أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

%30 زيادة مرتقبة فى حجم الإنفاق الإعلانى على «العقارات »


إيمان حشيش

تراجع حجم الانفاق الإعلانى بقطاع العقارات بصورة واضحة، خلال الفترة الماضية بسبب عدم الاستقرار السياسى الذى تشهده البلاد .
ويرى الخبراء أن تولى الرئيس الجديد محمد مرسى، سيكون بداية عودة الاستقرار والاستثمارات مرة أخرى للقطاع، وبالتالى زيادة حجم الانفاق الإعلانى بنسبة تصل إلى %30 عن الفترة السابقة، وترتفع تدريجياً فى المستقبل، وتوقع الخبراء أن يكون المطورون الكبار، هم الأكثر اهتماماً بزيادة حجم الانفاق الإعلانى خلال الفترة المقبلة، وأشارو إلى أن الأمر مرهون أيضاً بدور أكبر للبنوك، وخطط الدولة ووزارة الإسكان الجديدة .

وتوقع الخبير التسويقى محمد العشرى، رئيس قسم الإعلام والتعاون الدولى بجامعة 6 أكتوبر، أن تشهد الفترة المقبلة انفراجة ورواجاً فى جميع القطاعات، خاصة السوق العقارية، على اعتبار أن الاستقرار والطمأنينة سيدفعان المستثمرين إلى شراء الأراضى وبناء مجتمعات سكنية جديدة، وبالتالى زيادة حجم الانفاق الإعلانى بالقطاع، مشيراً إلى أن حالة الترقب التى تشهدها الفترة الحالية، تحسبا لأى تطورات جديدة، قللت من حجم الانفاق الإعلانى مؤخراً، ولم يعد بنفس كثافته قبل الثورة فى إعلانات الصحف والملاحق الخاصة بالسوق العقارية، واقتصر الانفاق الإعلانى بالصحف على الايجار والبيع لمساحات محدودة يمتلكها الأفراد، ويخرج عن نطاق الحملات الإعلانية المكثفة للمجمعات السكنية، لافتاً إلى أن الانفاق الإعلانى بقطاع العقارات مرهون بدور البنوك فى الاستثمار العقارى، وعلى خطط الدولة ووزارة الإسكان الجديدة فى القطاع .

وقال العشرى إن المؤشرات الحالية تؤكد أن الانترنت هو الوسيلة الدعائية الاسرع والاقرب لقطاع العقارات الفترة المقبلة، لأنه يساعد على خلق نوع من التفاعل مع الجمهور والتجول فى المكان من خلال تصميمات الجرافيك على الانترنت، مؤكداً أن ذلك لا يعنى الاستغناء عن التليفزيون والصحافة لأنهما من الوسائل الانسب فى التسويق لهذا القطاع .

ويرى نهاد عادل، رئيس مجلس إدارة شركة B2B للاستثمار والتسويق العقارى أن الفترة المقبلة ستشهد زيادة تدريجية فى حجم الانفاق الإعلانى داخل السوق العقارية، نتيجة الرواج المتوقع للكثير من مشروعات المطورين لاهتمامهم بتقديم تسهيلات فى الدفع، وأيضاً بسبب إعادة بيع الأراضى مرة أخرى، علاوة على رواج الوحدات الصحية والتعليمية لتركيز الحكومة فى خطتها المقبلة بشكل أكبر على التعليم والصحة، وتوقع زيادة الانفاق الإعلانى بنسبة تتراوح بين 25 و %30 ستكون مركزة أكثر على الجرائد والرسائل القصيرة وإعلانات الانترنت، وأن يكون الاهتمام للشركات الكبرى صاحبة الميزانيات العالية مثل «بالم هيلز » و «سودك » و «إعمار » و «عامر جروب » و «هايد بارك » وبعض المطورين الجدد فى المشروعات الساحلية .

وقال الدكتور ماجد عبدالعظيم، خبير التسويق العقارى، رئيس مجلس إدارة «ايدار » للاستثمارات العقارية، إن بداية عودة الاستقرار والأمن، المصحوب بنوع من وضوح الرؤية من خلال خطة الدولة لتشجيع الاستثمارات، ودعم السياسات الاستثمارية، ستنعكس بشكل كبير على القطاع، من حيث الاستثمارات والوجود الإعلانى، خاصة خلال فترات المعارض العقارية الذى ستؤثر إيجابياً على السوق .

وأشار إلى اضطرار الشركات إلى تخفيض حملاتها الإعلانية فى فترات الركود، ويختلف ذلك من شركة لأخرى، بناء على حجم استثماراتها، متوقعاً أن يزيد حجم الانفاق الإعلانى بين 30 و %50 الفترة المقبلة بسبب الموسم الصيفى .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة