أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

عقـــارات

المدينة تحافظ علي تميزها.. والجهاز يتعامل مع مشكلات الصيانة والمواصلات


بدور إبراهيم
  
أكد مسئولو جهاز مدينة الشيخ زايد أنه لم يتم سحب أي أراض من المستثمرين منذ قيام الثورة، وأن الجهاز يعتزم تحويل تظلمات عدد من المستثمرين إلي اللجنة العقارية الرئيسية بسبب استقطاع أجزاء من أراضيهم.
 
وقال مسئولو الجهاز، في حوار مع »المال« إن المدينة في انتظار استقرار الأوضاع للبدء في طرح الأراضي علي المستثمرين، عن طريق هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ومن بينها مشروع اقامة حديقة دولية علي مساحة 77 فداناً تضم مطاعم ومتنزهات ومناطق ترفيهية، وشددوا في الوقت نفسه علي عدم المبالغة في تسعير الأراضي التي تم طرحها علي المصريين في الخارج، في ظل تميز مواقعها.
 
وفي الوقت نفسه، رد المسئولون بجهاز الشيخ زايد علي استفسارات المواطنين وشكاواهم، التي رصدتها »المال« بأن الجهاز طالب هيئة النقل العام وينسق معها حاليا لزيادة عدد خطوط المواصلات بالمدينة، وأنه بالنسبة لتدهور وضع تنسيق الحدائق والمساحات الخضراء فقد تم التعاقد مع 3 شركات لصيانتها علي أن يتولي الجهاز صيانة المساحات الخاصة بالحي الحادي عشر ذاتيا، مع اصلاح شبكة الري ورفع كفاءة الطرق بالحيين الحادي عشر والسادس عشر.
 
إلا أن مسئولي الجهاز تبرأوا من مشكلة المباني التي يشكو منها مواطنون بالحي الـ11، علي اعتبار أن المباني التي يشكو السكان من سوء صيانتها تابعة إما للتعاونيات أو لبنك التعمير والإسكان الذي يقوم بصيانتها من الوديعة التي جمعها من السكان، وأن الجانبين أكدا أنه جار عمل اتحادات للشاغلين لتولي صيانة المباني السكنية، بينما تتسم العمارات التابعة للجهاز بأنها لا تزال حديثة الإنشاء.

 
وكشف مسئولو جهاز مدينة الشيخ زايد أنه يجري حاليا طرح مناقصات مد المرافق في منطقة التوسعات - الـ550 فداناً.

 
في البداية، أكدت المهندسة هناء المصري، رئيسة جهاز مدينة الشيخ زايد، تميز أراضي المصريين العاملين بالخارج في المدينة والتي تم طرحها مؤخرا، والبالغ عددها 411 قطعة تقع في أفضل مواقع في المدينة علي وصلة دهشور ومحور 26 يوليو بجوار مدينة زويل وأمام مول العرب، واضافت أن السعر الذي تم طرح هذه الأراضي به وهو 650  دولاراً للمتر يعتبر سعرا معقولا جدا بالنسبة للموقع والمدينة ولا ينطوي علي أي مبالغة.

 
 وكشفت هناء أن المدينة بها العديد من قطع الأراضي المميزة الاستثمارية والخدمية لاقامة مشروعات خدمية وثقافية تخدم المدينة والمدن المجاورة، وأنه تم ارسال بيانات هذه القطع لهيئة المجتمعات، وفي انتظار قرار طرح هذه القطع لانعاش السوق العقارية بالمدينة ورفع معدلات التنمية بها.

 
وأضافت أن هناك قطعة 410 أفدنة وقطعة أخري بمساحة 75 فداناً وحديقتين دوليتين من المنتظر أن يتم طرحها، ولكن بالنسبة لآلية طرح أراضي الخدمات فيتم حسب نسبة الاشغال في الأحياء والمجاورات والمناطق بالمدينة.

 
وأضافت هناء أن معظم المشروعات السكنية المغلقة بالمدينة وصلها الغاز الطبيعي ماعدا التي لا تزال تحت الإنشاء منها، بينما تقوم الهيئة ووزارة البترول بدعم توصيل الغاز إلي الإسكان العادي، بحيث تكون رسوم الوحدة 1880 جنيهاً.

 
وأكدت رئيسة جهاز مدينة الشيخ زايد أن المدينة مصنفة علي أنها مدينة سياحية، ما اعتبرته سببا في تميزها في جميع المناحي، فلا يوجد فيها مجال للعشوائيات حيث تم رفض طلبات لاقامة أكشاك ولم يسمح أيضا بدخول التوك توك إلي المدينة، حيث يتم الاعتماد في المدينة علي المواصلات التابعة لهيئة النقل العام والميكروباص ومشروع السرفيس وهو من أنجح المشروعات التي تم العمل بها داخل المدن الجديدة.

 
وأشارت هناء إلي أنه تم ارسال طلب إلي هيئة النقل العام بالجيزة لزيادة عدد الخطوط بالمدينة وجار التنسيق معهم.

 
وقالت هناء إن المدينة تحتاج إلي حديقة دولية كبيرة بها مطاعم وسينمات ومتنزهات وهذا موضوع ضمن مخطط المدينة وتقع علي مساحة 77 فداناً وهي علي امتداد المحور المركزي للمدينة، وكان من المخطط طرحها وتم ارجاؤها نظرا للظروف التي تمر بها البلاد حاليا حيث إن الهيئة كانت ستطرحها علي الاستشاريين قبل الثورة مباشرة.

 
من جانبه أكد المهندس محمد عبدالمقصود، نائب رئيس جهاز مدينة الشيخ زايد للتنفيذ والتنمية، أنه بالنسبة للشكوي من عدم صيانة بعض المباني في الحي الـ11 بالمدينة، فإن الجهاز لا تتبعه مساكن سوي المشروع القومي للإسكان، وهو عبارة عن مبان حديثة لم تعرض لأي مشكلة بعد، ولكن المباني التي يتم الشكوي منها فهي تابعة للتعاونيات وبنك التعمير والإسكان، وعند تلقي الجهاز الشكوي تمت مخاطبة البنك والتعاونيات وتمت الإفادة منهم بأنه سيتم عمل اتحاد شاغلين في المباني التابعة للتعاونيات، بحيث تكون الصيانة لكل عمارة علي حدة من اتحاد الشاغلين.

 
 وقال عبدالمقصود إنه بالنسبة للإسكان التابع لبنك التعمير والإسكان فقد جمع البنك وديعة صيانة من السكان، وهناك شركة صيانة تابعة له قامت بأعمال صيانة للمباني.

 
وأكد عبدالمقصود أن جهاز المدينة منح أعمال زراعة المسطحات الخضراء إلي ثلاث شركات وأبقي علي الحي الـ11 فقط للتنفيذ الذاتي عن طريق العمالة التابعة لجهاز المدينة وتم بالفعل تنفيذ أعمال الزراعة، ولم يتبق سوي زراعة التالف وتصليح شبكة الري للحي الـ13 و الـ11 من حساب شركة محمود علي سعد التي كانت مسئولة عن الصيانة سابقا، وتقدمت بطلب إلي هيئة المجتمعات مؤخرا لتقوم بعمل الاصلاحات وتمت الموافقة عليه، وجار استكمال الإجراءات لكي تقوم الشركة بالتنفيذ خلال مدة لا تزيد علي 3 شهور وبعدها سيتم التسليم.

 
 وأكد عبدالمقصود أنه تم رفع كفاءة طرق الحي الـ11 بالكامل والحي الـ16 منطقة الإسكان القومي المجاورة رقم 4 وباقي أعمال اللاند سكيب في منطقة الإسكان القومي الحي الـ11 وسيتم تنفيذ ذلك بعد الانتهاء من جميع العمارات في 6/30 المقبل، وبعدها سيتم الانتهاء من أعمال تنسيق الحدائق والمسطحات الخضراء في 9/30.

 
كما تم رفع كفاءة أرصفة وبردورات الحي الأول والحي الثالث ومدخل 5 بالمدينة، وأن جار الاعداد حاليا لطرح مناقصات علي المقاولين للقيام بمد المرافق إلي منطقة التوسعات الـ550 فداناً، ما بين صرف ومياه وري وطرق وخدمة.

 
 وعن توصيل الغاز بالمدينة أكد نائب رئيس الجهاز أن الغاز دخل الأحياء الأول والثالث والحادي عشر والثالث عشر بالكامل، خاصة أنها الأحياء التي تعد مكدسة بالسكان، خاصة أن دخول الغاز يتم حسب نسبة الاشغال في الأحياء بما لا يقل عن %60.

 
من جانبه، قال المهندس عادل فرحات، نائب رئيس جهاز مدينة الشيخ زايد للمشروعات العقارية، إن عدد التراخيص التي تم استخراجها خلال عام الثورة ضعف عدد التراخيص للعام ما قبل الثورة، ونفي أن يكون الجهاز قد اعترض أو أعاق إصدار ترخيص واحد سواء لمواطن أو لمستثمر، مؤكدا أن موظفي الجهاز يقفون أمام التحايل والأوضاع القانونية الخاطئة وينفذون اللوائح والقوانين التي لا ترضي بعض العملاء.

 
أكد فرحات أنه لم يتم سحب أي أراضٍ من المستثمرين في المدينة منذ قيام الثورة، كما يجري حاليا دراسة بعض التظلمات من المستثمرين نتيجة استقطاع بعض الأراضي منهم، وأكد فرحات علي أنه جار متابعة وحساب حجم الانجاز في هذه القطع، وسيتم عرضها علي اللجنة العقارية.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة