جريدة المال - بنوك استثمار تتوقع تحسن مبيعات ليسيكو
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

بنوك استثمار تتوقع تحسن مبيعات ليسيكو

شركة ليسيكو مصر
شركة ليسيكو مصر
شركة ليسيكو مصر

❏ فاروس تتوقع 56 مليون جنيه صافى ربح.. ومباشر يرجح نسبة نمو %8

منى عبدالبارى

رغم تحولها للربحية بنهاية العام الماضى بصافى ربح 37.8 مليون جنيه، مقارنة خسائر 47 مليون جنيه، إلا أن بنوك استثمار يحذرون من أن ذلك لن يحصن شركة ليسيكو ضد حزمة من التحديات تحاصرها العام الحالى.

وأرجعت الشركة وبنوك الاستثمار أرباح العام الماضى إلى حصد مكاسب تحرير سعر الصرف، والتى ظهرت فى زيادة الأسعار محليًّا، والصادرات، إلا أنها حذرت فى الوقت نفسه من ارتفاع مديونيات الشركة فى ظل ارتفاع أسعار الفائدة، وصعوبة بيئة العمل محليًّا، وتباطؤ المبيعات المستمر حتى الربع الأول من العام الحالى.

وزادت إيرادات ليسيكو فى 2017 بـ%61، مقارنة بـ2016 مسجلة 2.406 مليار جنيه، بقيادة إيرادات قطاع تصدير الأدوات الصحية، والذى أسهم فى تعويض تباطؤ المبيعات محليًّا.

وحقق قطاع الأدوات الصحية زيادة فى مبيعاته التصديرية بنسبة %16، وقاد نمو مبيعاته التصديرية زيادة صادرات أسواق المملكة المتحدة، وألمانيا، وأوروبا، وأفريقيا، والتصنيع لحساب الغير.

وتوقع مارك أديب، محلل الصناعات الثقيلة ببنك الاستثمار فاروس، نمو مبيعات الشركة بشكل تراكمى نسبته %10.6، صافى ربح قيمته 56 مليون جنيه بنهاية العام 2018.

وقال أديب إن التعافى التدريجى لربحية الشركة سيكون بقيادة قطاع الأدوات الصحية، بينما سيظل قطاع البلاط يواجه تحديا كبيرا العام الحالى.

وسجل قطاع البلاط انخفاضًا فى حجم مبيعاته نسبته %8 العام الماضي؛ إذ تراجعت مبيعاته محليًّا بنسبة %11، كما انخفضت مبيعات السوق اللبنانية %42، فيما ارتفع حجم مبيعاته التصديرية %20.

وأكد أديب القيمة العادلة لسهم ليسيكو عند مستويات 8 جنيهات مقارنة بقيم تداول حاليا حول 7.15 جنيه، مع توصية بزيادة الوزن النسبى للسهم بمحفظة الاستثمار.

ومن جانبها، قالت مى السيد، محلل قطاع الأصول بمركز بحوث شركة مباشر إنترناشيونال، إنها تتوقع تحسن ربحية الشركة بنسبة %8 العام الحالى، بدعم تعافى القوى الشرائية بالسوق المحلية، والتى لم تشهد مبيعات قوية العام الماضى، بجانب زيادة أسعار التصدير بنسبة %2 سنويًّا، وتراجع أسعار الفائدة ما يسهم فى خفض تكلفة مديونيات الشركة.

وسجلت مديونيات ليسيكو زيادة بنسبة %10 العام الماضى، إلى 1.457 مليار جنيه، مقارنة بـ1.319 مليار جنيه فى 2016، وذلك نتيجة ارتفاعات أسعار الفائدة بمعدل تراكمى نحو %7 العام الماضى.

وحددت "مى" القيمة العادلة لسهم ليسيكو عند 8.35 جنيه، على مدار عام، إلا أنها حذرت من عدة تحديات ومخاطر تواجه الشركة، أبرزها وقوعها بين اختيار زيادة الأسعار مجددا؛ ما قد يؤدى إلى خسارتها حصة من المبيعات، أو الإبقاء على الأسعار الحالية للحفاظ على حصتها السوقية، ما يضع على عاتقها مصروفات إضافية.

وتقول إنه من بين المخاطر المحتملة بالشركة أيضا أى زيادة فى أسعار الطاقة التى تسددها الشركة بالعملة الأجنبية، أو حاجتها إلى أموال إضافية لتغذية رأس المال العامل، ما قد يدفعها إلى الاقتراض، وبالتالى ارتفاعات متوقعة لمديونياتها بالتبعية.

وأكدت الشركة أنه باستبعاد مكاسب تحرير سعر الصرف، فقد سجلت مصروفات التمويل ارتفاعا نسبته %51، مقارنة بـ 2016، لتصل إلى 136.2 مليون جنيه، نتيجة الارتفاع الكبير فى معدلات الفائدة على القروض بالعملة المحلية.

وتتوقع "ليسيكو" تحسنًا العام الحالى، رغم البيئة التجارية الصعبة فى مصر، وعدم وضوح الرؤية بشأن تأثير تحرير سعر الصرف على ربحية الشركة.

وقال جلبرت غرغور، رئيس مجلس إدارة الشركة، فى تقرير الشركة عن نتائج الأعمال، إن الشركة تواجه تحديات قوية فى الربع الأول من العام الحالى نتيجة المنافسة الشرسة فى قطاع البلاط، وتباطؤ المبيعات المتواصل منذ العام الماضى وحتى انتهاء هذه الفترة، ما يقوض قدرة الشركة على زيادة الأسعار.

إلا أنه فى المقابل علق آماله على تحسن وضع السوق المحلية خلال الفترة المتبقية من العام الحالى، مع مواصلة التضخم، وأسعار الفائدة الانخفاض، وتحسن الصادرات مع الاتجاه لزيادة أسعارها بنسب تتراوح بين 2 و%3 خلال الربع الأول من العام.

ولفت غرغور إلى أن الشركة تعتزم عدم توزيع أرباح نقدية عن العام الماضى، بينما سيحاول مجلس الإدارة الحصول على موافقة المساهمين على توزيع 8 ملايين سهم خزينة بالجمعية العمومية المقرر عقدها 28 مارس الحالى.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة