أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مطالبات بانتخاب جميع أعضاء الجمعيات العمومية ومجالس إدارات الصحف


شيرين راغب

تعالت مؤخرا مطالبات صحفية بضرورة إلغاء التعيين في مجالس الادارات والجمعيات العمومية للصحف القومية، وان يتم تشكيلها واختيار جميع الاعضاء والرؤساء عن طريق الصندوق الانتخابي بدلا من غلبة اسلوب التعيين الذي لا يعبر عن ارادة الوسط الصحفي، خاصة وقد اقترب موعد اجراء الانتخابات في مجالس الادارات والجمعيات العمومية للصحف القومية في الرابع من يناير المقبل، يذكر ان الجمعية العمومية للمؤسسة القومية تتكون من 35 عضوا يعين منهم 20، بينما يتكون مجلس الادارة من 12 عضوا نصفهم معين بالاضافة الي رئيس المجلس الذي يتم تعيينه من قبل مجلس الشوري.


 
 جمال عبدالرحيم
وقد اعتبر بعض الصحفيين ان تعيين رؤساء مجالس الادارات ونصف اعضاء تلك المجالس وتعيين اكثر من نصف الجمعيات العمومية ـ التي تراقب اداء مجالس الادارات ـ السبب الرئيسي في انتشار الفساد في المؤسسات القومية وما تحققه من خسائر طائلة، بينما طالب آخرون بخصخصة الصحف القومية حتي يتولي ادارتها ملاك افراد يحرصون علي تعيين ذوي الكفاءة والخبرة.

فقد طالب جمال عبد الرحيم، عضو مجلس نقابة الصحفيين، بضرورة تغيير قانون الصحافة رقم 96 لسنة 1996 حيث قال: لا يعقل أن تكون الجمعية العمومية للصحيفة القومية 35 عضوا منهم 20 معينا أي أكثر من النصف تختارهم الحكومة ونفس الامر ينطبق علي مجالس الإدارات التي يبلغ عدد اعضائها 12 عضواً نصفهم معين إضافة إلي رئيس مجلس الإدارة مما يعني ان الأغلبية للمعينين، مؤكدا ان انتهاج أسلوب التعيين كان السبب في انتشار الفساد في المؤسسات القومية.

واقترح عبد الرحيم أن يكون اختيار أعضاء الجمعيات العمومية ومجالس إدارات الصحف القومية عن طريق الانتخاب لكامل الأعضاء، علي غرار الانتخابات التي تجري بانتظام في نقابة الصحفيين حتي يتثني للناخبين محاسبة من قاموا باختيارهم عما ارتكبوه من فساد، ولضمان استقلال إرادة المؤسسات الصحفية القومية عن إرادة الحكومة.

أكد صالح الصالحي، رئيس القسم القضائي بجريدة الأخبار، أن طريقة اختيار أعضاء الجمعيات العمومية للصحف القومية والتي تتكون من 35 عضوا يعين منهم 20 لا تحقق الديمقراطية أو الشفافية لان المعينين من قبل مجلس الشوري لا يمثلون الجماعة الصحفية بالمؤسسة وبالتالي لا يعملون علي المطالبة بحقوق الصحفيين، مؤكدا انه بصدد إقامة دعوي قضائية عقب الانتخابات وتشكيل الجمعية العمومية لجريدة الأخبار يطالب فيها بعدم دستورية المادة 62 من قانون تنظيم الصحافة رقم 96 لسنة 1996 والتي تنص علي ».. عشرين عضوا يختارهم مجلس الشوري من الكتاب أو المهتمين بشئون الفكر والثقافة والصحافة والإعلام، علي أن يكون من بينهم أربعة علي الأقل من ذات المؤسسة الصحفية..« حيث لا يمثل هذا التشكيل رغبة جموع العاملين بالجريدة.

من جانبه اكد محمد الزرقاني مدير تحرير أخبار اليوم، ان التعيين في مجالس الإدارات والجمعيات العمومية بالصحف القومية أمر واقع لان مالك تلك الصحف هو مجلس الشوري، الامر الذي يعني ان تلك المؤسسات ملك للدولة مما يجعل من الصعب أن يكون اختيار أعضاء مجالس الإدارات كلهم بالانتخاب، مشيرا إلي أن المؤسسات الخاصة تخصص لها مقاعد في مجالس الإدارات للملاك وفقاً لنسبة الأسهم التي يمتلكونها.

واقترح الزرقاني خصخصة المؤسسات الصحفية القومية حتي يمتلكها أفراد يهتمون بها ويحرصون علي أن يعمل بها كفاءات عكس ما يحدث وهي تحت إدارة الحكومة حيث يعين من لا يمتلك الخبرة ولا الكفاءة، وبناء علي خصخصة الصحف القومية يتم اختيار أعضاء مجلس الإدارة وفقاً لنسبة الأسهم المملوكة.

بينما فرق سعيد شعيب الكاتب الصحفي بروزاليوسف، بين كل من مجلس الإدارة الذي لابد أن يستحوذ المالك للمؤسسة علي نسبة كبيرة من عضويته وبين الجمعية العمومية التي تنتخب لتدافع عن حقوق الصحفيين العاملين في تلك المؤسسات، مؤكداً أن مالك الصحف القومية هو مجلس الشوري ولهذا فمن حقه أن يعين ما يشاء في مجالس الإدارات، مطالبا باختيار جميع أعضاء الجمعيات العمومية بالانتخاب علي أن يمثل الصحفيين تمثيلا عادلا في مجالس الإدارات والجمعيات العمومية ليتمكنوا من الحصول علي حقوقهم المالية والصحية والمهنية، إضافة إلي العمل علي تحسين شروط العمل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة