أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

الاذاعات الالكترونية وسيلة انتشار جديدة لأفكار الجمعيات الحقوقية


فيولا فهمي
 
اتجه العديد من الجمعيات والمراكز الحقوقية مؤخراً إلي بث عدد من الإذاعات الإلكترونية، استغلالاً لمساحة الحرية التي يمنحها الفضاء الإلكتروني لمستخدميه، حيث ازداد مؤخراً عدد الإذاعات الإلكترونية الصادرة عن المنظامات الحقوقية بشكل يبشر بأنها ستصبح البديل الجديد عن التقارير والبيانات الورقية التي اعتادت تلك المنظمات التواصل من خلالها مع أعضائها، إلا أن البعض أكد أن هذا الاتجاه الذي بدأ يسود في المجتمع الحقوقي انتشر لأنه يلقي اعجاب وقبول جهات التمويل بسبب ما توفره تلك الإذاعات من سبل غير تقليدية للتواصل، وهو الأمر الذي يبشر بزيادتها مستقبلاً.

 
ايمن عقيل
وتشير تقارير إلي وجود العديد من الإذاعات علي الشبكة العنكبوتية حالياً مثل إذاعة »حريتنا« التابعة لمركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف، و»راديو المحروسة« التابع للمعهد المصري الديمقراطي، وراديو »ماعت« التابع لمؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان، إلي جانب العديد من المجلات الإلكترونية الدورية التي تصدرها بعض الجمعيات الحقوقية.
 
وقد أرجع باسم سمير، رئيس تحرير راديو »المحروسة« علي الإنترنت، فكرة ارتباط الإذاعات الإلكترونية بمنظمات المجتمع المدني، إلي عدم اهتمام وسائل الإعلام بجميع أنشطة تلك المنظمات أو نشرها بشيء من التلوين أو التحريف، الأمر الذي دفع بعض منظمات المجتمع المدني - خاصة المؤسسات الحقوقية - إلي بث إذاعات إلكترونية بدلاً من الاكتفاء بالبيانات والتقارير الورقية التي لا تجذب اهتمام قطاعات واسعة من الجمهور المستهدف.
 
وعن اتخاذ فكرة بث الإذاعات الإلكترونية كمصدر ارتزاق جديد للجمعيات الحقوقية نظراً للاهتمام الجماعي بها، أكد سمير أن بعض منظمات التمويل كانت متحمسة للفكرة من قبل نظراً لحداثتها وتطورها، لكن الأمر اختلف الأن، بدليل بث إذاعات تابعة لبعض الجمعيات الحقوقية دون تمويل، متوقعاً أن تمثل الإذاعة الإلكترونية قفزة نوعية فيما يتعلق بمراقبة الانتخابات البرلمانية المقبلة، بحيث يتم بث الرسائل الصوتية الفورية من قبل الأحداث لتحقيق خدمة إذاعية أكثر حيوية وسهولة.
 
من جانبه أوضح أيمن عقيل، مدير راديو »ماعت« الذي من المقرر أن يبث علي الشبكة العنكبوتية اعتباراً من غد، أن الإذاعات الإلكترونية تعتبر نقلة نوعية في طبيعة العمل الحقوقي وآلياته، مؤكداً أن تلك الآلية الإذاعية الجديدة ستمثل إضافة حقيقية للأدوات التي يمكن توظيفها لتعزيز ثقافة حقوق الإنسان في مصر، لاسيما أنها آداة تتناسب مع طبيعة اهتمامات شريحة الشباب والمدونين ونشطاء الإعلام البديل، وهي الشريحة التي تعتبر من أهم الشرائح المستهدفة لمنظمات المجتمع المدني.
 
أضاف عقيل أن الجمعيات الحقوقية ليست صاحبة المبادرة في بث الإذاعات الإلكترونية علي الإنترنت، لكن ما يميز إذاعاتها أنها تنطلق من الركائز القانونية والمبادئ الدولية لحقوق الإنسان، من أجل نشر وتعزيز ثقافة السلام والتسامح وقبول الآخر، إلي جانب مراعاتها لمبادئ الشفافية ونبذ العنف والتمييز ومراعاة احترام حقوق الإنسان التي قد تتغافلها بعض الإذاعات الإلكترونية الأخري في المواد الإعلامية التي تبثها.
 
من جانبه أشار شادي العدل، مدير عام راديو »بكرة« إلي أن الاهتمام ببث الإذاعات الإلكترونية يأتي في سياق الاهتمام العالمي بالإعلام البديل أو الإعلام القائم علي الشباب الملتزم بتقاليد وأعراف العمل المهني دون الالتزام بالشكل النمطي للصحف الورقية، مؤكداً ن التنافس انتقل إلي مجال الإذاعات الإلكترونية الذي يعتبر بكراً وخصباً، لاسيما بعد أن اقتحم معتركها كبار الإذاعيين والمراسلين ومنهم طارق عبد الجابر وأسامة منير وغيرهما.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة