أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مخاوف من استخدام‮ »‬دعاوي الإساءة‮« ‬كغطاء شرعي لقمع حرية الرأي


محمد ماهر
 
مازالت الاساءة للجماعات العرقية والدينية تحتل النصيب الاكبر من الجدل المحتدم في العالم حول الحدود الفاصلة بين الاساءة وحرية الرأي والتعبير، واذا كانت معظم الدول الغربية حسمت هذه الاشكالية بانتصار حرية الرأي والتعبير، الا أنها مازالت تمثل ازمة في مصر فما لبثت أزمة هيفاء وهبي تنتهي مع النوبيين بتسوية ودية، إلا وتجددت أزمة جديدة تدور في فلك نفس الاشكالية، حيث تقدمت أماني الوشاحي الكاتبة والناشطة الأمازيغية ببلاغ للنائب العام تتهم فيه مطربا مغمورا بالاساءة للامازيغ بعد أن وصفهم خلال أغنيته الاخيرة بانهم همج ولم يقدموا شيئاً لمصر. والمعروف أن الأمازيغ استوطنوا منطقة شمال أفريقيا والممتدة من غرب مصر في سيوة والعلمين وحتي المغرب العربي.

 
 
 إيهاب راضى
البلاغ الجديد جدد الجدل حول مفاهيم الاساءة وفق القانون المصري، لا سيما في وجود المخاوف الحقوقية من تحول الدعاوي القضائية ضد المبدعين والفنانين لحجر عثرة أمام تحقيق حرية الرأي والتعبير.
 
وقد أشار إيهاب راضي، مستشار جماعة تنمية الديمقراطية لشئون المجتمع المدني وحقوق الانسان، الي أن تعدد دعاوي الاساءة في الفترة الاخيرة ضد المبدعين، يمكن أن يكون بداية لمرحلة جديدة من العصف بالحريات المدنية، حيث إن استخدام مصطلح الاساءة دون تحديد الضوابط والمعايير المحددة، يمكن أن يفتح الباب أمام دعاوي حسبة جديدة للتنكيل بالمبدعين والمفكرين، مشيراً الي وجود بعض التفسيرات القانونية بأن عرض وجهة النظر اذا كان مخالفاً للشائع، يمكن أن يندرج تحت بند الاساءة وهذا ما حدث مع المدون كريم عامر عندما تناول بعض الامور التي تختلف مع الرأي العام.
 
وأضاف راضي أن المادة 98 من قانون العقوبات هي الوحيدة التي نظمت مسألة الاساءة، حيث شملت العديد من المصطلحات الهلامية التي تترك مساحات تقديرية واسعة للقاضي حيث نصت علي »أنه يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن ستة أشهر ولا تجاوز خمس سنوات أو بغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيه ولا تجاوز ألف جنيه كل من استغل الدين في الترويج بالقول أو بالكتابة أو بأي وسيلة أخري لأفكار متطرقة بقصد إثارة الفتنة أو تحقير أو ازدراء أحد الأديان السماوية أو الطوائف المنتمية إليها أو الإضرار بالوحدة الوطنية أو بالسلام الاجتماعي«، وذلك بالرغم من عدم تحديد مصطلحات الاضرار بالوحدة الوطنية أو بالسلام الاجتماعي، وهو ما قد يلغي الحدود الفاصلة بين الاساءة والازدراء من جانب وحرية الرأي والتعبير من جانب اخر.
 
اختتم راضي حديثه قائلاً : »إن فلسفة القانون تقوم علي معاقبة كل من ارتكب افعالاً ضد القانون أو خطط لها أما التفتيش في النوايا وتفسير الكلام علي نحو معين فليس من اختصاص القانون«.
 
اختلف مع الرأي السابق محمـد منيب، الخبير القانوني، رئيس المركز الافريقي للدراسات الديمقراطية، حيث اشار الي أن القانون لا يعاقب علي التعبير عن المواقف السياسية أو الدينية طالما لم يشمل هذا الموقف دعاوي تحريضية أو الاساءة  لاشخاص أو جماعات بعينها، مؤكداً أن حرية الرأي لا تشمل حرية الاساءة.
 
وأكد »منيب« أن الحدود الفاصلة بين ما يندرج تحت بند حرية الرأي والتعبير والاساءة والازدراء واضحة وليست ملتبسة -كما يدعي البعض- نظرا لأن الاساءة تشمل التندر بالقول أو الفعل واستخدام عبارات والفاظ واضحة الدلالة للاساءة للجماعات الدينية والعرقية والاثنية المختلفة، أما حرية الرأي والتعبير دون ضوابط فتهدد بالفوضي في المجتمع.
 
وأشارت أماني الوشاحي، الناشطة الامازيغية، الي أنها تقدمت ببلاغ للنائب العام تختصم فيه اسلام أمين مطرب الاغنية الاخيرة، التي وصف فيها الامازيغ بالهمج، بالرغم من أن الفئة الأخيرة لديها حضارة عريقة تمتد جذورها في أعماق التاريخ.
 
وأضافت »الوشاحي« أنها تقدمت ببلاغ للنائب العام استناداً للمادة  40 من الدستور والتي تشير الي أنه لا تمييز بين المواطنين بسبب الجنس أو الاصل أو اللون أو اللغة أو العقيدة، بالاضافة الي القوانين التي تجرم الاساءة والسب والقذف العلني.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة