أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

علاء فهمي‮.. ‬هل ينجو من لعنة وزارة النقل؟‮!‬


محمد القشلان
 
للمرة الثانية ينتقل رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد التابعة لوزارة الاتصالات الي منصب الوزير، كأن »البريد« هو الخطوة الأخيرة في طريق الوصول إلي كرسي الوزارة في حكومة الدكتور أحمد نظيف، وهو الوزير السابق بوزارة الاتصالات قبل اختياره رئيسا للحكومة.

 
شملت حركة التعديلات المحدودة للوزراء التي جرت الاحد الماضي اختيار علاء فهمي رئيس هيئة البريد وزيراً للنقل خلفا للمهندس محمد منصور المستقيل من منصبه، وهو ما تكرر في حركة سابقة، باختيار الدكتور علي المصيلحي رئيس هيئة البريد - سابقاً - وزيراً للتضامن وباختيار »فهمي« وزيرا للنقل يكون الدكتور »نظيف« رئيس الوزراء قد أضاف احد رجالاته السابقين بوزارة الاتصالات وقت ان كان وزيرا لها، الي قائمة وزراء الحكومة الحالية، وتضم القائمة كلا من الدكتور أحمد درويش وزير التنمية الادارية والدكتور طارق كامل وزير الاتصالات والدكتور علي المصيلحي وزير التضامن الاجتماعي.
 
واللافت ان علاقة »نظيف« بوزير النقل الجديد، لم تكن المعيار الوحيد لاختياره فالرجل لديه مناصب وخبرات سابقة ابرزها نشأته ومواقعه العسكرية، لكن السؤال الأكثر إلحاحاً يتعلق بشأن مستقبلي وهو مصير الوزير الجديد في وزارة النقل وهل ستحل عليه »اللعنة« ويرحل مستقيلا أو مقالا مثلما حدث مع سابقيه الدكتور إبراهيم الدميري، ومحمد منصور اللذين خرجا من الوزارة عقب كارثة قطاري الصعيد، والعياط.

 
كان علاء فهمي وزير النقل الجديد قد بدأ حياته العملية كضابط في الكلية الجوية حتي وصل الي درجة عميد، وهو يحمل سمات الرجل العسكري المنضبط وصاحب القدرة علي التخطيط الاستراتيجي.

 
ولكن المهارات الادارية لـ»فهمي« لا تنحصر في سماته العسكرية فهو صاحب خبرات طويلة، ومتنوعة في التعامل مع قطاع الاعمال بجناحيه العام والخاص، بدأ مسيرته في مركز معلومات مجلس الوزراء عمل مع القطاع الخاص وترأس مجلس ادارة بعض الشركات الخاصة وقد أكسبته تلك المسيرة خبرة خاصة في التعامل مع الجهاز الاداري للدولة، خاصة أنه تولي عدة مناصب مهمة منها رئاسة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات وقد خاض خلال توليه هذا المنصب معارك كبري مع شركات المحمول وانتصر فيها دون صخب كما انه مهندس صفقة الشبكة الثالثة للمحمول.

 
أما آخر المناصب التي تولاها فهمي فهو رئاسته للهيئة القومية للبريد في يناير 2006 ، وقد استطاع ان يدخل بالهيئة في شراكة مع القطاع الخاص من خلال عمليات عديدة، حول الهيئة خلالها من هيئة خدمية الي هيئة اقتصادية.

 
وقد واجه فهمي هجوما كبيراً مؤخراً واتهامه بالسعي لخصخصة هيئة البريد، وهو الامر الذي واجهه بحسم وهدوء، لكن التحديات الحقيقية تنتظره في منصبه الجديد، خاصة بالنسبة لملف هيئة السكة الحديد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة