أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مجلس أمناء‮ »‬العاشر‮« ‬يطلب الانضمام لكود القاهرة الكبري


إيمان دراز
 
كشف محمد حلمي، رئيس مجلس إدارة مجموعة مصر الحجاز، رئيس مجلس أمناء مدينة العاشر من رمضان في تصريحات خاصة لـ»المال«، أن المجلس باعتباره ممثلاً لمدينة العاشر من رمضان سواء المستثمرون أو الأفراد سيبدأ في إجراءات مقاضاة الشركة المصرية للاتصالات في حال وصول أي إخطار رسمي من جهاز تنظيم الاتصالات بتغيير الكود الحالي للمدينة.

 
وأضاف رئيس مجلس أمناء مدينة العاشر من رمضان أن الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أكد لوفد المدينة الذي التقي به في مايو الماضي أنه سيعمل علي الإبقاء علي الكود الحالي للمدينة وهو »015«، وفيما يتعلق بطلب ضم المدينة لكود القاهرة الكبري »02« أوضح حلمي أن وزير الاتصالات ورئيس جهاز تنظيم الاتصالات أكدا أنه ستتم دراسة الطلب.
 
وأوضح أنه لا يمكن مقارنة إضافة رقم لتليفونات القاهرة لتصبح ثمانية أرقام بدلاً من سبعة بما سيتم في حال تغيير كود مدينة العاشر من رمضان بشكل كامل، وذلك حسبما أكد الدكتور عمرو بدوي الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم الاتصالات في تصريحاته لـ»المال« الأسبوع الماضي.
 
في الوقت نفسه طالب أيمن رضا، أمين عام جمعية المستثمرين، رئيس اللجنة الإعلامية للجمعية بأن تتم معاملة مدينة العاشر من رمضان باعتبارها واحدة من أهم وأكبر المدن الصناعية كما يحدث مع مدينتي السادس من أكتوبر وبدر، واللتين تمت إضافتهما لكود القاهرة الكبري، مشيراً إلي أن تغيير كود المدينة سيؤدي إلي خلق حالة من البلبلة لدي المستثمرين بشأن مراسلاتهم ومكاتباتهم مع الجهات الأجنبية المتعاملين معها، بالإضافة إلي ضرورة تحمل تكلفة إعادة طباعة مطبوعات الشركات من جديد.
 
ورفض الدكتور عمرو بدوي، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم الاتصالات في تصريحاته لـ»المال« الأسبوع الماضي، أن يتم تحميل تغيير الكود الخاص بالعاشر من رمضان مسئولية تكبد الشركات خسائر مادية، مستشهداً بأنه تمت إضافة رقم ثامن لتليفونات القاهرة والتي تضم عدداً كبيراً من الشركات والمصانع دون حدوث أي أضرار.
 
وأوضح بدوي أن الجهاز حسم مسألة تخصيص كود »01« و ما يليه لصالح شركات المحمول منذ أربع سنوات، وأنه من غير الممكن التضحية بزيادة عدد مشتركي المحمول من أجل عدد من المشتركين لا يتجاوز 40 ألفاً بالنسبة للتليفون الثابت.
 
وفيما يتعلق بطلب المدينة لضمها لكود القاهرة علق »بدوي« علي أن الأمر يمثل الرغبة في توفير تكلفة النداء الآلي، وتساءل »بدوي« عن كيفية انتفاء الضرر الواقع علي المدينة حال تغيير كود النداء الآلي لـ»02« بدلاً من »015« علي الرغم من أن ذلك لا يختلف عن تغييره لأي كود جديد إلا فيما يتعلق بالتكلفة المادية علي الشركات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة