أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

«مواد البناء» يرحب بالتبادل التجارى مع ايران ويراهن على القرب الجغرافى


المال - خاص

رحب متعاملون فى قطاع مواد البناء بفتح قنوات تجارية بين مصر وإيران فى مجالات الرخام والجرانيت وحديد التسليح.

وأكدوا إمكانية استيراد الرخام وحديد التسليح من إيران مقابل مدها بالجرانيت الذى تعانى السوق الإيرانية من ندرته.
 
محمد صفوت عبد الباري 


وأشاروا الى أن إيران من الأسواق المهمة فى المنطقة التى يمكن النفاذ منها لأسواق أخرى مجاورة.

قال المهندس ياسر راشد، رئيس مجلس إدارة شركة اليكس للرخام والجرانيت، إنه من الممكن فى حالة توطيد العلاقات المصرية الإيرانية فتح قنوات تجارية بين البلدين فى مجال الرخام والجرانيت، نظرا لأن إيران لديها ندرة فى الجرانيت تحديدا، علاوة على أنه يمكن استيراد رخام بأسعار منافسة من إيران، فهى تتمتع بوفرة فيه مع إمكانية القيام بتصنيعه وتقطيعه فى المصانع المصرية وبيعه فى السوق المصرية أو إعادة تصديره لدول تحتاج الى هذه الخامة، مما يساعد وبشكل كبير فى تشغيل الأيدى العاملة والحد من البطالة فى السوق المصرية.

وقال راشد إن إيران تعتبر من الأسواق المحورية وبوابة لدخول صادرات الرخام والجرانيت الى أسواق أخرى لكونها دولة تمثل أهمية لدول الجوار مثل مصر وتركيا بجانب خاماتها التى تتمتع بأسعار تنافسية مع الخامات المماثلة فى البلاد الأخرى.

وأشار الى أن بناء علاقات تجارية ناجحة مع الدول يصب فى مصلحة الاقتصاد المصرى والذى يحتاج اليها فى الوقت الحالى.

وأكد المهندس صفوت عبدالبارى، عضو شعبة المحاجر باتحاد الغرف التجارية، أن «الاستثمار والتجارة» تسعى وراء الأرباح فى أى بلد وبالتالى فإن المستثمرين أصحاب مصانع مواد البناء، حينما يتأكدون من أنهم سوف يربحون من الدخول الى السوق الإيرانية فلا مانع من الاستثمار هناك فى حالة استقرار الأوضاع السياسية بين البلدين طالما أنها ستصب فى مصلحة الاقتصاد المصرى.

وقال عبدالبارى إن هناك عددا من رجال الأعمال يعرفون بالاسم قاموا بالاستثمار وفتح أسواق فى إسرائيل ومع اليهود من خلال بروتوكول الكويز على الرغم من أن إسرائيل دولة معادية وعند مقارنة إيران بإسرائيل فيما يخص التبادل التجارى مع مصر سيكون الخيار بالتأكيد لإيران.

وأشار الى أن إيران من الدول المهمة فى المنطقة بجانب مصر وتركيا خاصة أنها تتمتع بوفرة فى العديد من الخامات المحجرية وعلى رأسها الرخام.

وطالب عبدالبارى الجهات المعنية فى مصر فى حالة جذب رجال أعمال إيرانيين للاستثمار فى مصر بوضع ضوابط وآليات تحكم المستثمر الأجنبى لعدم الوقوع فى أخطاء النظام السابق نفسه والذى سمح بنهب المستثمرين الأجانب خيرات وثروات مصر لعدم سن تشريعات تحكم المستثمر الأجنبى.

من جانبه قال المهندس محمد سليمان، رئيس الشركة الشرقية لاستيراد وتجارة مواد البناء، إن إيران تتمتع بصناعات جيدة، من بينها حديد التسليح، وفى حال وصول الحكومة الحالية الى تفاهم تجارى مع إيران وزيادة الاستثمارات التجارية بين البلدين من الممكن أن يفكر مستوردو الحديد فى استيراد حديد إيرانى الى السوق المحلية بعد فرض رسوم إغراق على الحديد التركى، خاصة أن المسافة بين إيران ومصر أقرب بشكل كبير من المسافة بين تركيا ومصر، مما يجعل عملية شحن البضائع لا تستغرق وقتا طويلا، وأضاف أن مصر كانت تقوم فى السابق باستيراد الكيماويات والأسمدة من إيران.

يذكر أن تقرير حديث للهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات المصرية، كشف عن استيراد مصر منتجات إيرانية بقيمة 56.92 مليون جنيه ما يعادل 8.89 مليون دولار فى عام 2012 مقابل 37.06 مليون جنيه ما يعادل 5.78 مليون دولار فى عام 2011 بنسبة زيادة %65. وأظهر التقرير تراجع الصادرات المصرية الى إيران لتصل قيمتها الى 381.02 مليون جنيه بما يعادل 59.53 مليون دولار عام 2012 مقابل 535.40 مليون جنيه ما يعادل 83.59 مليون دولار عام 2011 بنسبة تراجع %29، كما تراجعت صادرات مصر من الفواكه والثمار القشرية لإيران الى 204.79 مليون جنيه العام الماضى مقابل 301.85 مليون جنيه عام 2011.


بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة