سيـــاســة

"الأوقاف": لدينا دراسات جدوى تعمل على وقف إهدار 2.5 مليون طن سنويًا من القمح


محمد إبراهيم:
 
كشف المهندس أسامة كامل، رئيس هيئة الأوقاف، أن الهيئة لديها دراسات جدوى عن العديد من المشروعات فى إنشاء صوامع الغلال والثروة الحيوانية والزراعية والداجنة من المتوقع أن تدر عائداً ضخماً على مصر سنويا.

 وشدد رئيس هيئة الأوقاف، خلال اجتماع لجنة الإسكان والمجتمعات العمرانية بمجلس الشورى صباح اليوم، الأربعاء، برئاسة المهندس عبدالعظيم أبو عيشة، على أن الأمر الذى يقف حائلاً دون تنفيذ هذه المشروعات هو وضع اليد على آلاف الأفدنة فى مختلف محافظات الجمهورية من قبل البلطجية والخارجين على القانون، بالإضافة إلى عدم قيام المحافظين بمساعدة الهيئة على استرداد هذه الأراضى.

وقال رئيس هيئة الأوقاف، إن الهيئة لديها جميع المستندات والأوراق التى تتضمن حصراً لجميع الأصول الخاصة بها على مستوى الجمهورية والإجراءات التى قامت بها لاسترداد تلك الأراضى، مضيفاً: "لكن المطلوب أن يؤخذ الموضوع بشكل جاد وليس بالشكل النمطى والروتين والبيروقراطية، إذا أردنا استرداد تلك الأراضى، واستغلالها فى إقامة مشروعات سكنية للشباب وتنموية فى جميع المجالات"، مشيراً إلى أن الهيئة لديها جميع الإمكانيات والدراسات والتمويل اللازم لإنشاء العديد من المشروعات ودعم خريطة التنمية فى مصر.

 وأضاف: "لدينا دراسات جدوى لمشروع صوامع الغلال ستؤدى إلى وقف إهدار 2.5 مليون طن سنويًا من القمح، بالإضافة إلى مشروعات زراعية ستوقف إهدار 20% من المحاصيل الزراعية فى النقل والتخزين".
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة