أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬التغييرات التشريعية‮« ‬أداة فعالة لجذب الاستثمارات الأجنبية


أيمن عزام
 
كشفت الاستراتيجية القومية للنسيج المصري حتي عام 2020 عن عدد من التحديات الرئيسية التي تواجهها مصر حالياً لخلق بيئة مشجعة لهذه الصناعة، أهمها التأكد من إتاحة الموارد اللازمة لنمو هذه الصناعة، والإسراع بإجراء تغييرات تشريعية تغطي بعض المجالات المؤثرة علي تدفق التجارة والاستثمارات.

 
وأكدت الاستراتيجية ضرورة توفير عدة برامج منها القدرة علي الاندماج، وصناعة منتجات ذات قيمة  مضافة أعلي، وتوفير امكانية تطوير المنتجات.
 
إلي جانب توفير خدمة متميزة للعميل، والاعتماد علي دوائر تجارة وتصنيع سريعة وفعالة.
 
وقد أكد أدهم نديم، المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة، أن هذه الاستراتيجية كشفت عن ضرورة بناء صناعة منجمة، والتركيز علي التوسع في قطاع المنتجات النهائية، كالملابس والمفروشات المنزلية، باستخدام مواد خام مستوردة بهدف اجتذاب استثمارات جديدة في مجال »المنسوجات الأولية«.
 
وأكد نديم أن الاستراتيجية أشارت إلي أنه يتعين التركيز علي بناء صناعة الغزل  والصباغة والتشطيب للاستفادة من الأقمشة »الرمادية« المستوردة التي تقدم ميزة تنافسية، مشيراً إلي أن صادرات قطاع النسيج حالياً تبلغ 1.5 ملياردولار مع توقعات بأن ترتفع إلي 10 مليارات دولار إلي جانب توفير فرص عمل إضافية لنحو مليون عامل من خمس إلي عشر سنوات مقبلة، من خلال الاستراتيجية.
 
وأوضح نديم أن الاستراتيجية ركزت علي خطة عمل تغطي فترة زمنية تمتد من عامين إلي ثلاثة لإتاحة الموارد اللازمة لنمو الصناعة، موضحاً أن الاستراتيجية حددت تسعة أهداف، أهمها إنشاء مجلس أعلي للمنسوجات، حيث يعاني القطاع حالياً من عدم توافر استراتيجية واضحة وطرق تناول منهجية للمساهمة في تطوير الصناعة، وتوفير الموارد اللازمة لتنفيذ استراتيجيته حتي عام 2020.
 
أما الهدف الثاني فهو توفير العمالة حيث تعاني مصر حالياً من نقص العمالة المدربة الماهرة والتي علي دراية بتقنيات التصنيع الحديثة علي مستوي التشغيل المتوسط والإدارة العليا، إضافة إلي إزالة الحواجز الحالية التي تعوق إقامة عدد من منشآت التدريب المهني وبناء معاهد عليا بالتعاون مع الجامعات الأجنبية، والهدف الثالث توفير أراض صناعية صالحة لصناعة النسيج والملابس تبلغ مساحتها 3.5 مليون متر مربع بحلول 2013، إضافة إلي مساحة أخري تقدر بنحو 10.6 مليون متر مربع بحلول عام 2020، مع ضرورة تخصيص تلك الأراضي في مواقع ملائمة وتوفير وسائل المواصلات المناسبة لها.
 
كما أشارت الاستراتيجية إلي ضرورة إنشاء صندوق لترويج الاستثمارات في مجال النسيج، حيث تعتبر مصر الأعلي في تكلفة التمويل مقارنة بالدول الرئيسية في هذه الصناعة »كالصين والهند«، مؤكدة ضرورة توفير الأموال اللازمة للاستثمار في صناعة النسيج بأسعار مميزة، وبأسعار فائدة تصل إلي %5 علي أن يكون السداد علي 10 سنوات، و3 سنوات فترة سماح.
 
كما تطرقت الدراسة إلي الترويج للاستثمار المباشر الأجنبي في صناعة المنسوجات، وضرورة إعداد مبادرة تستهدف دعوة المستثمرين الرئيسيين العالميين للاستثمار في مصر لإمداد سوق النسيج العالمية بمعلومات كافية عن مصر.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة