اقتصاد وأسواق

مستثمرو الصعيد يطالبون بإنشاء موانئ برية لزيادة حركة الصادرات


المال - خاص

طالب عدد من مستثمرى الصعيد، بضرورة إنشاء عدد من الموانئ البرية بجوار المناطق الصناعية فى الوجه القبلى، وذلك لزيادة حركة التجارة والصادرات والواردات وتوفير الوقت والمجهود فى الذهاب إلى أقرب ميناء برى موجود فى مدينة 6 أكتوبر التابعة لمحافظة الجيزة .

بداية أكد كل من محسن الجبالى، رئيس جمعية مستثمرى بنى سويف، والسطوحى مصطفى، رئيس جمعية مستثمرى أسوان، ضرورة إنشاء موانئ برية فى محافظتى بنى سويف، القريبة من الوجه البحرى ومحافظة أسوان القريبة من الحدود السودانية، وذلك باعتبارها البوابة الرئيسية لغزو دول حوض النيل، وبالتالى زيادة حركة التجارة الخارجية والداخلية وزيادة حجم الصادرات المصرية .

وأشار إلى أن هذا سيؤدى فى النهاية إلى زيادة التعاون وحركة التبادل والعلاقات الاقتصادية بشكل عام بين مصر، ودول حوض النيل، موضحين أن الموانئ البرية عبارة عن محطة وصول وشحن وتفريغ وانتظار لجميع الشاحنات الأجنبية والمصرية القادمة من الخارج بريًا عبر الحدود المصرية .

وناشدا الرئيس محمد مرسى، بإنشاء موانئ تمثل أهم مستودعات نقل الصادرات المصرية المختلفة إلى أسواق الدول العربية التى تربطنا بها طرق برية وفى مقدمتها شمال وجنوب السودان، والتى ستكون حلقة الوصل بين مصر ودول حوض النيل .

فى حين أكد محمود الشندويلى، رئيس جمعية مستثمرى سوهاج، ضرورة إنشاء موانئ برية فى محافظات الصعيد تستوعب عددًا كبيرًا من الشاحنات والبرادات العملاقة والثلاجات المتحركة، كما يجب أن تتضمن أماكن انتظار لسيارات النقل ونصف النقل والسيارات الخاصة، بالإضافة إلى ورشة إصلاح سيارات ومحطة تموين للناقلات واستراحات ومطعم ومخازن ومركز خدمة رجال الأعمال ومكتب شرطة ونقطة مطافئ وإسعاف .

وأكد الشندويلى، أن هذه الموانئ ستخدم حركة نقل البضائع عبر الطرق البرية بين مصر والبلاد العربية، شرقًا وغربًا، كما توفر مكانًا حضاريًا يليق بسائقى هذه الشاحنات، لافتًا إلى أنه تعتبر البديل الأفضل للسائقين بدلاً من اللجوء للمبيت بالطرق العامة والضغط على مرافق القاهرة والمحافظات .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة