أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

ارتفاع الأسعار يدفع المنتجين لزيادة المساحات المخصصة لزراعة القطن


اوضحت مجموعة من الخبراء ان اسعار العقود الآجلة المرتفعة للقطن قد تدفع المنتجين في الولايات المتحدة الي زيادة المساحة المخصصة لزراعة المحصول في الربيع المقبل بعد ثلاث سنوات من قلة مساحة الاراضي المزروعة به.

وذكرت صحيفة »وول ستريت« انه علي الرغم من ان الوقت مازال مبكرا بالنسبة للمزارعين لاتخاذ قرارتهم النهائية المتعلقة بزراعة القطن، فإن محللين توقعوا زيادة مساحة الارض المخصصة لزراعته في الولايات المتحدة باكثر من %10 في العام الحالي.

ويبدو انه الي جانب ارتفاع الاسعار، فهناك ظروف زراعية جيدة للمحصول في كبري الولايات المنتجة له.

وقادت الاسعار المنخفضة للمحصول منذ عام 2006 والاسعار المرتفعة للذرة وفول الصويا التي كانت مدفوعة جزئيا بزيادة الطلب علي الوقود الحيوي تراجع المساحة المزروعة للقطن، وبلغ اجمالي المساحة المزروعة من المحصول خلال العام الماضي 9.13 مليون هكتار مسجلة ادني مستوي لها منذ 26 عاما.

ولكن اتجاه الاسعار تغير خلال الفترة الاخيرة حيث ارتفعت نتيجة هطول الامطار بشكل متكرر مما ادي الي تراجع انتاج المحصول وجودته في العام الماضي، كما ان الطقس السيئ أضر بنمو المحصول في الصين التي تعتبر اكبر منتج في العالم للقطن.

وقام المضاربون ايضا بشراء العقود الآجلة للقطن، مراهنين علي انتعاش الاقتصاد العالمي الذي سيؤدي الي زيادة الطلب علي القطن والسلع القطنية.

وهو ما ادي الي زيادة المضاربات علي العقود الآجلة وتراجع الامدادات من القطن وزيادة الاسعار.

وحققت اسعار العقود الآجلة للقطن تسليم شهر مارس ارتفاعا لاعلي مستوي منذ 15 شهرا عند 76.58 سنت للرطل في منتصف الشهر الماضي، كما ارتفعت الاسعار بنحو %54 في العام الماضي علي عكس فول الصويا والذرة التي ارتفعت سعرهما بنحو %7 و%1.8 فقط علي التوالي.

وقال احد الخبراء في مجال القطن إن المساحة المزروعة من المحصول سوف ترتفع بحوالي مليون هكتار في عام 2010، مشيرا الي ان نصف هذه الزيادة ستكون في ولاية تكساس.

واضاف ان المساحة المخصصة لزراعة القطن في ولاية تكساس ـ التي تعد اكبر الولايات المنتجة للقطن في امريكا ـ سوف تزداد الي حوالي 5.417 مليون هكتار من 4.917 هكتار تمت زراعتها في العام السابق.

ومن جهة اخري، فإن الطقس السيئ في العام الماضي قد يساعد المحصول في العام الحالي حيث ان هطول الامطار تسبب في تأجيل حصاد القطن في عام 2009 داخل الولايات المتحدة وادي الي زيادة الرطوبة في التربة وهو ما يفيد نمو المحصول في عام 2010، وفقا »لبيتر ايجلي« مدير ادارة المخاطر لدي شركة »بليكسس كوتون ليميتد«.

ولفت الي ان الجفاف اضر بنمو المحصول في السنوات القليلة الماضية، واوضح ان نمو المحصول في تربة رطبة سوف يساعد علي تجنب خطر الضرر من جفاف الطقس.

ومن ناحيتها، قالت »شارون جونسون« محللة القطن لدي شركة »فيرست كابيتول جروب في اتلانتا« إن المساحة المزروعة من القطن سترتفع الي 10.2 مليون هكتار في 2010 من 9.13 مليون هكتار في العام الماضي وذلك في حال وجود طقس رطب.

واوضح محللون ان ارتفاع اسعار القطن سيؤدي الي الدفع بزيادة المساحة المخصصة لزراعته في دول العالم ومنها الصين وباكستان والمكسيك.

ورغم توقع بعض المراقبين ان الطلب علي الملابس سيزيد مع تحسن الاوضاع الاقتصادية العالمية، فإن الملابس كانت من ضمن السلع التي استبعد المستهلكون شراءها في الاوقات العصيبة ولكنها تعد ايضا من السلع التي يتم الاقبال علي شرائها عندما تتحسن الاوضاع.

ومن المتوقع ان يكون الانتاج العالمي من القطن في عام المحصول الحالي ـ الذي يبدأ من 1 اغسطس 2009 وحتي 31 يوليو 2010 ـ اقل من الطلب.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة