العام المالي السابق، حيث خسرت القناة نحو مليار و138 مليون دولار خلال اشهر الازمة العالمية.

 
 
 أحمد فاضل
اكد المهندس محمد عمارة مدير ادارة التحركات بهيئة قناة السويس ان مؤشرات الاقتصاد العالمي الحالية مثل ارتفاع اسعار البترول والتحسن البطيء في التجارة الدولية، سوف تساهم في تحسن حركة التجارة المارة بالقناة، وبالتالي عودة الايرادات الي معدلاتها الطبيعية مرة اخري خلال العام المالي 2011/2010، بعد الازمات التي اثرت علي ايرادات القناة خاصة الازمة العالمية واعمال القرصنة.
 
وقال عمارة إن القناة ستستمر في التطوير خلال 2010 حتي تنتهي من تعميق المجري الملاحي والوصول الي 66 قدما بهدف زيادة حمولات السفن الي 240 الف طن ورفع قدرة القناة لاستقبال %99.8 من سفن الصب و%100 لباقي السفن الاخري، وعلي رأسها الحاويات التي تستطيع القناة بحلول العام الجديد استقبال أي نوع من السفن باشكالها المختلفة.
 
واشار عمارة الي ان الهيئة تسعي دائما الي تطوير المجري الملاحي ذاته لتوفير اكثر درجات الامان لمرور السفن حيث تم مؤخرا تركيب منظومة اتصالات »التيترا« الالكترونية التي تتيح مراقبة المجري الملاحي لتحقيق مستوي اعلي من السرية، بالاضافة الي تركيب منظومة اخري بكاميرات الليزر والتي تعطي متابعة بصرية لكل ما يحدث في المجري الملاحي.
 
واضاف ان الهيئة بدأت اعمال البناء لمركز جديد للتدريب والمحاكاة لخدمة المرشدين المصريين والعرب والاجانب وانه تم التعاقد علي اجهزة محاكاة علي اعلي مستوي بتكلفة مبدئية وصلت الي 7 ملايين جنيه علي ان يبدأ العمل في اواخر 2010، مشيرا الي ان المركز سيعمل علي تدريب مرشدي قناة السويس للحصول علي اعلي وأقيم الخبرات في مجال الارشاد في ظروف عديدة من اجل العبور بامان في القناة لتفادي الاصطدام والجنوح في جميع البيئات بدلا من التوقف بالسفن، ومن ثم الحفاظ علي القناة مفتوحة في كل الاوقات للسفن العابرة.
 
ومن جانبه قال المهندس احمد مصطفي مستشار رئيس هيئة قناة السويس، ان القناة سوف تواجه ظهور العديد من الطرق المنافسة خلال السنوات المقبلة، ابرزها طريق القطب الشمالي بعد انحسار الثلوج وسيكون طريقه مؤديا الي ممر محاذ للقطب الشمالي يسمح بمرور السفن بين اوروبا واسيا بدلا من قناة السويس، حيث تعكف اللجان المختصة بالهيئة علي دراسة تأثيراته السلبية المحتملة علي القناة خلال المرحلة المقبلة.
 
وذكر الفريق احمد فاضل رئيس هيئة قناة السويس في تصريحات سابقة ان عام 2008 شهد رواجا زائفا رغم تحقيق القناة اعلي ايرادات لها منذ افتتاحها للملاحة والذي كان في شهر اغسطس عام 2008، حيث بلغت ايراداتها نحو 501 مليون دولار، مشيرا الي ان الرواج التجاري الذي حدث في 2008 كان خادعا وان عام 2009 شهد حدوث الازمة العالمية لذلك لابد من عدم مقارنة ايرادات 2009 بايرادات 2008، مشيرا الي ان ايرادات القناة ستصل الي معدلاتها الطبيعية في العام المقبل لان الاشهر الاخيرة من العام الحالي شهدت نمو ايرادات القناة.
 
وطالب فاضل بضرورة التحرك الدولي لاعادة الاستقرار داخل الصومال حتي يمكن ان تمر السفن بشكل آمن، وقال إن الهيئة تسعي سنويا الي توقيع مذكرات تفاهم مع موانئ العالم لجذب المزيد من السفن للمرور في القناة، وان عام 2009 شهد توقيع اربع مذكرات تفاهم مع الساحل الشرقي لامريكا الشمالية، خاصة نيويورك وفيرجينيا وجورجيا لاختيار قناة السويس من بين الطرق الملاحية الاخري المنافسة لعبور سفنهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة